مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيــلال : الموت يخطف منا المشمول برحمته ذ.:" مصطفى المراوني " ، موظف بالمديرية الإقليمية بأزيلال .. صدمة بين زملائه و أقاربه             توقيف عوني سلطة أعدا خطة لاستغلال النساء الراغبات في التلقيح جسديا             مجلس جهة بني ملال خنيفرة يعقد دورة إستثنائية لشهر أكتوبر 2021 واستكمل جميع هياكله التنظيمية.. التفاصيل             أمن أنفا بالدار البيضاء يوقف متورطين ضمن شبكة إجرامية متخصصة في التزوير واستعماله والنصب والاحتيال( بلاغ )             الديمقراطية في عصر الإقطاع الرقمي // ذ. عبده حقي             النسخة الثانية من العدو الريفي تتإلق بالكرازة وبتامدا نومرصيد             حزب إسكيرا ريبوبليكانا دي كتالونيا يدعو مجددا إسبانيا للاعتراف بمسؤولياتها عن استخدام الأسلحة الكيماوية ضد الريف‎‎             كل المعطيات ضد"جواز التلقيح" د.مصطفى ملو             أزيــلآل : المجلس الجماعي لأكودي نالخير يصادق على هياكله بانتخاب رؤساء وأعضاء اللجن الدائمة .. والمعارضة تنسحب             أعوان السلطة يطالبون حكومة أخنوش بتحسين أوضاعهم الاجتماعية             المؤرج والشاعر الأستاذ مصطفى فرحات يتحدث عن ابزو ..جرح الهجرة ورحلة اللاعودة في "كان يامكان            جمعية الإتحاد الوطني لحراس الأمن الخاص بالمغرب توجه رسالة مفتوحة إلى وزير الصحة (جواز التلقيح)            شاهد.. جسر ينقسم إلى نصفين بشكل مفاجئ            البرنامج الحكومي : أبرز الالتزامات برسم 2021 - 2026            عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب             كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة             التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر             الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

المؤرج والشاعر الأستاذ مصطفى فرحات يتحدث عن ابزو ..جرح الهجرة ورحلة اللاعودة في "كان يامكان


جمعية الإتحاد الوطني لحراس الأمن الخاص بالمغرب توجه رسالة مفتوحة إلى وزير الصحة (جواز التلقيح)


شاهد.. جسر ينقسم إلى نصفين بشكل مفاجئ


البرنامج الحكومي : أبرز الالتزامات برسم 2021 - 2026


أزيــلال: ملحقة الكلية متعددة التخصصات بأزيلال ترى النور


أخنوش : العثماني صديقٌ و إنسان جاد أكن له إحترام كبير وإشتغلنا معاً بجدية


رشيد حموني رئيس فريق التقدم والاشتراكية: الملك دعا إلى الدفاع عن الصحراء المغربية وإنعاش الاقتصاد


قراءة الدكتور ستانى عز الدين حول تشكلة الحكومة

 
كاريكاتير و صورة

عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

النسخة الثانية من العدو الريفي تتإلق بالكرازة وبتامدا نومرصيد


المقاتل المغربي بن الصديق ينهزم أمام البطل العالمي ريكو

 
الجريــمة والعقاب

فاجعة بأسفي...شاب ثلاثيني يزهق روح والده بدم بارد


إدانة أستاذ بالرشيدية بالسجن 20 سنة نافذة لاعتدائه جنسيا على 12 تلميذا

 
الحوادث

مصرع ستة أشخاص في حادثة سير شمال مدينة الداخلة


أزيلال : الأشغال تتسبب في فاجعة طرقية ما بين أولاد رميش وامداحن و أخرى مابين اولاد رميش و وادي العبيد بسبب الأشغال أيضا...والحصيلة فادحة

 
الأخبار المحلية

أزيــلآل : المجلس الجماعي لأكودي نالخير يصادق على هياكله بانتخاب رؤساء وأعضاء اللجن الدائمة .. والمعارضة تنسحب


أمطار رعدية محليا قوية غدا الثلاثاء وبعد غد الأربعاء بعدد من أقاليم المملكة (نشرة خاصة)


أزيــلال / حسن الخاتمة: " فقيه " مات بسكتة قلبية داخل المسجد بعد تلاوة القرآن ...ينتظر صلاة المغرب

 
الجهوية

توقيف عوني سلطة أعدا خطة لاستغلال النساء الراغبات في التلقيح جسديا


مجلس جهة بني ملال خنيفرة يعقد دورة إستثنائية لشهر أكتوبر 2021 واستكمل جميع هياكله التنظيمية.. التفاصيل


بني ملال : والي الجهة السيد خطيب لهبيل والسيد عادل بركات رئيس مجلس الجهة ومحمد اهنين ، يشرفون على انطلاق أشغال مشاريع مهمة ...

 
الوطنية

أمن أنفا بالدار البيضاء يوقف متورطين ضمن شبكة إجرامية متخصصة في التزوير واستعماله والنصب والاحتيال( بلاغ )


أعوان السلطة يطالبون حكومة أخنوش بتحسين أوضاعهم الاجتماعية


مستخدمة ببنك اختلست 70 مليونا بطريقة لا تخطر على بال أحد


قلعة السراغنة : شاب ينهال على إمام بحجارة احتجاجا على عدم انتظاره للصلاة


وزارة الداخلية تواصل استمرار قيودها وهيمنتها على مشاريع الجماعات

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


خطاب اليد الممدودة ! بقلم : اسماعيل الحلوتي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 01 غشت 2021 الساعة 06 : 23


خطاب اليد الممدودة !

 

 

اسماعيل الحلوتي

 

 

خلافا لتوقعات الكثير من المراقبين وغيرهم من المواطنين، الذين كانوا يعتقدون واهمين بأن الخطاب الملكي المزمع توجيهه إلى الى الشعب المغربي مساء يوم السبت 31 يوليوز 2021 بمناسبة عيد العرش المجيد الذي يصادف الذكرى الثانية والعشرين لتربع الملك محمد السادس على عرش والده المنعم رحمه الله، سيأتي في الغالب شديدة اللهجة بخصوص حكام القصر المرادية وفي مستوى الهجمة الإعلامية الشرسة التي ما انفكت تتعرض لها بلادنا ومؤسساتها بما فيها المؤسسة الملكية ذاتها.

     فإن قائدنا المفدى وبعد أن أشاد بوحدة الأمة وروابط البيعة المقدسة، والتلاحم القوي الذي يجمع بين ملوك وسلاطين المغرب بأبناء شعبهم في كل الظروف والأحوال. وخيب ظن وآمال أولئك المغرضين والمتشائمين من العلاقات الجزائرية المغربية في البلدين الشقيقين وخارجهما، وبعد أن أبدى كبير اهتمام بالظروف العصيبة التي تمر منها بلادنا وجميع بلدان العالم جراء تفشي جائحة "كوفيد -19"، وما خلفته من تداعيات اجتماعية واقتصادية قاسية، منبها إلى أن بلادنا مازالت بأشد الحاجة إلى توخي الحيطة والحذر والمزيد من اليقظة في أفق تجاوز الأزمة الصحية الخانقة وكسب "المعركة"، لاسيما أن الحملة الوطنية للتلقيح تتواصل بشكل فعال وسط إقبال جماهيري واسع.

     أبى إلا أن يكون إلى جانب ذلك متفائلا بالمستقبل الواعد ويلقننا درسا آخر أكثر بلاغة في الحلم وسمو الأخلاق، ويخص الحديث عن الشقيقة الجزائر بالحيز الأكبر من خطابه التاريخي الهام، حيث أنه بادر ثانية إلى تأكيد تمسكه القوي بسياسة اليد الممدودة، التي كان قد عبر عنها كموقف ثابت للملكة المغربية تجاه الجزائر في خطاب السادس من شهر نونبر 2018 بمناسبة ذكرى "المسيرة الخضراء"، موجها عبرها دعوته الصادقة للأشقاء في الجزائر للعمل سويا دون شروط مسبقة من أجل بناء علاقات ثنائية قوامها الثقة والحوار وحسن الجوار، إذ شدد في هذا الصدد على قوة الروابط والعناصر المشتركة التي تجمع بين الشعبين الشقيقين. حيث أن الخطاب لم يخل من رسائل واضحة عن الرغبة في التقارب، متغاضيا عن التصعيد الجزائري الأخير ضد الوحدة الترابية والمعاكسات والاستفزازات المتواترة. لأن الدبلوماسية المغربية على عكس ما يتوهمه البعض، تهدف بالأساس إلى نبذ النزاعات المفتعلة وكل ما من شأنه الإسهام في التفرقة وتأجيج نيران الحقد والكراهية، انطلاقا من الدعوة إلى فتح الحدود المغلقة منذ تسعينيات القرن الماضي.

