مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. /         ساكنة أزيلال مطالبة بالحفاظ على نظافة المدينة خلال أيام العيد             أزيلال : تعزية ومواساة في وفاة والد أخينا :" حسن ايت يدير" قائد بمدينة هوارة أولاد تايمة .. رحمة الله عليه             بما في ذلك ساكنة إقليم أزيلال .. المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب يدعو إلى ترشيد استهلاك الماء واستعماله بشكل مسؤول ومعقلن             متى كان السياسيون أولياء الله؟! قلم : اسماعيل الحلوتي             كان الله في عون الفقراء: ارتفاع صاروخي لأسعار “الدوارة” واللحوم بعد تزايد إقبال مقاطعي الأضاحي عليها             هل تستحق رائحة الشواء.....كل هذا الاحتراق؟ قلم : مالكة حبرشيد             وزير الداخلية يفوض صلاحيات جديدة وموسعة للولاة والعمال             أزيلال : استفادة مايزيد عن 1300 طفل من خدمات قوافل ووحدات طبية متنقلة بعدد من الجماعات الترابية بالاقليم             هل أنت مع أو ضد ؟ قلم : محمد كرم             بعد موسم خالي من الهزائم.. الرجاء بطلا للمغرب             جولة في مدينة دمنات:السوق الاسبوعي للعنم خر سوق العيد الاضحى             عن ضحايا التسمم بالخمر الفاسد.. واحد مول الطاكسي قال شفت واحد تفركعو            شهيد رئيس المعارضة الاتحادية بمجلس النواب :”كاينين الشناقة بالجلابة وكاينين الشناقة بلكرافاطات”            رصاص الأمن بالبيضاء يُنهي هيجان شاب هاجم 9 أشخاص وقتل مواطنا            جميعنا ضد مهرجان موازين والمهرجانات الاخرى             شرط النجاح في المبارة             حكمة موجهة للإنتهازيين             ازيلال / المشردون بدون رحمة            كفاكم نهيقا ايها الحمير             الضغوط على حماس             الزلزال : البحث عن وزير             الزيادة قى كل شىء ...            الصداقة فريضة             اسعار المواد الغدائية بتلفزتنا الوطنية            
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

فوج شويا على راسك ...

 
صوت وصورة

جولة في مدينة دمنات:السوق الاسبوعي للعنم خر سوق العيد الاضحى


عن ضحايا التسمم بالخمر الفاسد.. واحد مول الطاكسي قال شفت واحد تفركعو


شهيد رئيس المعارضة الاتحادية بمجلس النواب :”كاينين الشناقة بالجلابة وكاينين الشناقة بلكرافاطات”


رصاص الأمن بالبيضاء يُنهي هيجان شاب هاجم 9 أشخاص وقتل مواطنا


قربلة بسبب غياب الوزراء وتوقف جلسة مجلس النواب

 
الأخبار المحلية

ساكنة أزيلال مطالبة بالحفاظ على نظافة المدينة خلال أيام العيد


بما في ذلك ساكنة إقليم أزيلال .. المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب يدعو إلى ترشيد استهلاك الماء واستعماله بشكل مسؤول ومعقلن


أزيلال ....مندوبية الاوقاف تعلن عن توقيت ومكان صلاة العيد الأضحى


ازيلال : البرلماني "لحسن ايت اصحا " يدعو وزير التجهيز والماء لتسريع تهيئة الطريق الإقليمية رقم 3107 على طول 32 كلم

 
كاريكاتير و صورة

جميعنا ضد مهرجان موازين والمهرجانات الاخرى
 
الحوادث

حادثة سير تودي بحياة أستاذة


قلعة السراغنة/ تملالت .. حادثة سير مؤلمة تتسبب في وفاة شاب وزوجته

 
الجهوية

جهة بنى ملال خنبفرة : انطلاق الدورة العادية لامتحانات البكالوريا – دورة يونيو 2024


الفقيه بنصالح : جندي ينجو من محاولة قتل أثناء تدخله لإنقاذ شابة من السرقة


بني ملال : مديرية التعليم ترسل مذكرة للمديرين والمديرات والمفتشين والمفتشات لإحداث لجن لترسيم الأساتذة أطر التدريس المتمرنين “المتعاقدين”

 
الوطنية

كان الله في عون الفقراء: ارتفاع صاروخي لأسعار “الدوارة” واللحوم بعد تزايد إقبال مقاطعي الأضاحي عليها


وزير الداخلية يفوض صلاحيات جديدة وموسعة للولاة والعمال


هروب سجين بالدار البيضاء بعد إحضاره إلى مستشفى “موريزكو” لتلقي العلاج ...والأمن يوضح حيثيات الواقعة


الحكومة تصرف أجور موظفي القطاع العام قبل موعدها.. الموظفون: سنواجه أطول شهر في السنة


تلميذة أخرى تنهي حياتها في اليوم الثاني من امتحانات الباكالوريا.

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

بعد موسم خالي من الهزائم.. الرجاء بطلا للمغرب


فوزي لقجع يتدخل لحضور منتخب الكونغو برازافيل إلى أكادير.


"الركراكي" في قلب عاصفة من الغضب بسبب الأحداث المؤسفة التي ميزت مواجهة "زامبيا"

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

عودة فؤاد العروي إلى مدينة خريبكة أحمد لعيوني
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 أكتوبر 2023 الساعة 04 : 02


عودة فؤاد العروي إلى مدينة خريبكة

 

أحمد لعيوني

 

 

 

استقبلت قاعة العروض بالمكتبة الوسائطية لمدينة خريبكة، الكاتب والروائي والقاص، فؤاد العروي، مساء السبت 23 شتنبر 2023، من أجل تقديم روايته الصادرة مؤخرا عن دار ميالي بارو الفرنسية، 30 يوما للبحث عن زوج  30 jours pour trouver un mari ، نظم بالمناسبة لقاء ثقافي مفتوح، حضره جمهور غفير من المثقفين والمهتمين بالثقافة، وقراء إبداعات الكاتب من مختلف الأعمار.

تدور أحداث الرواية بمقهى لونيفير الخيالي، وتتضمن نصوصها تعبيرا خاصا يتسم بمتعة الكتابة للمؤلف من حيث اختيار الشخصيات، وتطوير طريقة سردهم للأحداث، وذلك بأسلوب اختيرت كلماته لتمازج بين المعنى وعمق الأفكار المعبر عنها، مع إدراج كلمات باللغة الدارجة المغربية.

في البداية رحب مدير المكتبة الوسائطية ذ. الركراكي بالحضور، مثنيا على تفضل الكاتب بقبول الدعوة، ومثوله بمدينة الفوسفاط، التي سبق له أن اشتغل بها مهندسا جيولوجيا.

ثم تناولت الكلمة منشطة الجلسة، صفاء حفيظ، ،المهندسة المعمارية، التي شاركت ضمن الفريق الذي أشرف على انجاز تصميم وبناء المكتبة الوسائطية التابعة للمكتب الشريف للفوسفاط. وبعد الترحيب بالمحاضر، قدمت نبذة عن سيرته الإبداعية، وعن مروره بالمدينة قبل أربعين سنة، حيث اشتغل مهندسا بمناجم الفوسفاط بداية الثمانينيات، قادما إليها مباشرة من فرنسا بعد تخرجه من مدرسة الطرق والقناطر بباريس. وقد دعته منشطة اللقاء لإمتاع الحاضرين من خلال مداخلته بما تتضمنه من قصص وحكايات مثيرة، وطرائف مسلية، وألغاز ساخرة، بتعبيره عن المشاعر والعواطف بقلب مفتوح، يقربه أكثر من متتبعي أعماله، وقراء مؤلفاته.

 كما أشارت المنشطة إلى الفضاء الذي يجمع هذا اللقاء والذي كانت هي من بين أعضاء الفريق الذي اشرف على انجازه، بقيادة المهندس المعماري، عبد الواحد المنتصر، بوصفها مهندسة في نفس المجال، تشتغل بالمكتب الشريف للفوسفاط، باستغلال التقنيات الحديثة، واستعمال مواد ايكولوجية، تراعي خصائص البيئة، وملائمة الألوان بتوظيف فضاءات تتكون عناصرها من الماء والخضرة والحجارة المرمرية.

بدأ فؤاد العروي مداخلته بالتعبير عن ارتساماته حول التغييرات التي تحققت بمدينة خريبكة عامة، وانجاز فضاء المكتبة الوسائطية التي احتضنت هذا اللقاء. كما نوه بدور المهندسة صفاء حفيظ في هذا الإنجاز الجميل. وأشاد بما يمتاز به التصميم من ذوق مرهف يجذب الرواد، ويلائم مختلف الطباع، ويشفي الغليل بمواصفات معمارية تجمع بين جمالية المبدع والمناظر الطبيعية التي تحيط به، والتي تم دمجها في فضاء التعمير. مع استخدام الأحجام الهندسية التي تعبر عن الرؤى الثقافية وتوحي بهالة بنوع من الروحانية على المكان.

ثم تطرق المحاضر إلى علاقته بالمدينة حيث اشتغل مهندسا بقطاع الفوسفاط بداية الثمانينيات. ولم تكن تتوفر حينها على العديد من المرافق التي أحدثت فيما بعد. وكان هذا المركب الثقافي الذي احتضن اللقاء، قد أثار انتباهه للوهلة الأولى عند وصوله إلى المكان. وأشار بالمناسبة إلى ما سبق أن أكد عليه مدير المكتب الشريف للفوسفاط، بأنه علينا أن نتطلع بعيدا في مجالي الزمان والمكان، وهذه المعلمة حقا جزء من ذلك التطلع. كما راقه العدد الهائل من الأطفال المنهمكين في المطالعة، ومختلف الأنشطة، بأمكنة خاصة بكل فئة عمرية، وفضاء يناسبهم، أنجز بتصميم منفتح على الطبيعة.

انصبت مداخلة الضيف على استعراض الجانب الإنساني في مسار الكاتب وبعض ذكرياته خلال إقامته بالمدينة الفوسفاطية التي وصلت إلى ثلاث سنوات، لكنها كانت حافلة بالمعطيات المتنوعة، وأهمها ما اكتسبه خلالها من تكوين ميداني، وعلاقات إنسانية مهمة تحتفظ بها ذاكرته. فبعد إنهاء دراسته بالمدرسة الوطنية للقناطر والطرق بباريس، والتحاقه باحثا بمدرسة المعادن بنفس المدينة الفرنسية، بشارع سان ميشيل. وفي أحد الأيام حضر السيد عبد اللطيف الكراوي، الكاتب العام للمكتب الشريف للفوسفاط، لإلقاء محاضرة أمام الطلبة المهندسين، وخلال حوار دار بينهما، قدم له المحاضر عرضا للتوظيف بالمقاولة التي يشرف عليها بخريبكة، المدينة التي سمع بها لأول مرة.

ويضيف المتحدث، بأنه ما أن التحق بمنصبه حتى تلاشى التخوف الذي كان يخالجه بإقدامه على دخول غمار مدينة لم يكن لها وجود في تفكيره، إذ التقى بفريق رائع من المهندسين المتميزين، من بينهم إدريس بنهيمة، جمال بنصاري، نصر الدين بلغازي، عبد الله حربة. كانوا مجموعة شباب مؤهلين علما وعملا، يشتغلون في انسجام. وكونوا فريقا لكرة السلة يشرف عليه إدريس بنهيمة الذي كان مولعا بهذه الرياضة. وبعد مرور عام بمنجم سيدي الضاوي، عين مديرا للإنتاج بمنجم امرح لحرش، وعمره حينها لا يتجاوز خمسا وعشرين سنة. كان تحت إشرافه المباشر فريق نشيط، يعمل بجدية وكفاءة عالية، يتكون من خمسة مهندسين شباب، وعدد من التقنيين المختصين المصنفين في إطار إكس سيس، ومسيرو الآلات الضخمة مثل (لامريون) التي يكلف ثمنها مبلغا مهما يصل حينها إلى مليون دولار، وأصبح حاليا يتجاوز المائة مليون. بالإضافة إلى ما يزيد عن أربعمائة عامل.

ويحكي العروي بأنه اكتشف حينها أن العمال آنذاك كانوا يتقاضون أجورا محترمة، ويمارسون عملهم في ظروف تحفظ كرامتهم الإنسانية. ويذهب من خلال حديثة إلى أن للعلاقات الإنسانية التي اكتسبها من الإشراف على هذه الأوراش أحدثت وقعا عميقا على نفسيته وتكوينه المهني، بحيث منحه التعامل مع الفريق باحترام متبادل مكانة مشرفة بينهم. كما يقول، "كان لا فرق عندي بين مدير وعامل بسيط، لأني تربيت في حي شعبي بالجديدة (حي بوشريط) الذي يضم خليطا من فئات المجتمع يعيشون في انسجام وتوادد بينهم، وهذا ما جعلني أتفاهم مع الجميع. وحتى المناضلون المتمرسون بالنقابة كانوا يكنون لي المودة والتقدير، نظرا لمعاملتي المحترمة مع العمال، وأؤكد بكل صدق أن المجموعة التي كنت أسيرها، استفدت من أفرادها بشكل كبير في استكمال تكويني المهني، وتوسيع خبرتي كمهندس في قطاع المعادن".

لكن بعد قضاء ثلاث سنوات بالميدان، يقول المحاضر، استدعاني المدير العام، السيد كريم العمراني، لأشتغل بالمصلحة التجارية بالإدارة المركزية بالدار البيضاء صحبة جمال بنصاري، وكلفنا بعملية إعداد الصفقات، والانتداب للقيام بمفاوضات بيع الفوسفاط للدول الراغبة في ذلك. وحينها حدثت لي قضية القفازات عند زيارتي للصين الشعبية، التي حكيت قصتها ضمن المجموعة محل المداخلة، باسم "قفازات مدام ش ي"، وأصبحت تعتبر أغلى قفازات جلدية في العالم، وربما في التاريخ. لقد اكتسبت بالإدارة المركزية خبرة جديدة، وتكوينا من نوع آخر. خلال مروري بأوراش منجم الفوسفاط بامرح لحرش، واشتغالي طول النهار، لم أبق ملتزما كعادتي بالمطالعة، لكن استفادتي ستكون مثمرة وملهمة في إنتاج  أدبي فيما بعد، كان من بينها قصة "الزواج الأسطوري للبولوني" التي استلهمتها من طبيب الأسنان الذي كان يقيم بجوار سكني، وأيضا أسنان الطوبوغرافي التي تحيل على العمل المضني للعمال، وانتهاز بعض الأشخاص للوضع النقابي والسياسي لتحقيق مصالحهم الشخصية.

وفي جوابه عن سؤال لأحد الحاضرين، حول تفكيره في كتابة مذكرات عن الفترة التي قضاها بمدينة خريبكة، سواء في إطار حوليات أو رواية شاملة، من شأنها التدوين لفترة تاريخية للحياة الاجتماعية والإنسانية لمختلف الفئات التي عاشرها، أو التقى بها، خلال عقد الثمانينيات، في زمن انقضى، وتغيرت العديد من ملامح المدينة المنجمية، والتي لا يعرفها الجيل الحالي. كان جوابه بأنه ربما يفكر في ذلك مستقبلا ليكون موضوع أحد مشاريعه الإبداعية أو الفكرية، نظرا لما لا يزال عالقا بذاكرته من أحداث وطرائف عن مدينة خريبكة، منها حادثة انتخابه رئيسا للنادي السينمائي بتنزيل أغلبية ساحقة من عمال الفوسفاط بإيعاز من رئيسه إدريس بنهيمة للتصويت في مواجهة مرشح رجال التعليم، بالرغم من كونه على دراية عالية بالثقافة السينمائية. وبالموازاة مع هذه المهمة، تم تكليفه بتنظيم مهرجان السينما الإفريقية وما صادفه من طرائف، ومشاركته في فريق كرة السلة التي لم يسبق له أن مارسها، وقضية الهاتف الذي كان حينها ينقطع أكثر مما يواصل. ثم جريدة لوموند التي كان مواظبا على قراءتها، ولم تكن تصل إلى المدينة إلا مرتين في الأسبوع، وقد تنقطع لعدة أسابيع. وبالتالي الحرمان من التواصل مع الثقافة والابتعاد عن المطالعة التي كان مولعا بها، بعد أن أصبحت جزء من حياته، فلم يتبق منها سوى ممارسة ملء شبكة الكلمات المتقاطعة.

وفي ختام عرضه تقدم بنصيحة للتشجيع على القراءة والمطالعة، مذكرا بأن من يريد المواظبة عليها وتحبيبها في نفسه، عليه أن يختار موضوع الكتاب الذي يلائم ذوقه ويناسب ميوله، وبإمكانه أن يكتشف من خلاله جماليات الحياة وبراعة تصويرها، سواء كانت المادة علمية أو أدبية أو رياضية، وكل ما من شأنه أن يحقق جزء من أحلامه وتصوراته. فالإنسان، كما يقول العروي، دائما في حاجة إلى قدر من المخيال والأحلام، ففي داخله جوانب مهمة لا تخلو منها الحياة البشرية، وبإمكانه أن يجدها في متعة المطالعة والتأمل. والدعوة موجهة بالخصوص للأطفال والشباب للتعود على القراءة واكتساب مهارة مصاحبة الكتاب.

 



2777

0






 

 المرجو الإتصال بالموقع على البريد الإليكتروني التالي

azilal24info@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

تياترو TEATRO اللغط السياسي بقلم : محمد علي انور الرڰيبي

فنون أحواش بين الجمالية والارتباط بقضايا الوطن بقلم :الحسن ساعو

دار ولد زيدوح : معاناة ساكنة من غلاء فاتورة الماء الكهرباء

التحرش الجنسي عند العرب وعلاقته بالعولمة . بقلم :هايدة العامري

تفاصيل جديدة و مثيرة: الشرطي الذي قتل 3 من زملائه بمشرع بلقصيري عاد لتوه من الناظور

و أخيرا جمعية الأعالي للصحافة بأزيلال وجها لوجه مع وكالة إيفي الإسبانية في ملف مخيم اكديم إزيك

ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

الملك محمد السادس يعين أسماء وازنة و مهمة ضمن لجنة النموذج التنموي

عودة فؤاد العروي إلى مدينة خريبكة أحمد لعيوني

من كتابة المدينة إلى دفاتر الجديدة تغطية أحمد لعيوني





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

متى كان السياسيون أولياء الله؟! قلم : اسماعيل الحلوتي


هل تستحق رائحة الشواء.....كل هذا الاحتراق؟ قلم : مالكة حبرشيد


هل أنت مع أو ضد ؟ قلم : محمد كرم


هل الدارجة المغربية لهجة عربية؟ قلم :محمد بودهان


التراث الأمازيغي عصي على العملاء بقلم: لحسن الجيت


بتندوف .. انتفاضة الضباط ! قلم : عبد العلي جدوبي


قراءة في حـق تقرير المصير قلم : ذ. عبد الواحد بن مسعود


معادلة الحارق والمحترق قلم : مالكة حبرشيد


دردشة مع رفيقي المشاكس : اللعبة المزدوجة للدول العربية اتجاه القضية الفلسطينية قلم : عبد اللطيف برادة


جاك بوفيريس أو كيف تفكر بقدميك على الأرض؟ ترجمة د. زهير الخويلدي

 
الى من يهمهم ا لأمر

أزيلال : بطء وتيرة اشغال تهيئة شارع الحسن الثاني من طرف الشركة الفائزة بالصفقة، يثير استياء الساكنة

 
دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخر .. ‎ بقلم ذ :عصام صولجاني

دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخرة الجزء 2 الحلقة الرابعة (07)

 
ضاع الامل وبقيت الذكريات . ، ( الجزء الثاني  ). قلم : محمد همـــشة

ضاع الأمل وبقيت الذكريات .(الجزء الثاني ) جلقة جديدة ... الحلقة 06 كتب : ذ : محمد همــشة

 
طب و صحـة

أزيلال : استفادة مايزيد عن 1300 طفل من خدمات قوافل ووحدات طبية متنقلة بعدد من الجماعات الترابية بالاقليم


ازيد من 13452 من المستفيدين من خدمات صحية بـ 25 جماعة بإقليم أزيلال خلال شهر ماي 2024.

 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعزية ومواساة في وفاة والد أخينا :" حسن ايت يدير" قائد بمدينة هوارة أولاد تايمة .. رحمة الله عليه


كلمة شكر على تعزية من د.هشام السليماني على اثر وفاة والده لحسن السليماني ، رحمه الله

 
بالشفاء العاجل

ازيلال 24: نتمنى الشفاء للأخ " محمد القرشي " ، رئيس المجلس الإقليمي سابقا ، الذي صارع من أجل تنمية الإقليم

 
أنشطة حــزبية

المحكمة تبرئ إدريس لشكر من القذف وتدينه من أجل السب العلني في قضية تهجمه على الصحفيان بلشكر والصافي

 
انشطة الجمعيات

رحلة منظمة السنابل الوطنية فرع أيت بوكماز: تجربة تربوية ترفيهية مميزة

 
أنشـطـة نقابية

الإعلان عن تأسيس "جبهة مغربية ضد قانوني الإضراب والتقاعد"

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر بشأن استمرار ختان الإناث


السفير عمر هلال يشهد المنتظم الدولي والشعب الجزائري على نية الجزائر المبيتة ضد المغرب

 
حوارات

من تأليف مجموعة من الأساتذة : أحمد العيوني والمصطفى اجماهري .. صدور كتاب جديد يحمل عنوان :

 
موقع صديق
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخر .. ‎ بقلم ذ :عصام صولجاني

 
 

»  حوارات

 
 

»  طب و صحـة

 
 

»  ضاع الامل وبقيت الذكريات . ، ( الجزء الثاني  ). قلم : محمد همـــشة

 
 

»  الى من يهمهم ا لأمر

 
 

»  بالشفاء العاجل

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 المرجو الإتصال بالموقع على البريد الإليكتروني التالي :

azilal24info@gmail.com

 

 

 شركة وصلة