مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. /         أزيلال : حادثة سير مميتة بين سيارة أجرة ودراجة نارية بجماعة             وفاة فتاة في ظروف غامضة كانت صحبة 8 سياح خليجيين ..والجمعية المغربية لحقوق الإنسان تدخل على الخط             أزيلال : انطلاق اشغال توسيع شارع الحسن الثاني وتزيته بأعمدة الإنارة الذكية ...             الحكم بالإعدام لولد الفشوش “قاتل بدر” وتعويض مادي للعائلة             اعتقال منفدي سرقة نصف مليار من المجوهرات بالدارالبيضاء             وزارة التربية الوطنية تعلن صرف الزيادة في الأجور بأثر رجعي نهاية أبريل             بعد صراع طويل مع المرض.. اللاعب الدولي السابق منصف الحداوي ، ابن ازيلال ، في ذمة الله             عطلة جديدة من 8 أيام في انتظار التلاميذ وأطر التدريس             يا إخوتي جاء المطر قلم : حسن البصري             باحتراقي أنتشي‎ قلم : مالكة حبرشيد             انتشال جـ ثة شاب غــ ريق بشلالات أوزود وتصريحات مؤثرة لوالد المتوفي وأصدقائه ومعارفه             عرس امازيغي بترسال ..فرجة ممتعة مع احواش            20سنة من التفعيل القضائي لمدونة الأسرة ودواعي التعديل/ ندوة لفرع فيدرالية اليسار الديمقراطي بأزيلال             "فاجـ.عة أزيلال".. ذ. اعودا حسن ،يكشف مستجدات الملف ويؤكد عدم وجود تنازلات لعائلات الضـ.حايا             شرط النجاح في المبارة             حكمة موجهة للإنتهازيين             ازيلال / المشردون بدون رحمة            كفاكم نهيقا ايها الحمير             الضغوط على حماس             الزلزال : البحث عن وزير             الزيادة قى كل شىء ...            الصداقة فريضة             اسعار المواد الغدائية بتلفزتنا الوطنية             الحديقة العمومية وجب الاحتفاظ عليها           
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

فوج شويا على راسك ...

 
صوت وصورة

انتشال جـ ثة شاب غــ ريق بشلالات أوزود وتصريحات مؤثرة لوالد المتوفي وأصدقائه ومعارفه


عرس امازيغي بترسال ..فرجة ممتعة مع احواش

 
كاريكاتير و صورة

شرط النجاح في المبارة
 
الحوادث

أزيلال : حادثة سير مميتة بين سيارة أجرة ودراجة نارية بجماعة


حادثة سير تسفر عن مصرع 3 أشخاص من أسرة واحدة بالناظور

 
الوطنية

وفاة فتاة في ظروف غامضة كانت صحبة 8 سياح خليجيين ..والجمعية المغربية لحقوق الإنسان تدخل على الخط


الحكم بالإعدام لولد الفشوش “قاتل بدر” وتعويض مادي للعائلة


اعتقال منفدي سرقة نصف مليار من المجوهرات بالدارالبيضاء


وزارة التربية الوطنية تعلن صرف الزيادة في الأجور بأثر رجعي نهاية أبريل


عطلة جديدة من 8 أيام في انتظار التلاميذ وأطر التدريس

 
الأخبار المحلية

أزيلال : انطلاق اشغال توسيع شارع الحسن الثاني وتزيته بأعمدة الإنارة الذكية ...


النهوض بالقطاع الصحي في صلب أولويات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم أزيلال


ازيلال : عطلة نهاية الأسبوع تنهي بغرق شابين بشلالات أوزود


أزيلال : كابوس " حراس السيارات " بمنتجع شلالات أوزود ،يستخلصون بالقوة واجبات ركن السيارات ..ابتزاز و تهديد .

 
الجهوية

الكشف عن حقيقة نقل جثة سيدة على متن “تريبورتور” بالفقيه بنصالح


أمن بني ملال يحبط محاولة اختطاف طفلة يوم عيد الفطر


المجلس الحكومي يعين الدكتور "محمد بالاشهب "عميدا لكلية الآداب ببني ملال

 
الرياضــــــــــــــــــــة

بعد صراع طويل مع المرض.. اللاعب الدولي السابق منصف الحداوي ، ابن ازيلال ، في ذمة الله


بالفيديو..لبؤات الأطلس يحققن فوزا قاتلا بزامبيا ويقتربن من الأولمبياد


الجماهير المغربية ترشّح 3 أسماء لخلافة الركراكي بالمنتخب المغربي!

 
إعلان
 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

أنا و المراقب العام و زوليخا بنت دمنات (2)..بقلم : ذ. محمد أمدغوس
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 مارس 2016 الساعة 13 : 23


أنا و المراقب العام و زوليخا بنت دمنات

 الحلقة 2

 

 

محمد أمدغوس

 

كنت أجري وألهث في ذلك الطريق الجبلي المقفر .و كان الغسق قد بدأ في الهبوط . و السماء ملبدة بالغيوم, والجو خريفي. وعندما عم الظلام جلست بين الصخور لأسترجع أنفاسي. وخوفا من أن يراني متربص ما , انحنيت بجانب صخرة كبيرة, ومشيت حبوا حتى وصلت قرب بئر مهجورة غير عميقة . استعنت بضوء كشاف خافت, و نزلت أدراجها المنحرفة. و في فتحة داخلية تكورت مسندا رأسي على كومة ترابية. فجأة تناهي الى سمعي صدي هدير سيارة ونباح كلاب عدواني. انتفض خافقي وجف حلقي, وقلت في نفسي اذا مشطوا المكان مع كلابهم البوليسية ومسكوني فقد قضي علي.ربما أخبرهم أحد المخبرين من القرى المجاورة التي مررت بها ؟ قد يكون الفلاح حمو الذي زودني بالخبز والماء. أوقد يكون شابا من الذين رمقوني وأنا أعدو بسرعة ...صور ومناظر استعرضتها بذهني مثل ومضات سريعة. كان صوت انفجار القنبلة التي زرعتها في سيارة المراقب العام أثناء مروره يوم السوق بخميس أيت ماج طن قويا. لم تترك لجسده الحقير أي أثر.لقد كان وحشا ساديا مع رفاقي الذين ماتوا تحت التعذيب .و لم يرحم العجوز فاطمة لحسن عندما جاءت تسأله عن ولدها رفيقي التهامي. فركلها في بطنها بحذائه العسكري القاسي. ولم يتواني في أطلاق الكلاب البوليسيةالشرسة في ساحة سجن مصباح على المناضل مبارك ولعيد الذي قضي نحبه تحت أنيابها. كانت أصواتهم ووقع خطاهم تقترب من البئر التي كنت أختبأ بها. أناروا بكشافتهم داخلها, كنت أري ظلال رؤوسهم وقبعاتهم في قعر البئر, ودقات قلبي تتسارع , تحسست مسدسي, لم تكن بداخله سوي ثلاث رصاصات. وفي الجراب الجلدي قنبلتان يدويتان. قررت أن أ رميهما عليهم لو فكروا في تفتيش البئر. لكنهم رجعوا على اعقابهم وهم يسبون ويتوعدون .استسلمت لنومة خفيفة ولما إستفقت تابعت المسير حتي وصلت الى دوار قريب من اولاد خلوف .مع أذان الفجر جلست لأستريح وأروي عطشي من خابية قرب جدار المسجد. كان الناس من سكان الدوار يمرون أمامي عند دخولهم باحة المسجد لمحت من بينهم الجاسوس المدعو ولد الليمورية الذي أبلي البلاء الحسن في الوشاية بالمقاومين .انتظرت حتي غادر المسجد تتبعت خطاه حتى سلك حوشا مليئا بشجر الزيتون. ثم صوبت فوهة مسدسي , وأطلقت رصاصة فجرت رأسه مثل حبة بطيخ. فانهار الحقير وتهاوي كسارية ثقيلة. وانا أقول له خذ اولد الحرام. ثم هربت مسرعا قبل وصول أسياده .و الى جانب الطريق المؤدية الى دمنات جلست انتظر حتي منتصف النهار حين لمحت شاحنة اليهودي بن ايشان تقاوم العقبات الوعرة.أشرت اليه كي يقلني, لكنه رفض, فهددته بمسدسي. صعدت الى صحن شاحنته واختبأت بين أكياس خيش. كان عددا قديما من جريدة لفيجي ماروكان موضوعا على جانب زجاج شاحنته, وعليه صورة مولاي احمد الفقيه الذي صنع القنبلة وسلمني اياها في مراكش قبل شهرين. لقد شخصوا هويته تبا لهم وتبا للعملاء الخونة . التفت الي ايشان من وراء مقعده مرتعدا :
انتينا أسيدي من الوطنيين ايوة الله يلعن تاصيلت جد بو فرنسا.
لم أنبس ببنت شفة. وعند قنطرة أيت معياض أوقف ايشان شاحنتة عند حاجز للدرك .ودار بينه وبين أحد الضباط كلام عن أرباحه القليلة في ورشة صناعة الصابون وبيع البنزين . ثم تابع المسير حتي وصل عند ساحة السوق نبرا, شكرته وهددته بالقتل ان وشي بي. قفزت من شاحنته ثم تواريت بين اشجار الزيتون, متوجها نحو بساتين أيت حليلي. وبقرب جذع شجرة كاليبتوس حفرت حفرة أخفيت بها القنبلتان اليدويتان والمسدس .وعدت أدراجي الى الملاح اليهودي . قصدت في البداية محل صانع الاحذية الماهر سموئيال .اشتريت زوجا من الأحذية ثم عرجت علي بيت امماه ايستير المرأة الضريرة المكافحة التي تعيش من صناعة الماحيا. اشتريت من عندها جرة من الماحيا. وعرجت على الجزار بن ضاني وابتعت عراما من مليجات لحم العجل. بعد ذلك طرقت باب صديقتي زوليخا بنت المالح. وما ان رمقتني من نافذة منزلها, حتي سارعت الى فتح الباب ,وسحبتني من يدي الى الداخل. أقبلت أمهارحيل ساخرة:
اشويني فيك ماعرفتشي أش عاجبك فذاك الماجطني.
رفعت رأسي نحوها وقلت لها:
ألالة سارة خذي هاذ الخمسلاف فرنك صرفي علينا منها وصاوبي لينا العشا وماتنسايش شلاذة دمرقت حزينة .
لمعت عينيها من الفرح وهي تمسك النقوذ مرددة :واخا واخا ازين الماجطني .
جلست بداخل غرفة زوليخا أعب كؤوس الماحيا الواحد تلو الآخر .وهي تسألني عن سبب غيابي عنها لثلاث سنوات, وعن احوالي كان حديثها ذو شجون .وباحت لي بفسخ خطبتها عن خطيبها الدوس بن عمران وشكت لي خذلانه لها . زوليخا فتاة تتميز بشعر طويل فاحم, وحاجبان رفيعين, وعينين عسليتين, وخال على الشفتين. فارعة الطول, مع قد ممشوق, و خصر ممتلئ, .ونهدين نافرين كعنقودين كاملين من العنب الأبيض .عندما تخرج الى السويقة تشرأب نحوها الاعين والاعناق. وقد حاول ضابط فرنسي يدعي كوينتا, يشتغل في بيرو أعراب اختطافها ذات ليلة. حسب ماحكته لي. لكنني اعرف أنها بتحريض من أمها سارة. تمنح نفسها لمن يدفع اكثر خاصة من بعض الجنود ذوي الرتب الذين حاربوا مع فرنسا في الحرب العالمية التانية وعادوا بثروة هامة. يصرفونها علي بنات فندق ايشان, وكانتينة ديبي, واليهوديات الجميلات بالملاح. جاءت سارة بطاجين لحم العجل, وصحن مرقة حزينة . ازدردت الأكل كما ازدردت جسد زليخا .كان دفئ جسدها ودفئ ماحيا يسريان في جسدي كمخذر منعش. ولم أكد أستسلم لنوم عميق حتي سمعت طرقات قوية على باب منزلها. أنطلقت زوليخا مسرعة لتطل من النافذة . وهرعت نحوي مسرعة وقد اصفر وجهها:
ويلي ويلي عرام ديال البوليس برا لبس حوايجك بالزربة يالله.
قلت لها: واش نهرب من فوق السطوح؟
لا خذ هاذ لامبة وجوج د شميعات واتبعني . فتحت لي كوة سرية توجد تحت صندوق كبير, تفضي الى سرداب ينتهي عند دار الدباغ في اخر حي الملاح. وبسرعة نزلت الى داخل السرداب أتلمس طريقي كالأعمي , مستعينا بضوء الشمعة .الى أن رأيت فوقي فتحة دفعت غطاءها الخشبي بكلتا يدي,. فلفحني هواء دار الدباغ .وما ان طلعت حتي عدوت كالثعلب بين أشجار الزيتون... ....

يتبع




5415

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نوستالجيا

ذ. فتيحة ايت الحاج

مرة اخرى ، احيي طاقم موقع أزيلال 24 ، على ان جل المقالات رائعة ومن كل طرف ولون هناك طيف
كما اشكركم على اعادة نشر :أنا و المراقب العام و زوليخا بنت دمنات ..
قصة رائعة ومن هذا الموقع اشكر ابن بلدتى ذ. محمد أمدغوس
انها قصة رائعى جدا جدا جدا
اطلب منكم ان كان ممكنا ان نفكر فى تحويلها الى فلم ، ونحن على استعداد ان نقوم باتصالاتنا مع الإخوة ، بعض الهواة الكبار ، من أجل كتابة سيناريو
ما هو رايكم ان نجتمع يوما بدمنات او ببنى ملال او ازيلال ولنفكر جميعا

فكروا فى الأمر
انه تاريخ المنطقة
ولي اليقين انه سيعد من أكبر واضخم الأفلام واحسن بكثير من فلم : دامو الذى ارخ واويزغت
ننتظر جوابكم عبر الموقع ، موقع ازيلال 24
تحياتي

في 17 مارس 2016 الساعة 10 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 المرجو الإتصال بالموقع على البريد الإليكتروني التالي

azilal24info@gmail.com

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



جمعية الأعالي للصحافة بأزيلال وجها لوجه مع وكالة إيفي الاسبانية حول أحداث مخيم اكديم إزيك

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

عنــــدما تثــــبت الأمــــازيغية مغــــربية الصـــــحراء بقلم مدير جريدة سوس+

فـــــــــينك يا حشــــــــــومة؟ بقلم: لحــــسن بـــــغـوس

زهرة حلمومي زوجة مهاجر مغربي من سوق السبت ترفع تظلمها لوزير العدل

عذاب آخر بعد الإفراج من الأسر بقلم محمد سيموري: عضو المكتب الوطني

ابزو : الدورة الخامسة لموسم سيدى الصغير بن المنيار والمهرجان الثقافى والسياحى لابزو

النص الكامل للرسالة الموجهة للملك من طرف الجمعية المغربية لأسر الشهداء و الأسرى و مفقودي الصحراء ال

رسالة مفتوحة لكل من يهمه أمر كرة القدم المغربية

أيت أعتاب و آفة الأزبال.

أزيلال : حادثة سير كادت أن تؤدى بحياة امرأة ...

ما سر غياب السيولة النقدية بالأكاديميات والنيابات؟؟؟؟؟؟بقلم : وجدة زيرى

تعزية وموساة فى وفاة سيمحمد زرعة ، شقيق السيد عبد العزيز زرغة ..

مشروع ضخم لتزويد دمنات بالماء الصالح للشرب رصدت له ميزانية 26 مليار سنتم بدون طائلة. و المحطة في عطل

UNTM بيان جهوي خاص بموظفي نيابة أزيلال

أزيـــلال : أسرة الأمن الوطني تحتفل بالذكرى" 59" لتأسيسها + فيديو

أزيلال : نشل حقيبة يدوية من فتاة قرب المحطة

أزيـلال : تحذير سائقي وارباب النقل من استغلال المناسبات لزيادة الأسعار

بين السماء والأرض بقلم : ذ.محمد محضار

أنا و المراقب العام و زوليخا بنت دمنات (2)..بقلم : ذ. محمد أمدغوس





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

يا إخوتي جاء المطر قلم : حسن البصري


باحتراقي أنتشي‎ قلم : مالكة حبرشيد


موحماد “المسؤول/ الموظف” وعقدة الدونية بقلم : الطيب أمكرود


صلاة المحارب وسط المعركة قلم : عبد اللطيف برادة


وهم التقارب الديني والمذهبي قلم :أحمد الصراف


سوسيولوجي يحذر من إذكاء خطاب "العروبي والشلح" لثقافة الكراهية قلم : سعيد بنيس


هل أصبحت مهنة المحاماة صناعة؟ قلم : نبيل محمد بوحميدي


لا تقلدني فالبهاء لا يقلد قلم: خالد أخازي


اجتياح رفح، فزاعة للابتزاز أم تطهير عرقي؟ قلم : عبد العزيز غياتي


مدونة الأسرة: بَيْنَ جِهَادِ الكَنَبَة وَ بيْنَ إقْتِحَام العَقَبَة! قلم :عبد المجيد موميروس

 
دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخر .. ‎ بقلم ذ :عصام صولجاني

دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخرة الجزء 2 الحلقة الرابعة (07)

 
ضاع الامل وبقيت الذكريات . ، ( الجزء الثاني  ). قلم : محمد همـــشة

ضاع الأمل وبقيت الذكريات .(الجزء الثاني ) الحلقة 05 كتب : ذ : محمد همــشة

 
طب و صحـة

ازيلال : والي جهة بني ملال وعامل الإقليم .. إعطاء الإنطلاقة الرسمية لأشغال بناء المستشفى الإقليمي


أزيــلال : ازيد من 14082 من المستفيدين من خدمات صحية بـ 17 جماعة بإقليم أزيلال خلال شهر فبراير 2024.

 
التعازي والوفيات

أزيلال / افورار : تعزية ومواساة في وفاة والد صديقنا و زميلنا الصحفي " محمد أوحيمي "


أزيلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " سيمحمد كرني ": تقني في تصاميم البناء ...


أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة ،المشمول برحمته :" حسن أحنـصال " موظف سابق بالمندوبية الإقليمية للشبيبة والرياضة ...

 
أنشطة حــزبية

صفقات الدراسات تجر "الاستقلال" إلى المحكمة وتشعل حرباً قضائية بين الإستقلاليين... والراشدي: "أجندة مفضوحة"

 
انشطة الجمعيات

أزيـلال ...جمعية "ألاوراش" تنظم عملية إفطار جماعي لفائدة نازلات و نزلاء مركز " الأمل " لحماية الأشخاص بدون مأوى ...


جمعية "غيث للتنمية الصحية والاجتماعية " تسعد ساكنة إقليم أزيلال.

 
أنشـطـة نقابية

أزيلال : إضراب جديد يشل الجماعات التراتبية لمدة ثلاثة ايام

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

العالم على موعد مع كسوف كلي للشمس والملايين ينتظرون الظاهرة اليوم الإثنين


السجن 18 سنة لمغربي بعد إدانته باغتصاب 15 امرأة بفرنسا

 
حوارات

من تأليف مجموعة من الأساتذة : أحمد العيوني والمصطفى اجماهري .. صدور كتاب جديد يحمل عنوان :

 
موقع صديق
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخر .. ‎ بقلم ذ :عصام صولجاني

 
 

»  حوارات

 
 

»  طب و صحـة

 
 

»  ضاع الامل وبقيت الذكريات . ، ( الجزء الثاني  ). قلم : محمد همـــشة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 المرجو الإتصال بالموقع على البريد الإليكتروني التالي :

azilal24info@gmail.com

 

 

 شركة وصلة