     فخطاب الذكرى الثانية والعشرين للجلوس على العرش يعد دعوة صريحة أمام العالم أجمع لدفن تلك العلاقات المتشنجة بين البلدين الجارين، والعمل سويا على توطيد مبادئ الحوار الجاد والمسؤول وحسن الجوار وترك الأمور الخلافية جانبا، مع إعطاء الأولوية للتركيز على ما يخدم مصلحة الشعبين ومواجهة العدو المشترك والتهديدات الخارجية وعصابات التهريب والاتجار في البشر. حيث أنه اعتبر الجزائر والمغرب ليسا فقط بلدين جارين، بل هما أكثر من ذلك "توأمان متكاملان"، رافضا أن يستمر الوضع الحالي على ما هو عليه من توتر في العلاقات، لا تصب في مصلحة الشعبين اللذين يتطلعان إلى الانفتاح على بعضهما البعض والتعاون فيما بينهما، لأنه لم يعد مقبولا لديهما ولدى سائر بلدان العالم الديمقراطي الاستمرار في هذا التجافي الذي عمر طويلا.....

     إذ وفق ما عودنا عليه ملكنا الهمام محمد السادس من رصانة وتبصر وسداد في الرأي، أراد مرة أخرى أن يكون لخطابه صدى طيبا وإيجابيا لدى الأشقاء الجزائريين، باعتباره دعوة أخوية صادقة تروم ترجيح منطق الحكمة وروح المسؤولية التاريخية والسياسية، لما فيه المصلحة العليا للبلدين الشقيقين. فاليد البيضاء الممدودة إلى الأشقاء، تؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن القناعات والخيارات الملكية هي مغاربية صرفة، وتسعى إلى بث الاطمئنان بأن المغرب لن يكون أبدا منبعا للشر والمشاكل، معتبرا أن "أمن واستقرار الجزائر من أمن المغرب واستقراره"، مما يستدعي التعجيل ببناء علاقات سليمة للخروج من الوضع المختل الذي يؤثر سلبا على البلدين اللذين تربط بين شعبيهما علاقات متينة من الكفاح المشترك، والتعامل معه بعيون الحاضر في ظل ما بات يتهددهما من مخاطر وتحديات آنية ومستقبلية.

     إن خطاب العرش ليوم السبت 31 يوليوز 2021 سيظل محفورا في ذاكرة المغاربة والجزائرين، حيث أنه جاء ليشهد العالم على استعداد المغرب الدائم لطي صفحة الماضي، والتشديد أيضا على أن الحاجة اليوم لم تعد منحصرة فقط في فتح حدود البلدين، بل تجاوزتها إلى ما هو أعمق وأرحب، وهو فتح العيون والعقول لرؤية الأمور على حقيقتها بكل ما يلزم من حكمة وتبصر. لأن المسؤولية السياسية والأخلاقية تقتضي اليوم أكثر من أي وقت مضى في ظل التحولات المتسارعة، أن تتضافر جهود الجميع -مغاربة وجزائريين- كل من جانبه من أجل إلغاء قرار "الإغلاق" الشامل، خاصة أن لا فخامة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون ولا سلفه عبد العزيز بوتفليقة ولا الملك محمد السادس نفسه، مسؤولين عليه... فهل من آذان صاغية ؟ !

 



600

0






 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

الفقيه بن صالح : فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يطلب من الوالي فتح تحقيق

أزيلال:مسيرة احتجاجية مشيا على الأقدام لسكان دوار إسقاط نحو مقر العمالة

واويزغت :حملــة لإقرار ثبوت الزواج بمدينة واويزغت

فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يرصد استغلال سيارة الجماعة القروية بارفالة اقليم ازي

دمنات:احتفاءا باليوم العالمي للمرأة ..نزلاء دار الطالبة يركبون صهوة الإبداع للتحدي!!

و أخيرا جمعية الأعالي للصحافة بأزيلال وجها لوجه مع وكالة إيفي الإسبانية في ملف مخيم اكديم إزيك

أمن ازيلال يعتقل " قوادتين " ومجموعة من العاهرات ...

فندق قصر الضيافة جوهرة سياحية بمدينة سوق السبت أولاد النمة

بيان حقيقــة من رئيس جماعة حد بوموسى

خريبكة المؤسسات التعليمية الخصوصية باقليم خريبكة تتدارس مستجدات قطاع التعليم المدرسي ال

مسيرة الأطر الإدارية الابتدائية بالرباط تخلق الحدث.

فضيحة "رادس" .. - بقلم/ عزيز لعويسي.

الجزائر: "جهات سيادية" تباشر نقاشا مع أكاديميين ومختصين حول فتح الحدود مع المغرب

الترقب يسود المؤسسة العسكرية بالجزائر.. صديق البوليساريو رئيسا للاركان

الشعر الأمازيغي بالأطلس الكبير الشرقي

خطاب اليد الممدودة ! بقلم : اسماعيل الحلوتي

خطاب العرش : رؤية ملك حكيم لإعادة تأسيس إتحاد المغرب الكبير.‎‎ بقلم رضوان جخا

الرئيس الجزائري وجزاء سنمار ! // ذ.اسماعيل الحلوتي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الديمقراطية في عصر الإقطاع الرقمي // ذ. عبده حقي


كل المعطيات ضد"جواز التلقيح" د.مصطفى ملو


دمنات : رحيل الأستاذ محمد السليماني أحد صناع مجد مدرسة حي الصناع // ذ.نصر الله البوعيشي


دمنات .....مرض السرطان يفتك بنا في غفلة منا.‎‎ بقلم ذ : عصام صولجاني


باعث علم الاستغراب ومجدد التراث حسن حنفي يعود بقلم : د زهير الخويلدي


إجبارية حمل جواز التلقيح تفرز مشكلات قانونية وسياسية وتقنية وحقوقية. بقلم : د.عبد الرحيم العلام


اخنيفرة :التعبير والاجهاز على جميع الحقوق والمكتسبات


من لعمامرة.. إلى لحمامرة.. ونهاية الوهم الجزائري بقلم ذ : يوسف غريب


عشر ملاحظات حول البرنامج الحكومي من زاوية نقابية بقلم : أنس الدحموني، فاعل نقابي


الجزائر التي… ترفض التدخل في شأنها الداخلي. بقلم : طالع السعود الأطلسي

 
أنشطة حــزبية

منيب تطرد 14 من منتخبي حزبها “الاشتراكي الموحد” بسبب “التحالف مع الفاسدين و الأحزاب الإدارية” من بينهم عضوين بأزيلال


وهبي يخرج بتصريح مفاجئ: أرفض الإستوزار في حكومة أخنوش وأولوياتي تطوير حزب


جلسة انتخاب رئيس جهة بني ملال تكرس استمرار حزب الاصالة والمعاصرة في قيادة الجهة في شحص عادل بركات


أزيــلال : السيد محمد شوقي رئيسا لجماعة فم الجمعة بالإجماع عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية

 
انشطة الجمعيات

حزب إسكيرا ريبوبليكانا دي كتالونيا يدعو مجددا إسبانيا للاعتراف بمسؤولياتها عن استخدام الأسلحة الكيماوية ضد الريف‎‎

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : الموت يخطف منا المشمول برحمته ذ.:" مصطفى المراوني " ، موظف بالمديرية الإقليمية بأزيلال .. صدمة بين زملائه و أقاربه


تعزية ومواساة في وفاة زوجة صديقنا " الحاج فتح الله الركيك " متقاعد من المندوبية السامية للمياه و الغابات بأزيلال


أزيــلال : تعزية طاقم جريدة " ازيلال 24 " في وفاة المشمولة برحمته ، والدة الزميل الصحفي عبد الله عزي

 
إعلان
 
أنشـطـة نقابية

الجامعـة الـوطــنـيـة للـصـحة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل تستنكر عملية منع مجموعة من موظفي الصحة من ولوج مقرات عملهم ..

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

حقن رئيس إسبانيا السابق بهرمونات أنثوية بسبب مغامراته الجنسية بعدما ضاجع مع 2154 امرأة.


طائرة جزائرية تنقل صحافي إسرائيلي من مدريد إلى تندوف لإقناعه بوجود حرب وهمية على المغرب

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة