مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         عبد المجيد الغوات رئيس بلدية ،دمنات يدخل غمار انتخاب اعضاء غرفة التجارة والصناعة والخدمات             الجزائر ترد على دعوة المغرب لإعادة فتح الحدود بين البلدين ..وبرلماني جزائري يجتر ذات الشروط "الخرافية" بتقديم إعتذار !!!             بني ملال : مديرية “الحموشي” ترقي رسميا السيد :"الطيب واعلي "إلى رتبة والي أمن             ابتداءً من الغد .. الحكومة تتخذ إجراءات جديدة للحد من انتشار "كورونا"..حظر التنقل الليلي من الساعة 9 ليلا إلى الساعة 5 صباحا،إغلاق المطاعم والمقاهي...             الجيش الملكي في نهائي كأس العرش بعد الفوز على رجاء بني ملال..فيديو             أول مقابلة مع سيف الإسلام القذافي... أصابع مقطوعة ولحية غزاها الشيب وملامح تغيرت             هذه اخر مستجدات ترشيح بنكيران لانتخابات 2021             جريدة "إلموندو" الإسبانية: الملك تجاهل إسبانيا خلال خطاب العرش             نقل "الحاج يونس" على وجه السرعة إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية إثر إصابته بفيروس "كورونا"             خطاب اليد الممدودة ! بقلم : اسماعيل الحلوتي             المغربي سفيان البقالي يتوج بذهبية سباق 3000 متر موانع ضمن أولمبياد طوكيو 2020            تشييع جثمان عمدة مراكش السابق عمر الجزولي إلى مثواه الأخير في مراكش            خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بمناسبة الذكرى 22 لعيد العرش المجيد 31/07/2021            طبيب مستشفى بدمنات مافيه مايخدم والمرضى تيسخفو تحت الشمس            الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب             كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة             التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر             الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

المغربي سفيان البقالي يتوج بذهبية سباق 3000 متر موانع ضمن أولمبياد طوكيو 2020


تشييع جثمان عمدة مراكش السابق عمر الجزولي إلى مثواه الأخير في مراكش


خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بمناسبة الذكرى 22 لعيد العرش المجيد 31/07/2021


طبيب مستشفى بدمنات مافيه مايخدم والمرضى تيسخفو تحت الشمس


الملاكم المغربي يعض منافسه النيوزيلندي على طريقة تايسون


وهبي واللقاء المشترك بين قيادتي العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة


قصيدة شعرية أمازيغية أطلسية كلها معاني و فوائد على الطريق الرابطة بين أنركي و تيلوكيت.


الإخوة أبو زعيتر يدخلون الفرحة على عائلات معوزة أياما قبل عيد الأضحى بأقليم ازيلال وأقاليم أخرى

 
كاريكاتير و صورة

الباقي بعد الانتخابات ...
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

الجيش الملكي في نهائي كأس العرش بعد الفوز على رجاء بني ملال..فيديو


نجم الفرنسي المسلم "أنيلكا" يمضي عيد الأضحى بأحياء تطوان الشعبية

 
الجريــمة والعقاب

فاجعة.. شخص عمره 54 سنة يقتل زوجته وابنته الشابة وينتحر ببندقية صيد في سلا


خنيفرة : جريمتان مروعتان في يوم العيد تستنفر المصالح الأمنية

 
الحوادث

وفاة شاب عشريني في حادث اصطدام دراجتين ناريتين بحي تفروين بازيلال


بنى ملال : هكذا لقيت أم مصرعها في حادثة بعدما ضحت بنفسها لإنقاد طفلتيها

 
الأخبار المحلية

عامل إقليم أزيــلال يترأس حفل الإنصات للخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى 22 لعيد العرش المجيد


مراد دودوش رئيس دائرة أزيلال ، يترأس حفل الإنصات للخطاب الملكي بمناسبة الاحتفال بالذكرى 22 بجماعة تامدة نومرصيد


ازيلال ... عامل الإقليم يفتتح مراكز صحية للتلقيح " بدون موعد "و إقبال فئة الشباب يسرّع وتيرة الحملة ضد فيروس "كورونا

 
الجهوية

بني ملال : مديرية “الحموشي” ترقي رسميا السيد :"الطيب واعلي "إلى رتبة والي أمن


إسدال الستار على قضية اتهام رئيس وأمين مال ودادية سكنية المتهمين باختلاس ما يناهر المليار .


تفاصيل إعتقال مسير المقهى ونادلة واثنين من الزبائن في جريمة قتل بسوق السبت

 
الوطنية

ابتداءً من الغد .. الحكومة تتخذ إجراءات جديدة للحد من انتشار "كورونا"..حظر التنقل الليلي من الساعة 9 ليلا إلى الساعة 5 صباحا،إغلاق المطاعم والمقاهي...


نقل "الحاج يونس" على وجه السرعة إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية إثر إصابته بفيروس "كورونا"


‘حموشي’ يصدر مذكرة بخصوص إعفاء راكبي السيارات الخاصة من أداء مخالفات عدم ارتداء الكمامة وتعليمات بخصوص ركاب الطاكسي


أهم ما جاء في خطاب صاحب الجلالة ...الملك يمد اليد للجزائريين : " الشر لن يأتيكم أبداً من المغرب ويدعو "تبون "لإعلاء مصلحة الشعبين وفتح الحدود .. و يحسم في نقاش تأجيل الانتخابات


السجن والغرامة لرافضي التلقيح بالمغرب! .. مسؤول قضائي يوضح

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


نزوح عن الفطرة: بقلم: منصف الإدريسي الخمليشي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 يونيو 2021 الساعة 35 : 00


نزوح عن الفطرة:

 

بقلم: منصف الإدريسي الخمليشي

 


إن الإنسانَ كائن متقلب الطبيعة ، و هذا أمر يجعلنا نطرح أسئلة جَدِلةً ، خاصة في هذه الحقبة من القرن الواحد و العشرين . لماذا أصبحت الانسانية و كأنها واحد ؟ انتزعت الذاتية و الخصوصية من هذا العالم ، هل نحن لا نعرف مسايرة العصور أم هي عملية التأثير و التأثر لا بد من أن تكون ؟ و لماذا لا نحسن التعامل مع مواقع التواصل الاجتماعي ؟ لقد أصبحنا كلنا واحد في زمن مذكرة الموت ، فالكل أصبح يرتدي نظارات متشابهة.. ناهيك عن حلقة الشعر و الملابس و اللغة التي تغيرت ، هذا هو العالم الذي لم يفهم .

 في هذا المقال سنحاول مناقشة أهم ما نرى في هذا الموضوع و ما تلخص في أذهانناكيف لإنسان أصبح لا يعي ما يقوم به ، و يشاهد أحيانا مسلسلات تؤثر على شخصيته ، فترى طفل في سن العامين يأخذ هاتفًا فيشاهد أفلاما كرتونية لأبطالٍ خارقةٍ ، و هذا أمر يولد له سلوك العنف في المستقبل . ليست هناك أية قيمة معرفية بل على العكس تجد هذا الطفل قد يكون مشروع مجرم , فالميزان الديني و عقيدته ستخلخل, خصوصا أنه هناك من يشاهد و لا يكتفي بالمشاهدة بل يطبق كل ما يراه على أقاربه, و هناك نماذج عديدة لكل هذا, سنسرد بعض منها, هناك من انتحر بسبب تقليده لشخصية الرجل العنكبوت, بل و هناك من اعتقل فقط لأنه قلد الجوكر في مشهد الحافلة و هناك من ارتد عن دينه بمجرد أنه تابع بعض المسلسلات اليابانية و هناك تحول من الجنس الأول الى الجنس الثالث, أو من الجنس الثاني إلى الجنس الثالثكل هذه الأمور يسببها عامل خطير ألا و هو إهمال بعض الأسر لأبنائهم, و يتركونهم لوحدهم يبحثون في الهاتف عن أشياء قد تودي بهم إلى سجن الظلمات الذي لا يحمد عقباهتسريحة شعر موحدة و غريبة و إطار نظارات موحد و سراويل موحدة يلبسها شباب هذه العشرية, حتى الكلام أصبح متشابه, لا يمكننا أن نمر مرور الكرام على هذا الأمر الذي يزعجنا كثيرا, في وقت كانت الريادة للعرب و الكل كان يتأثر بهم, مع ذلك هناك بعض المبالغة في هذا الأمر, هل لهذه الدرجة أصبح الانسان لا يهمه نفسه و لبس شخصية (إل أو هاتاكي كاكاشي أو سابر أو هيسوكا مورو), فعلا هذه الأمور تشكل رعبا في حياتنا الآنية, لأنه شيء خطير جدا, و مال الحل إذن للكف عن هذه الأمور؟ و ما سبب ظهور المثلية الجنسية؟ و ما سبب كثرة الالحاد؟ و من نشر ثقافة العلمانية؟ إن أهم ما يمكن الاتفاق عليه في بادئ الأمر هو أننا مسلمين بالفطرة, و سأبدأ من آخر إشكال حول ثقافة العلمانية أو مذهب العلمانية الاشتراكي و المرتبط باليسار الذي ظهر مع التيار الماركسي إبان مغرب القرن التاسع عشر, حتى أصبح الانسان يشكك في دينه بكثرة التشبث بآراء لا يفهمها بل و يقومون بتبنيها بدون غاية أو بدون سابق إنذار, و هذا ما أثر سلبا على المنظومة الفكرية, و إضعاف النظام الديني و تقلبات في تعاريف الدين و التدين, و السلفية و السلفية الجهادية, كلها مصطلحات ثقيلة المعنى و لكن بعض دعاة التفتح و الانفتاح بمجرد أنهم طالعوا كتابين لرب الاشتراكية السيد كارل ماركس, نحن لا نعيب عنه دينه الذي كان يتبناه و لكن نعاتب الاضمحلال الذي بلغه أغلب شبان تلك الفترة, و هذا الذي عرف في المغرب بثقافة "الهيبيز" حيث تم أخذه من دولة العم سام و ظهرت في أواسط الفئة النخبوية الشابة في الجامعات و كانوا يتركون شعرهم طويل لأنهم يعتبرون حلاقة الشعر أمر عقائدي و من بين الأفكار الرئيسية التي يتبناها "الهيبيز" هي التخلي على العادات و التقاليد, و هذا ما أدى إلى ظهور الطبقة القاعدية و من ثم الاتحادات العامة للطلبة, و منهم من غير دينه في سبيل النضال لأنهم كانوا يؤمنون بأن الدين عائق للنضال خصوصا نوعية النضال الذي كان آنذاك, و المثلية التي ظهرت منذ أمد بعيد إلا أن انتشارها كان في تلك الفترة بدعوى حرية الجسد الذي كان يدعوا له العديد من المفكرين أمثال " فوكو" حيث كان "مازوخيا", حيث كان يقول أنه يمارس التفلسف الجنسي الحر بجسده وقرر ألا يخضع للقواعد التي جاءت بها الحداثة والعقلنة والرأسمالية. وكان فوكو يساراً ليس حباً في اليسار، بقدر ما هو حب في الانتقاد والتفكيك ورفض للواقع السائدكل هذه الأمور التي ذكرت فهي كانت تمهيد لظهور متحور جديد و إبراز الثقافة اليابانية التي تعتبر من أحفاد قوم لوط, و لكن المشكل الكبير هنا هو أننا كلنا أصبحنا واحدإن الخصوصية التي فقدها العربي في لباسه و مأكله و محاولة الأمريكيين تصدير وسائل السمنة لكي تكون الأجساد هي الأخرى ترقى لعالم أفضل, أ هذه مخلفات العولمة؟ أم فقط غبغبة؟ ( من الغباء) و لا يمكن لشعب أو لأمة أن تتقدم إلا بتوازي الخط, لماذا لا نصدر مثلا ثقافتنا و يكون لنا تيار سياسي قانونه الأساسي مستنبت من القرآن الكريم و جنس سليملقد أرعبتنا هذه الثقافة, يسألوننا على أسباب العزوف عن الزواج, لا نريد أن نعترف أن كل الشباب يشاهدون المواقع الزرقاء, لا نربط الدين هنا بقدر ما نهتم بكل ما يقع بعد ممارسة تلك العادات الغير سرية, حيث انعدام الخصوصية كما أشرنا من قبل, و المؤسف في الأمر هو أن الأغلبية الساحقة يفتخرون بهذااختلال نظام الانسان هو أصعب شيء ممكن أن يقع, و أكثر دليل هو أنني أكتب هذا المقال في منتصف الليل, و نحن عباد من قال: "وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ لِبَاسًا وَالنَّوْمَ سُبَاتًا وَجَعَلَ النَّهَارَ نُشُورًا"



378

0






 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تفاصيل جديدة و مثيرة: الشرطي الذي قتل 3 من زملائه بمشرع بلقصيري عاد لتوه من الناظور

الرباط: روح شكري بلعيد حاضرة في الذكرى العشرين لاغتيال ايت الجيد بنعيسى

أوزود : غرق طفلة بشلالات أوزود ويتحمل موتها المجلس القروى بالدرجة الأولي ...

الرئيس يظهر لأول مرة بعد قرابة 50 يوما من العلاج في باريس

هل ينجح الانقلابيون في جَرّ مصر إلى حرب أهلية؟ بقلم : ذ . فؤاد الفاتحي

رسالة مفتوحة لكل من يهمه أمر كرة القدم المغربية

"بيعة العم سام" بقلم: محمد بربر

رسالة من حمار… كتبها : ذ.عبد العزيز العبدي

اكتئاب الشتاء قد يؤدي إلى الإنتحار بقلم " د. أحمد سامح

انتحارات جماعيــة م عبد العالي بادو

نزوح عن الفطرة: بقلم: منصف الإدريسي الخمليشي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

خطاب اليد الممدودة ! بقلم : اسماعيل الحلوتي


قيود في نطاق محدود ! و قطوف من حدائق الحياة بقلم/ يوسف بولجراف


عينان ....... بقلم : د. سعيد لعريفي


كورونا :هل سيصبح "الجواز الصحي" إجباريا لممارسة مختلف الأنشطة اليومية ؟ بقلم : الأسـتـاذ مـروان اغـربـاوي ـ مــحــام.


فقدان التنوع البيولوجي بجبال الأطلس الكبير الأوسط لأزيلال يهدد الأنظمة الإيكولوجية د. عبد الرزاق العلامي


تحديات القوة الاستخباراتية للمملكة المغربية // ذ/ الحسين بكار السباعي


المغرب أقوى من زوابعكم الوهمية! // اسماعيل الحلوتي


الفرنسيّون :نعم للجوسسة علينا الا المغرب فهو بمثابة عار // يوسف غريب


في ذكراها المئوية.. معركة "أنوال" عندما مرّغ الريفيون أنف إسبانيا في الطين بقلم ذ. : حسن أوريد


الطفلة والعجوز بقلم : د.عبد الصمد الشنتوف

 
انشطة الجمعيات

حقوق أطﻔﺎﻝ ﺍﻟﺸﻌﻮﺏ ﺍﻷﺻﻠﻴﺔ، المملكة المغربية نموذجا*


أزيد من 12 فنان تشكيلي يتوحدون في الملتقى الثالث للفنون التشكيلية بمركز شلالات اوزود

 
تهنئة بالنجاح في الدراسة

أطيب التبريكات و أحر التهاني للدكتورة ماجدة بطة

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

عبد المجيد الغوات رئيس بلدية ،دمنات يدخل غمار انتخاب اعضاء غرفة التجارة والصناعة والخدمات


هذه اخر مستجدات ترشيح بنكيران لانتخابات 2021


حزب الاستقلال بتيلوكيت يدعم مرشح الغرفة الفلاحية و تجاوب كبير للفلاحين و الكسابة

 
أنشـطـة نقابية

دمنات : هيئات حقوقية ونقابية وسياسية تدعو للاحتجاج أمام مستشفى القرب يوم الثلاثاء13 يوليوز المقبل

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

الجزائر ترد على دعوة المغرب لإعادة فتح الحدود بين البلدين ..وبرلماني جزائري يجتر ذات الشروط "الخرافية" بتقديم إعتذار !!!


أول مقابلة مع سيف الإسلام القذافي... أصابع مقطوعة ولحية غزاها الشيب وملامح تغيرت

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  تهنئة بالنجاح في الدراسة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة