مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         المغرب لا يتفاوض على صحراءه بقلم : عبد الله بوصوف *             جديد في قضية ما يعرف ب“الجنس مقابل النقط” بسطات.. التفاصيل             هام للاسر المستفيدة من برنامج تيسير : هدا موعد الاستفادة من التحويل المالي للاسر برسم الموسم الدراسي 20/21             الرئيس الجزائري “عبد المجيد تبون”يبدي استعداده للقاء الملك محمد السادس . (+فيديو)             أنباء عن إجبار المواطنين بالإدلاء بجواز التلقيح لولوج الادارات المؤسسات العمومية.             أستاذة تتعرض للضرب والسب على يد جانح ونقابيون يدخلون على الخط             الحموشي يؤشر على تعيينات جديدة في مناصب المسؤولية بعدد من المدن من بينها بنى ملال وخنيفرة             أزيلال : الاستماع إلى أستاذة بسبب تعنيف تلميذ.. وزملائها يطالبون إجراء خبرة مضادة و دخول النقابات التعليمية على الخط             الجيش المغربي يواصل الرفع من جاهزيته العسكرية ويهيء قاعدة جوية خاصة بأحدث مروحيات "الأباتشي" الهجومية             المغاربة العالقين ومحنة العودة الى الوطن بقلم : محمد بونوار *             الدكتورة المبدعة بالحجارة            شاهد أول خروج إعلامي لراعي الغنم موحى الذي قدم صورة رائعة عن المغاربة وروج للسياحة المغربية بخبزة            وزير الدفاع الإسرائيلي يمارس رياضة المشي الصباحية في مدينة الرباط            سارق الاحذية من المسجد             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب             كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة             التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر             الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

الدكتورة المبدعة بالحجارة


شاهد أول خروج إعلامي لراعي الغنم موحى الذي قدم صورة رائعة عن المغاربة وروج للسياحة المغربية بخبزة


وزير الدفاع الإسرائيلي يمارس رياضة المشي الصباحية في مدينة الرباط


سارق الاحذية من المسجد


قطة تركية غريبة بـ4 آذان.


MA اول هجوم جزائري على حقل البطاطا


بالتزامن مع استفزازات الجزائر.. الجيش المغربي يرد بهذه الطريقة


مع أشرف حلقة مميزة مع " الرئيس المؤسس ل : جمعية سيدتي المغربية // وليد_بنسليمة

 
كاريكاتير و صورة

عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

فيديو أهداف مباراة المغرب والأردن في كأس العرب 2021


فيديو ...المغرب يكتسح منتخب فلسطين برباعية نظيفة في كأس العرب

 
الجريــمة والعقاب

اعتقال موثقة استولت على حوالي مليار من أموال زبنائها ببرشيد


جريمة مرعبة بسبب “الماحيا”.. قتل رفيقه ومثل بجثته ورماها في سقاية و الدرك يلقي القبض على المشتبه فيه الرئيسي

 
الحوادث

أزيــلال : شاحنة محملة بالإسمنت تسحق عون سلطة بمنعرجات تاكلفت


أزيــلال / افورار : مستجدات ...سقوط سيارة بالقناة المائية بأفورار والوقاية تنتشل ثلاث جثث...

 
الأخبار المحلية

أزيلال : الاستماع إلى أستاذة بسبب تعنيف تلميذ.. وزملائها يطالبون إجراء خبرة مضادة و دخول النقابات التعليمية على الخط


في ما يلي مقاييس التساقطات الثلجية المسجلة من طرف المديرية العامة للأرصاد الجوية اليوم الجمعة 03 دجنبر 2021:أزيلال ، إفران ...


مندوبية الصحة والحماية الإجتماعية بأزيلال تنظم مجموعة من الوحدات الطبية والفرق المتنقلة بالمناطق المتضررة من موجة البرد القارس وتساقط الأمطار والثلوج.

 
الجهوية

الحموشي يعفي كولونيل ورئيس لابيجي بخنيفرة


سوق السبت : اعتقال شاب تحرش بدركية بزيها الرسمي وايداعه السجن المحلي


بني ملال: لقاء تشاوري جهوي حول تنزيل البرنامج الحكومي في مجال التشغيل

 
الوطنية

جديد في قضية ما يعرف ب“الجنس مقابل النقط” بسطات.. التفاصيل


هام للاسر المستفيدة من برنامج تيسير : هدا موعد الاستفادة من التحويل المالي للاسر برسم الموسم الدراسي 20/21


أنباء عن إجبار المواطنين بالإدلاء بجواز التلقيح لولوج الادارات المؤسسات العمومية.


أستاذة تتعرض للضرب والسب على يد جانح ونقابيون يدخلون على الخط


الحموشي يؤشر على تعيينات جديدة في مناصب المسؤولية بعدد من المدن من بينها بنى ملال وخنيفرة

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


الجزائر التي… ترفض التدخل في شأنها الداخلي. بقلم : طالع السعود الأطلسي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 أكتوبر 2021 الساعة 45 : 23


الجزائر التي… ترفض التدخل في شأنها الداخلي.

 

 

بقلم : طالع السعود الأطلسي

 

 

 

أفترض أنه كان على رئيس الجمهورية الفرنسية، السيد إمانويل ماكرون، عدم “البوح” بما تقوله بالواضح وبالبرهان كتابات المتابعين لأوضاع الجزائر حول التملك العسكري للنظام السياسي الجزائري، في جزئيات ممارساته كما في كلياتها… أما عن انشداد الرئيس الجزائري لشرنقة التحكم العسكري، فذلك ما سارت به أحاديث العامة والخاصة وحتى تندرت به.عدا عن أن الرئيس، نفسه منضبط له ومبتهج به… إذ يكفيه من الغنيمة أنه رئيس، حتى ولو بدون مفعول رئاسي، بينما العديد من زملائه، حين كان وزيرا، هم الآن سجناء الغضب العسكري، سواء في السجن الفعلي أو منحشرون في النسيان.

 

كما أرى “إفصاح” الرئيس ماكرون عن الحقيقة التاريخية، المثبتة في كل مصنفات التاريخ، والمتصلة بالمنشأ الفرنسي للدولة الجزائرية… ذلك الإفصاح لم يكن ضروريا…

 

مرة واحدة أطلق الرئيس الفرنسي قذيفتين، أولاها سياسية حول أعطاب واختلالات النظام السياسي، والثانية تاريخية تبقر “النخوة” الجزائرية وتعيد الذاكرة الجزائرية إلى الحقائق التاريخية العارية من توابل التجميل. فحتما ستكون له مردودية ومكاسب انتخابية له. ولكن أتصور أن أخطر ما في تلك تصريحات، هي قابلية قرائتها بأنها إعلان عن سحب المظلة الفرنسية عن النظام الجزائري… تلك المظلة التي كانت لها في التدافعات والفاعلات الاستراتيجية، اعتبارها في المنطقة المتوسطية وفي شمال إفريقيا… حتى والجزائر فاقدة لجاذبيتها كهدف استراتيجي، في المنطقة، لا عسكريا ولا اقتصاديا، لا رئيسيا ولا رديفا.

 

همني، أكثر، رد القيادة الجزائرية على تصريحات الرئيس ماكرون، حين “رفضت انحشار فرنسا في الشأن الداخلي الجزائري”. إنه موقف قوي، وأنا معه. التدخل في الشؤون الداخلية للدول أمر مرفوض وتحرمه الأوفاق والاتفاقات والمواثيق الدولية. والجزائر محقة برفضها التدخل في شؤونها الداخلية.

 

أتصور أن القيادة الجزائرية، وهي الحريصة على رفض التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية للجزائر، ستوافق، بل وينبغي أن تبارك أو أقلا أن تتفهم مطالبتها بالتوقف عنالتدخل في الشأن الداخلي للمغرب.

 

لو لم تنحشر الجزائر في الشأن الداخلي المغربي لما طال النزاع حول الصحراء المغربية لما يقارب خمسة عقود… في بداية سبعينيات القرن الماضي، انحشرت في الشأن الداخلي المغربي، آملة تحقيق حلمها بعزل المغرب قاريا وتوفير دويلة في جنوبه، توجهها، تؤمن لها العبور إلى المحيط الأطلسي.

 

الشباب الصحراويين المؤسسين للبولساريو، مغاربة، أبناء قبائل وعائلات صحراوية مغربية. شباب عرفوا بحماسهم الوطني لتحرير المناطق الصحراوية من الاحتلال الاسباني… واسترجاعها للوحدة الوطنية المغربية. بل وأشاعوا حماسهم الوطني في الأواسط الحزبية المغربية، عبر انتماء بعضهم لفصائل يسارية أو عبر اتصالات رسمية مع قيادات حزبيةوطنية.

 

والشباب المغاربة الصحراويين… “يعبرون” الصحراء في تلك السبعينات وليس في محمولاتهم غير حماسهم الوطني،لمواصلة كفاح آبائهم في “جيش التحرير” من اجل التحام الأقاليم الصحراوية بأصلها وفضائها المغربي، الجغرافي والسياسي… وهم يعبرون… ألقت قيادة الجزائر، يومها برئاسة هواري بومدين، شباك اقتحامها للشأن الداخلي المغربي، لتحول مسارهم نحو المسعى الانفصالي الذي وإلى اليوم يتغذى ويتحرك بالتدخل الجزائري الفضولي، المتعسف والمغرض، في الشأن الداخلي المغربي… لفائدة منافع جزائرية، متوهمة أو متمناةـ وليس فيها أدنى مراعاة لمصالح المغاربة الصحراويين، سواء أكثرهم في الأقاليم الصحراوية المغربيةـ أو قليلهم “المقيمين” في مخيمات تندوف… المبادرة الملكية باقتراح “الحكم الذاتي” في الأقاليم الصحراوية موضوع النزاع، نابعة من حس سياسي نبيل وواقعي في الآن نفسه، يروم فتح مخرج مشرف للجزائر من “تورطها” في الشأن الداخلي المغربي الصحراوي، وإطلاق مسار تجاوز مخلفات وجروح أزيد من أربعة عقود من حركية انفصالية ضد مغربية الصحراء… تلك المبادرة، تعرقل تفعليها القيادة الجزائرية… لأنها ستبطل كل ذرائعها للاستمرار في “التدخل في الشأن الداخلي المغربي”… ولأن بنية النظام الجزائري وآلياته وشخصياته، كل ذلك مصمم وموجه وعقيدته الأساس هي التدخل في “الشأن الداخلي” المغربي. الخلية المركزية، غير الرسمية، العسكرية، الموجهة للسياسة الجزائرية مكونة أساسا من جنرالات كل “مجدهم” أنهم متمرسون في العداء للمغرب…… “الكفاءة”، الأساس لأعضاء تلك الخلية، هي تمرسهم في معاداة المغرب واعتبار شأنه الداخلي مشغلة أولى لهم. والقيادة الجزائرية، عامة الظاهر منها والمستتر، ذاهلة عن الاهتمام بالشأن الداخلي الجزائري… والمحصلة هو الخصاص الفظيع لدولة بترولية في تأمين الضرورات اليومية للحياة للشعب الجزائري… إنها منشغلة بشؤون داخلية لبلدان تجاورها، مباشرة أو عن بعد… فعدا عن عدائها البنوي والدائم للمغرب… فهي متوجسة من صلاتها، السياسية والجغرافية، مع ليبيا… وهي متوترة في تعاطيها مع تونس، حدودا وسياسة… وهي على تماس في حدودها الجنوبية مع لفيف من الحركات الانفصالية، الإرهابية والإجرامية، منفلة عن التحكم، وذات أهواء ومرامي متباينة… وإن لم تجد ما تقتات به… ستقتات بالجزائر نفسها.

 

في تقريره أمام مجلس الأمن سيعود الأمين العام للأمم المتحدة إلى تأكيد القرارات الأممية الأخيرة التي سجلت أن الجزائر طرف في النزاع… ودعاها إلى تحمل مسؤولياتها كطرف في المسلسل السياسي للحل السلمي الذي تشرف عليه الأمم المتحدة… ذلك التدخل في الشأن المغربي عبر تبني الحركة الانفصالية لم يعد بإمكان الجزائر التنصل منه… هي اليوم طرف رسمته الأمم المتحدة… وستكون ملزمة بالمساهمة في إيجاد حل سلمي عادل، دائم ومتوافق عليه للنزاع حول الصحراء المغربية.

 

الصورة التي قدمها الأمين العام للأمم المتحدة السيد غونيريس، أمام مجلس الأمن، التنمية في الأقاليم الجنوبية، الصحراوية المغربية، هي ثمرة انشغال المغرب بشأنه الداخلي… وانصرافه إلى التنمية، في كل المغرب وضمنه الأقاليم الصحراوية: التنمية تلك التي تبقى على الأرض…. أما الزبد، أي مالا ينتجه التاريخ… فيذهب جفاءا… اللهم لا شماتة… هم حريصون على مصالحهم ومنشغلون بالعداء ضد المغرب… مورد رزقهم، والقيادة المفروض أن تنشغل بتنمية كل الجزائر. مدنا وقرى، منصرفة، للاهتمام بالشأن الداخلي المغربي… وهي تراه يتطور… وهي تراه يتحكم في توجيه مستقبله… بصنعه…يغيضها ذلك ويزيد من حنقها… ولا يزعجها ما تقترفه في حق الجزائر… لقد أهملت شأنها الداخلي تلك القيادة، إلى درجة استباحة التدخل فيه من جهة، كل معني أو مهتم أو مجرد مشفق على حالها.

 



539

0






 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



دعوة إلى فك الاحتجاز عن النسوة بمخيمات تندوف

أمن ازيلال يعتقل " قوادتين " ومجموعة من العاهرات ...

موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي

كأن شيئاً لم يكن! بقلم تركي بني خالد

اسفي: الغش والتبزنيس في بيوت الله

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

عنــــدما تثــــبت الأمــــازيغية مغــــربية الصـــــحراء بقلم مدير جريدة سوس+

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

أقوى لحظات اليوم الدراسي للفريق النيابي الاستقلالي بدمنات

دمنات: حزب الميزان فى " الميزان " والكفة اليسرى مائلة ...

الجزائر التي… ترفض التدخل في شأنها الداخلي. بقلم : طالع السعود الأطلسي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

المغرب لا يتفاوض على صحراءه بقلم : عبد الله بوصوف *


المغاربة العالقين ومحنة العودة الى الوطن بقلم : محمد بونوار *


اسبانيا اليوم : لن تتكرّر عنترية جزيرة ليلى يقلم : يوسف غريب


الرسول (ص) وكيف حارب السائد من العنف ضد النساء 2/1 بقلم ذ : الحبيب عكي


نعم، الأمازيغ هم الذين أول من اخترع الكتابة الصوتية! بقلم الدكتور : عبدالله الحلوي


حدث في الصين: عشاء بملاعق ذهب على مائدة شيوعية! بقلم ذ : عادل صبري


جار مفرط في عدوانيته بقلم ذ: سعيد الغماز


مفهوم الحوار بين اللغة العقلانية والسلطة المعرفية د زهير الخويلدي

 
انشطة الجمعيات

جمعية متقاعدات ومتقاعدي التعليم ترى النور بدمنات

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية في وفاة المشمولة برحمته ،والدة أخينا : "عبد الرحيم لݣريش " ــ مصور إعلامي بالعمالة ـــ تغمدها الله بواسع رحمته


تعزية وموساة فى وفاة والدة السيد " محمد القرشي " رئيس المجلس الإقليمي سابقا ...وعامل ازيلال يحل ببيته لتقديم واجب العزاء


أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمولة برحمته ، والدة أخينا وصديقنا :" حميد القرنفلي " موظف بمصلحة البطائق البيومترية ..

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

الرئيس الجزائري “عبد المجيد تبون”يبدي استعداده للقاء الملك محمد السادس . (+فيديو)


إجتماع سري وطارئ للمجلس الأمني الأعلى الجزائري.. هل هو اعلان حرب على المغرب؟

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة