مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         يخص السائقين ...سعر المازوط ينخفض بدرهم واحد اليوم الإثنين ( الشركات و بالأرقام)             تفاصيل مروعة عن حريق الكنيسة بمصر: 41 قتيلا بينهم الكاهن ..             بني ملال : مديرية الأمن تنفي وقوع جريمة قتل سائح وتُوضّح الحقيقة الكاملة             أمن مراكش يفك لغز جريمة قتل بالمحاميد             مغربي يقتل والده ويقطع رأسه في ليون الفرنسية             مديرية أزيلال: نتائج تعيينات الأساتذة أطر الأكاديميات فوج 2022             قصبة تادلة : تضارب المصالح يعجل بعزل نائب رئيس جماعة             بانرات وتشديدات أمنية فى ثاني جلسات محاكمة قاتلي شيماء جمال             فيديو على مواقع التواصل يقود لاعتقال شاب بالدار البيضا             إلى عزيز أخنوش رفيقي سابقا في "حركة لكل الديمقراطيين" بقلم د: صلاح الوديع             “التبوريدة” باستعمال السيارات العتيقة يثير الاستياء            زايد أوحماد المقاوم الأخير الذي زرع الرعب في الجيش الفرنسي...            نائبة بمجلس جماعي بأزيلال تفجرها:طلب مني كاتب المجلس نقسم تعويضات النواب مع الأعضاء وتعدا عليا             ملخص مباراة الوداد ضد الفتح الرباطي!! نصف نهائي كأس العرش            عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

“التبوريدة” باستعمال السيارات العتيقة يثير الاستياء


زايد أوحماد المقاوم الأخير الذي زرع الرعب في الجيش الفرنسي...


نائبة بمجلس جماعي بأزيلال تفجرها:طلب مني كاتب المجلس نقسم تعويضات النواب مع الأعضاء وتعدا عليا


ملخص مباراة الوداد ضد الفتح الرباطي!! نصف نهائي كأس العرش


قتلوا 1600 جزائري خنقاً بالدخان لأنهم تعاونوا مع المقاومة! جرائم الاستعمار الفرنسي في الجزائر

 
كاريكاتير و صورة

عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس
 
الأخبار المحلية

مديرية أزيلال: نتائج تعيينات الأساتذة أطر الأكاديميات فوج 2022


أزيــلال : "لابيلانص مقطع ليها الفران" تعجل بوفاة حامل وجنينها بجماعة ايت مازيغ


أزيــلال : اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية تصادق على 75 مشروعا بكلفة مالية بلغت أزيد من 14,5 مليون درهم


أزيــلال : لقاء تواصلي مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج


أزيلال : مدينة أزيلال تتحرك ومشاريع مهمة في الأفق والمجلس الترابي يتوعد بمشاريع تنموية هامة قيد الإنجاز ...

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

المبلغ الخيالي الذي تقاضاه “وحيد خاليلوزيتش” مقابل فسخ عقده مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.


اختفاء حاليلوزيتش يثير الجدل في المغرب.. وهذا مصيره


وادي زم : وفاة شاب وسط الملعب بشكل مفاجئ! كان في صحة جيدة

 
الجريــمة والعقاب

أمن مراكش يفك لغز جريمة قتل بالمحاميد


شابة حديثة التخرج من كلية الطبب تقتل خالها ببرشيد

 
الحوادث

بني ملال : “طاكسي” صغير ينهي حياة شاب ... وسائق متدهور يدهس امرأة وطفلها ويلوذ بالفرار


صور.. شاحنة كبيرة ( رموك ) تسحق سيارة وتتسبب بمقتل أسرة كاملة من 5 أفراد : مفتش تربوي وزوجته وثلاثة من أطفالهما... الله إرحمهم

 
الجهوية

بني ملال : مديرية الأمن تنفي وقوع جريمة قتل سائح وتُوضّح الحقيقة الكاملة


قصبة تادلة : تضارب المصالح يعجل بعزل نائب رئيس جماعة


الفقيه بن صالح...أشجار بني عمير تحتضر

 
الوطنية

يخص السائقين ...سعر المازوط ينخفض بدرهم واحد اليوم الإثنين ( الشركات و بالأرقام)


فيديو على مواقع التواصل يقود لاعتقال شاب بالدار البيضا


الملك محمد السادس غاضب من بعض الوزراء ويُكلف أخنوش بهذه المهمة....وهؤولاء هم الوزراء المعنيون بهذا التعديل


فوربس: ثروة أخنوش قفزت بمليار دولار خلال سنتين.. وثروة بنجلون في تراجع مستمر


مديرية الأمن تكشف حقيقة هجوم مسلح استهدف رجال الأمن

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


أهم ما جاء في خطاب صاحب الجلالة ...الملك يمد اليد للجزائريين : " الشر لن يأتيكم أبداً من المغرب ويدعو "تبون "لإعلاء مصلحة الشعبين وفتح الحدود .. و يحسم في نقاش تأجيل الانتخابات
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 31 يوليوز 2021 الساعة 35 : 23


أهم ما جاء في خطاب صاحب الجلالة ...الملك يمد اليد للجزائريين : " الشر لن يأتيكم أبداً من المغرب ويدعو "تبون "لإعلاء مصلحة الشعبين وفتح الحدود .. و يحسم في نقاش تأجيل الانتخابات

 

 

 

أزيلال 24 : صحف

 

 

 

 

 

وجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، خطابا ساميا إلى الشعب المغربي بمناسبة الذكرى الـ22 لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين، قبل قليل من مساء اليوم السبت 31 يوليوز من السنة الجارية.

 

 

وجه الملك محمد السادس الدعوة مجدداً للساسة في الجزائر لطي صفحة الماضي والعمل معاً لتمتين العلاقات الثنائية وبناء إتخاذ مغاربي قوي.

 

و خصص الملك محمد السادس في خطاب العرش، جزءاً كبيراً للعلاقات مع الجزائر، مشدداً على رغبته في مد اليد مجدداً للرئيس الجزائري داعياً إلى تغليب منطق الحكمة، والمصالح العليا، من أجل تجاوز هذا الوضع المؤسف، الذي يضيع طاقات البلدين، ويتنافى مع روابط المحبة والإخاء بين شعبينا.

 

ويقول  صاحب الجلالة : " وإيمانا بهذا التوجه، فإننا نجدد الدعوة الصادقة لأشقائنا في الجزائر، للعمل سويا، دون شروط ، من أجل بناء علاقات ثنائية، أساسها الثقة والحوار وحسن الجوار.

 

ذلك، لأن الوضع الحالي لهذه العلاقات لا يرضينا، وليس في مصلحة شعبينا، و غير مقبول من طرف العديد من الدول.

 

فقناعتي أن الحدود المفتوحة، هي الوضع الطبيعي بين بلدين جارين، و شعبين شقيقين...لأن إغلاق الحدود يتنافى مع حق طبيعي، ومبدأ قانوني أصیل، تكرسه المواثيق الدولية، بما في ذلك معاهدة مراكش التأسيسية لاتحاد المغرب العربي، التي تنص على حرية تنقل الأشخاص، وانتقال الخدمات والسلع ورؤوس الأموال بين دوله. 


...خاصة أنه لا فخامة الرئيس الجزائري الحالي، ولا حتى الرئيس السابق، ولا أنا، مسؤولين على قرار الإغلاق.

 

ولكننا مسؤولون سياسيا وأخلاقيا، على استمراره؛ أمام الله، وأمام التاريخ، وأمام مواطنينا.

 

وليس هناك أي منطق معقول، يمكن أن يفسر الوضع الحالي، لا سيما أن الأسباب التي كانت وراء إغلاق الحدود، أصبحت متجاوزة، ولم يعد لها اليوم، أي مبرر مقبول.

 

نحن لا نريد أن نعاتب أحدا، ولا نعطي الدروس لأحد؛ وإنما نحن إخوة فرق بيننا جسم دخیل، لا مكان له بيننا.

 

أما ما يقوله البعض، بأن فتح الحدود لن يجلب للجزائر، أو للمغرب، إلا الشر والمشاكل؛ فهذا غير صحيح. وهذا الخطاب لا يمكن أن يصدقه أحد، خاصة في عصر التواصل والتكنولوجيات الحديثة.

 

فالحدود المغلقة لا تقطع التواصل بين الشعبين، وإنما تساهم في إغلاق العقول، التي تتأثر بما تروج له بعض وسائل الإعلام، من أطروحات مغلوطة، بأن المغاربة يعانون من الفقر، ويعيشون على التهريب والمخدرات.

 

وبإمكان أي واحد أن يتأكد من عدم صحة هذه الادعاءات، لا سيما أن هناك جالية جزائرية تعيش في بلادنا، وهناك جزائريون من أوروبا، ومن داخل الجزائر، يزورون المغرب، ويعرفون حقيقة الأمور.

 

 ويقول صاحب الجلالة ، نصره الله "إننا أؤكد هنا لأشقائنا في الجزائر، بأن الشر والمشاكل لن تأتيكم أبدا من المغرب، كما لن یأتیکم منه أي خطر أو تهديد؛ لأن ما يمسكم يمسنا، وما يصيبكم يضرنا.


لذلك، نعتبر أن أمن الجزائر واستقرارها، وطمأنينة شعبها، من أمن المغرب واستقراره.

 

والعكس صحيح، فما يمس المغرب سيؤثر أيضا على الجزائر؛ لأنهما كالجسد الواحد. ذلك أن المغرب والجزائر ، يعانيان معا من مشاكل الهجرة والتهريب والمخدرات ، والاتجار في البشر. فالعصابات التي تقوم بذلك هي عدونا الحقيقي والمشترك. وإذا عملنا سويا على محاربتها، سنتمكن من الحد من نشاطها ، وتجفيف منابعها.

 

ومن جهة أخرى، نتأسف للتوترات الإعلامية والدبلوماسية، التي تعرفها العلاقات بين المغرب والجزائر، والتي تسيء لصورة البلدين، وتترك انطباعا سلبيا، لا سيما في المحافل الدولية.

 

لذا، ندعو إلى تغليب منطق الحكمة، والمصالح العليا، من أجل تجاوز هذا الوضع المؤسف، الذي يضيع طاقات بلدينا، ويتنافى مع روابط المحبة والإخاء بين شعبينا.

 

فالمغرب والجزائر أكثر من دولتين جارتين، إنهما توأمان متكاملان.

 

لذا، أدعو فخامة الرئيس الجزائري ، للعمل سويا، في أقرب وقت يراه مناسبا، على تطوير العلاقات الأخوية، التي بناها شعبانا، عبر سنوات من الكفاح المشترك.

قال الملك في الخطاب ذاته إنه عبر عن ذلك صراحة، منذ سنة 2008، وأكد عليه عدة مرات، في مختلف المناسبات، “خاصة أنه لا فخامة الرئيس الجزائري الحالي، ولا حتى الرئيس السابق، ولا أنا، مسؤولين على قرار الإغلاق، ولكننا مسؤولون سياسيا وأخلاقيا، على استمراره؛ أمام الله، وأمام التاريخ، وأمام مواطنينا”.


وشدد الملك محمد السادس على أن “الحدود المغلقة لا تقطع التواصل بين الشعبين، وإنما تساهم في إغلاق العقول، التي تتأثر بما تروج له بعض وسائل الإعلام، من أطروحات مغلوطة، بأن المغاربة يعانون من الفقر، ويعيشون على التهريب والمخدرات”


وتابع قائلا أنه “بإمكان أي واحد أن يتأكد من عدم صحة هذه الادعاءات، لا سيما أن هناك جالية جزائرية تعيش في بلادنا، وهناك جزائريون من أوروبا، ومن داخل الجزائر، يزورون المغرب، ويعرفون حقيقة الأمور. وأنا أؤكد هنا لأشقائنا في الجزائر، بأن الشر والمشاكل لن تأتيكم أبدا من المغرب، كما لن یأتیکم منه أي خطر أو تهديد؛ لأن ما يمسكم يمسنا، وما يصيبكم يضرنا”

وأكد الملك محمد السادس أن المغرب والجزائر كالجسد الواحد. إذ أنهما “يعانيان معا من مشاكل الهجرة والتهريب والمخدرات، والاتجار في البشر. فالعصابات التي تقوم بذلك هي عدونا الحقيقي والمشترك. وإذا عملنا سويا على محاربتها، سنتمكن من الحد من نشاطها، وتجفيف منابعها”.



و خلاصة القول عاهل البلاد ، نصره الله ، تصرق ، تطرق إلى مجموعة من النقاط المهمة في خطابه المولوي، لكن أهمها من وجهة نظرنا نقطتين تطرق إليهما جلالته بشكل غير مباشر وناعم إن صح التعبير.

تتعلق النقطة الأولى بالحسم نهائيا، في النقاش الدائر منذ مدة خصوصا بعد ارتفاع عدد المصابين والوفيات جراء فيروس "كورونا"، حول إمكانية تأجيل الاستحقاقات الإنتخابية المنتظرة في 8 شتنبر المقبل.

حيث حسم الملك الأمر، ووجه رسالة مبطنة من وجهة نظرنا، مفادها أن لا تأجيل سيطال الانتخابات المقبلة، وذلك عندما أشار إلى الدور المحوري الذي ستلعبه الحكومة بكل مكوناتها، في تنزيل مضامين النموذج التنموي.

وبالتالي، ودائما من وجهة نظرنا، فالإنتخابات قائمة وفي تاريخها المحدد، من أجل إفراز حكومة قادرة على التنزيل السليم للنموذج التنموي، الذي أشرف عليه جلالته شخصيا.

أما فيما يتعلق بالنقطة الثانية، فهي طبيعة الخطاب الراقي الذي وجهه جلالته إلى الجارة الجزائر وإلى حكامها ورئيسها، حيث استعمل عاهل البلاد ألفاظا وجملا منتقاة بعناية كبيرة، تنم عن شخصية حكيمة وجد راقية ومؤدبة جدا...

 

وفي رأينا فالملك المغربي، أرسل رسالتين ذات أهمية قصوى، تتعلق الأولى بدرس موجه لحكام الجزائر الذين يستعملون ألفاظا لا تليق، وأعطاهم درسا كبيرا في الأخلاق والنبل وعلمهم بطريقة ديبلوماسية تعامل وأخلاق الكبار وسموهم.

والرسالة الثانية، موجهة إلى الداخل من وجهة نظرنا، حيث خاطب العاهل المغربي كما قلنا الجزائريين بلغة راقية ولائقة، لغة متضادة تماما ومنافية للغة والأسلوب الذي يستعمله بعض المغاربة في تهييجهم ضد الجزائريين.


حيث حسم الملك الأمر، ووجه رسالة مبطنة من وجهة نظرنا، مفادها أن لا تأجيل سيطال الانتخابات المقبلة، وذلك عندما أشار إلى الدور المحوري الذي ستلعبه الحكومة بكل مكوناتها، في تنزيل مضامين النموذج التنموي.

وبالتالي، ودائما من وجهة نظرنا، فالإنتخابات قائمة وفي تاريخها المحدد، من أجل إفراز حكومة قادرة على التنزيل السليم للنموذج التنموي، الذي أشرف عليه جلالته شخصيا.

 



1668

0






 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تياترو TEATRO اللغط السياسي بقلم : محمد علي انور الرڰيبي

جماعة من الشبان تقتلون شابا لأنه تحرش بفتاة من دوارهم

موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي

الجماعات المتأسلمة هي وليدة السياسة وعلماء البلاط .بقلم : عثمان أيت المهدي

الرباط: روح شكري بلعيد حاضرة في الذكرى العشرين لاغتيال ايت الجيد بنعيسى

دراسة ميدانية حول تشغيل الأطفال بآسفي

أيت محمد: التعبير عن الرأي يقود مجموعة من الأشخاص للمثول أمام القائد

يوم مشهود من تاريخ دمنات.بقلم: أبو كوثر المغاربي

أزيلال : شرطة أزيلال توقف ثلاثة نشالين

الملف الحقوقي و الاجتماعي لأسر شهداء ومفقودي وأسرى الصحراء II. بقلم محمد سيموري. عضو المكتب الوطني

قطاع الصحة العمومية يعيش أوضاعاً كارثية بإقليم الفقيه بن صالح.

بأية حال عدت يا دخول ؟بقلم: ذ.مولاي نصر الله البوعيشي

مهرجان اللوز ببني عياط إقليم ازيلال يختتم فعالياته

الكسول في خطر!! بقلم : ذ.حسن الضعيف

تمازيغت في التعليم… متى ينتهي الارتجال؟ كتبها : ذ.محمد ادامغار

عامل ازيلال يترأس اجتماع الإعداد الموسم المدرسي الجديد ويوزع منح مالية

قراءة سياسية في الخطاب الملكي بمناسبة الدخول البرلماني 2015/2016 بقلم : الدكتور حسن عبيابة

المدير الإقليمي للفلاحة يتتبع مشروع غرس الزيتون بإمليل

حفل تنصيب قضاة جدد بالمحكمة الابتدائية بازيلال

الكاتب العام لعمالة ازيلال يزور مهرجان اللوز ببني عياط ويدشن المركب السوسيو رياضي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

إلى عزيز أخنوش رفيقي سابقا في "حركة لكل الديمقراطيين" بقلم د: صلاح الوديع


فنومينولوجيا سارتر بين الوجود والعدم د زهير الخويلدي


Une flambée des prix de bétail Par : Moumni Amro


الغش يقتحم أسوار كليات الطب! بقلم : د اسماعيل الحلوتي


عاشوراء بدمنات ، خليط من الطقوس الاسلامية واليهودية والامازيغية وموعد مع السحر والشعوذة بقلم د: مولاي نصر الله البوعيشي


يا باغي الإصلاح.. سِرْ فلا كبا بك الفَرس... بقلم : يوسف اتباتو


رفيق المقاوم زايد أوحماد الأعمى والأعرج الذي قاتل الفرنسيين لساعات بقلم د.: مصطفى ملو

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

انفجار الماضي (الجزء الثاني ). الحلقة الثالثة بقلم ذ. : محمــد همشة

 
التعازي والوفيات

ازيلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " الحاج لحسن ايت شطو " ..

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

تفاصيل مروعة عن حريق الكنيسة بمصر: 41 قتيلا بينهم الكاهن ..


مغربي يقتل والده ويقطع رأسه في ليون الفرنسية

 
أنشـطـة نقابية

ممارسات لا أخلاقية وطرد تعسفي وحكرة في حق موظفين ببرنامج القصور والقصبات بوزارة السكنى بطلها مدير البرنامج

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة