مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. /         النظام الجزائري ظالم يدعي المظلومية Victimisation قلم : لحسن الجيت             وفاة ثاني عامل اقليم ازيلال : " صلاح علابوش " رحمه الله ...             وفاة الفنان حميد نجاح بعد معاناة مع المرض             بتهمة هتك العرض...30 سنة سجنا في حق أستاذ لأستاذ لغة فرنسية اغتصب تلميذاته بالدار البيضاء             شخص يقتحم منبر مسجد النخلة بقلعة السراغنة ويدعي انه المهدي المنتظر             ازيلال : تنظيم البطولة الإقليمية المدرسية في العدو الريفي المدرسي وطاقات واعدة أبرزت قدراتها في التظاهرة .             أزيلال : تعزية ... والدة أخينا :" عمر بادوش "، تقني بقسم التعمير، بعمالة أزيلال ،في ذمة الله ....             أزيــلال : مجلس مجموعة الجماعات الترابية للأطلسين الكبير والمتوسط يعقد دورته العادية و مناقشة 03 نقط مدرجة والمصادقة عليها .             أسماء غلالو تقدم استقالتها للوالي عامل عمالة الرباط، محمد اليعقوبي لتضع نقطة النهاية لتجربتها في عمودية الرباط             المتهم الرئيسي يدعي النسيان وينفي قيادته السيارة التي دهست الشاب "بدر"..و”شريكه” يغير مجرى الملف.. التفاصيل الكاملة             ربورطاج: “بسمة أمل” في قافلة طبية تضامنية مجانية بايت عتاب اقليم ازيلال.             ازيــلال : المنشد عبدالله البياز في أنشود"دعوتك ربي            ساكنة بأزيلال تحتج ضد تفويت أرض سلالية بدرهم ونصف للمتر والمستثمر يحفر آبار ويمنع دفن الموتى بالروضة             جلالة الملك عبدالله الثاني يهاتف عموتة ..            حكمة موجهة للإنتهازيين             ازيلال / المشردون بدون رحمة            كفاكم نهيقا ايها الحمير             الضغوط على حماس             الزلزال : البحث عن وزير             الزيادة قى كل شىء ...            الصداقة فريضة             اسعار المواد الغدائية بتلفزتنا الوطنية             الحديقة العمومية وجب الاحتفاظ عليها            8 مارس           
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

اسـتراحــــة : اضحك معانا..

 
صوت وصورة

ربورطاج: “بسمة أمل” في قافلة طبية تضامنية مجانية بايت عتاب اقليم ازيلال.


ازيــلال : المنشد عبدالله البياز في أنشود"دعوتك ربي


ساكنة بأزيلال تحتج ضد تفويت أرض سلالية بدرهم ونصف للمتر والمستثمر يحفر آبار ويمنع دفن الموتى بالروضة


جلالة الملك عبدالله الثاني يهاتف عموتة ..


أمير دولة قطر يعانق المغربي الحسين عموتة بعد انجازه التاريخي مع منتخب الأردن | لقطة روعة

 
كاريكاتير و صورة

حكمة موجهة للإنتهازيين
 
تهنئة.. الطالب الخلوق : "انوار عنوشّ ،ينال شهادة الدكتوراه من فرنسا في موضوع "تدبير و استمرارية و تس

تهنئة.. الطالب : "انوار عنوش" ،ينال شهادة الدكتوراه من فرنسا في موضوع "تدبير و تسيير المقاولات "

 
الحوادث

وفاة شقيقتين من أزيلال بضواحي مراكش، بعد سقوطهما من الطابق الثالث بصدد نشر " زربية " ..


أزيلال : حادثة سير خطيرة على مستوى طريق شلالات اوزود...والسبب انفجار عجلة السيارة

 
الوطنية

وفاة ثاني عامل اقليم ازيلال : " صلاح علابوش " رحمه الله ...


وفاة الفنان حميد نجاح بعد معاناة مع المرض


بتهمة هتك العرض...30 سنة سجنا في حق أستاذ لأستاذ لغة فرنسية اغتصب تلميذاته بالدار البيضاء


شخص يقتحم منبر مسجد النخلة بقلعة السراغنة ويدعي انه المهدي المنتظر


أسماء غلالو تقدم استقالتها للوالي عامل عمالة الرباط، محمد اليعقوبي لتضع نقطة النهاية لتجربتها في عمودية الرباط

 
الأخبار المحلية

أزيــلال : مجلس مجموعة الجماعات الترابية للأطلسين الكبير والمتوسط يعقد دورته العادية و مناقشة 03 نقط مدرجة والمصادقة عليها .


مقاييس التساقطات الثلجية المسجلة اليوم الثلاثاء بأقاليم المغرب : ازيلال ، افران ، ميدلت و تازة


أزيلال : إيداع السجن شاب حاول قتل متحرش بوالدته...


أزيلال : الدرك الملكي بواويزغت يعتقل أفراد عصابة متخصصة في استخراج الكنوز

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج


أوتار الكوع، مفصل الكوع الخارجي وطرق العلاج

 
الجهوية

ولاية أمن بني ملال تتفاعل مع فيديو سرقة سيدة بالنشل داخل سوق أسبوعي


خلاف عائلي ينتهي بجريمة قتل بسوق السبت


بني ملال : تلميذ يعثر على قنبلة يدوية (ݣرونادة) ويحملها معه الى منزله ...

 
الرياضــــــــــــــــــــة

ازيلال : تنظيم البطولة الإقليمية المدرسية في العدو الريفي المدرسي وطاقات واعدة أبرزت قدراتها في التظاهرة .


لقجع يمنح الفرصة الأخيرة للمدرب الوطني الركراكي ، ويضع مصيره بين يديه،آخر التطورات


المنتخب المغربي يواجه أنغولا وموريتانيا وديا بملعب أكادير الكبير

 
إعلان
 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

أما زال العالم في حاجة للشعر والشعراء؟[1] بقلم د : الكبير الداديسي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 مارس 2023 الساعة 29 : 00


أما زال العالم في حاجة للشعر والشعراء؟[1]

 


 بقلم د : الكبير الداديسي

 

 

ارتبط الشعر بالإنسانية منذ وجودها، بل ذهب البعض إلى القول إن الإنسان يولد شاعرا، فهو يترنم قبل أن يتكلم، و يلهج بالاستعارة والكناية ويستعمل الكلمات في غير ما وضعت له، قبل أن يستعملهافي الذي اصطلح عليه، فينطق بكلمات مثل  فوفو نيني ديدي ... تعبيرا عن النار والنوم والألم...قبل أن يُطلق الكلمات على مسمياتها...

لذلك كُـتب وقيل الكثير عن أهمية الشعر منذ أفلاطون وأرسطو  مرورا بالفلاسفة والنقادالعرب وانتهاء بالفلاسفة المعاصرين كهيجل وجان جاك روسوا ورولان بارت وتودوروف وغيرهم كثير ممن نظّروا لمفهوم الشعر ومفهوم الأدبية والشعرية ... وما زال الشعر إلى اليوم يسيل الكثير من المداد

صحيح تغيرت مكانة الشاعر ووظيفته في المجتمع عبر تاريخ الإنسانية...وتدرجت نظرة الناس للشاعر بين الحكيم ولسان القبيلة المدافع عنها باللسان والسنان، إلى دور المهرج أو دور المسترزق القانع بالوقوف على أعتاب القصور والبلاطات ينتظر العطايا...ومع   ذلك ظلمفهوم الشاعر في الذاكرة الإنسانية يحافظ على توهج متوارث

لكن اليوم وأمام الثورة الرقمية، ومادية العصر، وارتهان الإنسان للتكنولوجيا، وتحجيم دور المثقف والثقافة عموما، أصبح من حقنا - ودون حرج - أن نطرح أسئلة عن جدوى الشعر من قبيل:

  • أما زال العالم في حاجة إلى شعراء؟
  • وماذا سيتغير في العالم لو استيقظنا غدا ولم نجد شعراء؟
  • وهل يفقد العالم شيئا ذا قيمة إذا لم ينظمالشعراء شعرا؟

نقلنا بعض هذه الأسئلة إلى طلبتنا في التعليم الثانوي، وكانت الأجوبة صادمة وسالبة مائة بالمائة، أزيد من 400 متعلم في الثانوي التأهيلي وأجمعوا دون استثناء على نهاية زمن الشعر. وأنهم لا هتمونبالشعر ولا يتذوقونه، ولا يشكل أي نسبة من اهتماماتهم، وأن العالم لن يتغير قيد أنملة بغياب الشعراء....

قد تكون أجوبة رجال الغد آنية،متسرعةوانطباعية ... لكنها تحمل إشارات هامة يجب الوقوف عليها...

 من خلال إجاباتهم...نؤكد أن العالم اليوم أحوج ما يكون للشعر من أي مرحلة في التاريخ ... وأن مسؤولية الشعراء اليومورسالتهم أضحت أكبر من الرسالة التي كان يحملها شعراء الماضي... وأنه يجب بذل المزيد من الجهد لتعريف النشء بمفهوم الشعر وأهميته، فجاهل الشيء بالفطرة يعاديه....

لن نقف هنا لنعرف الشعر فللشعر آلاف التعاريف منذ التعريف الأول الذي وصلنا عن أرسطو ونقله عنه قدامة بن جعفر في نقد الشعر (الشعر كلام موزن مقفى) والذي فضل فيه أرسطو الشاعر عن المؤرخ  وحتى عن الفيلسوف لما قال (ولهذا كان الشعر أوفر حظا من الفلسفة وأسمى مقاما من التاريخ، لأن الشعر يروي الكلي، بينما التاريخ يروي الجزئي) ولأن  الشعر يتجاوز الحديث عما وقع إلى الحديث عن الممكن وعما يمكن أن يقع. ولكن لا بد من الإشارة إلى مفارقات غريبة : فأمام عزوف الشباب عن الشعر يقف المتابع للشأن الشعريمشدوها لكثرة الشعراء، وتزايد طبع الدواوين الشعرية، ووفرة المهرجانات والملتقيات المهتمة بالشعر في كل الأقطار العربيةوفي النوادي والجامعات (ويكفي الإشارة إلى إن هذا الركح بهذه الجامعة توالي عليه بين اليوم والأمس نشاطان كبيران حول الشعر، شارك في كل نشاط عدد من الشعراء ألقيتفي كل منهما عدة قصائد حتى لكاد يكون الشعراء أكثر من الجمهور)...

فكيف يفسَّرالشعور بكثرة الشعراء مع ندرة الشعر، وما فائدة وفرة في المطبوعات مع غياب التأثير في متلقي لا يفهم معنى الشعر، وما أهمية  شعراء  لا يدركون وظيفة الشاعر ...

إننا في زمنٍ مادي جعل المالَ "العبدَ والمعبود والمعبد" ... زمنٍ صارت فيه صلةالكمبيوتر والهاتف النقال أوثق من صلة ذوي القربى...  أصبحتالإنسانية يتيمة وأحوج ما تكون للشعر... "والشعر حكمة " قد يساعد على حل المشاكل "بالكلمة الطيبة" بدل اللجوء إلى العنف والقنابل والمدافع لحلها، وقد تكون الكلمة الجميلة (وما الشعر إلا كلام جميل) بلسما، وعقارا فعالا لكثير من القلوب والعقول المريضة

صحيح، إن الشعراء ليسوا أنبياء لكن الأكيد أن تفجير الكلمات أكبر معجزة وليس عبثا أن يكون القرآن (وهو كلام جميل) أكبر أعجاز...

صحيح أيضا أن العالم لن يكون كما يتخيله الشعراء ولكن الأكيد أيضا أن العالم لا يمكن تخيله دون شعراء، فدون كلام جميل، ودون الشِّعرية لن يكون الناس سوى آلات حية فاقدة للأحاسيس والشعور(والشعر من الشعور)

إن مهمة الشاعر اليوم أضحت عسيرة لأن الشاعر صار بالإضافة إلى الأدوار التقليدية مجبراً على زرع الأمل في عالم يائس، وتحريك الأحاسيس في أجساد مات فيها القلوب، بل إنه مدعو إلى أن يرفع النقاب عن الجمال المخبوء فينا، وإعادة صياغة رؤيتنا للجمال، لأن من وُهِبموهبة تحسين الكلاموإجادة صياغة العبارة فقد وُهب مفتاح الدخول إلى العقول والقلوب، لكن  أيننا اليوم من شاعر مسؤول، ملتزميُنير ولا يستنير، يقود ولا ينقاد، يقاوم ولا يستسلم أو يهادن؟؟

يستنتج إذن أن الشعر هو الشعر لم يتغير فيه شيء، والمتغير في هذه المنظومة المادية هو نظرتنا للشعر،فلا غروإذنإن كثر الشعراء وقل الشعر، وصار الشاعر الجيد يشعر شعور كمن ينثر الجواهر للدجاج.

 


[1] ألقيت هذه الكلمة في كلية أسفي في حفل بمناسبة اليوم العالمي للشعر



718

0






 

 المرجو الإتصال بالموقع على البريد الإليكتروني التالي

azilal24info@gmail.com

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

هذا عار.. تلميذ يضرب أستاذه بثانوية اوزود التأهيلية

فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يرصد استغلال سيارة الجماعة القروية بارفالة اقليم ازي

تياترو TEATRO اللغط السياسي بقلم : محمد علي انور الرڰيبي

مشرع بلقصيري : القصة المتداولة التى دفعت الشرطى بأن يقتل ثلاثة من زملائه

دمنات:احتفاءا باليوم العالمي للمرأة ..نزلاء دار الطالبة يركبون صهوة الإبداع للتحدي!!

أيت عباس: من يوقف شبح أمازوز بفرعية إجلغيفن

أزيلال:"...الإعتداء على جمعية ابو بكر الصديق ..." السيد حسن أتغلياست يوضح

تفاصيل جديدة و مثيرة: الشرطي الذي قتل 3 من زملائه بمشرع بلقصيري عاد لتوه من الناظور

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم :ذ. انغير بوبكر

الحلقة الأولى : الفتنة أشد من القتل بقلم: ذ.مولاي محمد أمنون بن مولاي

أفورار : لقطات تؤرخ لحقيقة مهرجان أفورار

فلأغرسها الآن ..بقلم ذ. عبدالقادر الهلالي

الصحراء:بيت المغرب من زجاج.بقلم:لحسن كوجلي

افتتاح مونديال المغرب ....

جار الجور والرئيس الطاغية بقلم محمد علي أنور الرﮔـيبي

تنصيب لحسن ابولعوان ابن جماعة زاوية احنصال عاملا على إقليم ازيلال

لماذا لا توجد مساواة بين الرجل والمرأة؟ كتبها : زهير ماعزي

أول صــور فوتوغرافيـة تم إلتقــاطها بكاميـرا كوداك

رسائل الى انديرا كتبها الحسين أزنزار





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

النظام الجزائري ظالم يدعي المظلومية Victimisation قلم : لحسن الجيت


رد عن المعتقدات الخاطئة للأستاذ احمد عصيد حول المهاجرين قلم : سليمان العيايطي


تجويع غزة بين دموع الأطفال وسواد عيون الغزاة. كتب : عبد العزيز غياتي


غمام الرحيل قلم : مالكة حبرشيد


حياة عابرة كتب : عبد اللطيف برادة


أساطير وآلهة الأمازيغ: “أنــــزار” … إلــه المطر كتب : خالد العطاوي


كل الفخر والاعتزاز بطلبة الطب! كتب : اسماعيل الحلوتي


محاربة الفساد رافد أساسي لإصلاح التعليم كتب :علد الناصر تاجي


ماذا تنتظرون من منتخب مدلل.. ؟ كتب : سعيد الهوداني

 
دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخر .. ‎ بقلم ذ :عصام صولجاني

دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخرة الجزء 2 الحلقة الرابعة (07)

 
ضاع الامل وبقيت الذكريات . ، ( الجزء الثاني  ). قلم : محمد همـــشة

ضاع الأمل وبقيت الذكريات .(الجزء الثاني ) الحلقة 02 و03 كتب : ذ : مهمد همــشة

 
جديد الأخبـار ـ 2 ـ

أزيلال : خدمات المستشفى الإقليمي بين الأمس و جودة اليوم ...قفزة نوعية على مستوى كافة التخصصات.

 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعزية ... والدة أخينا :" عمر بادوش "، تقني بقسم التعمير، بعمالة أزيلال ،في ذمة الله ....


أزيــلال: تعزية ومواساة في وفاة " والد" و"جد "الدكتور :" محمد أمين حمزة "، مدير المستشفى الإقليمي


أزيلال : تعزية ومواساة... الموت يخطف منا الأخ :" يوسف بنعلي " في غفلة من أصدقائه وأحبائه...رحمه الله .


أزيــلال / واويزغت : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته ، والد صديقنا واخينا " مصطفى لمرابط "، قائد ممتاز رئيس شرطة المرور

 
أنشطة حــزبية
 
انشطة الجمعيات

جمعية "غيث للتنمية الصحية والاجتماعية " تسعد ساكنة إقليم أزيلال.


يشمل الأقاليم المتضررة من الزلزال... استفادة 121 مشروعا في الاقتصاد التضامني من برنامج "مؤازرة"

 
أنشـطـة نقابية

بلاغ اختتام المؤتمر الثالث للهيئة المغربية لحقوق الإنسان+ لائحة عضوات واعضاء المجلس الوطني

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

فرنسا: اكتشاف متفجرات في حقيبة مسافر بمطار "بربينيان " كان متجها إلى أكادير


قنصلية متنقلة بمدينة "رين " لفائدة أفراد الجالية المغربية المقيمة ب"أونجي" و الغرب الفرنسي الكبير

 
حوارات

محاولة انصهار و مخزون الذاكرة في رواية كرمة الصبار متابعة : أحمد لعيوني

 
موقع صديق
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخر .. ‎ بقلم ذ :عصام صولجاني

 
 

»  حوارات

 
 

»  جديد الأخبـار ـ 2 ـ

 
 

»  ضاع الامل وبقيت الذكريات . ، ( الجزء الثاني  ). قلم : محمد همـــشة

 
 

»  تهنئة.. الطالب الخلوق : "انوار عنوشّ ،ينال شهادة الدكتوراه من فرنسا في موضوع "تدبير و استمرارية و تس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 المرجو الإتصال بالموقع على البريد الإليكتروني التالي :

azilal24info@gmail.com

 

 

 شركة وصلة