مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         اعتقال ” الشيخة الطراكس” خلال حفل خطوبتها ونقلها هي و والدتها إلى الكوميسارية و تغريم عشرات المدعوات             أزيلال / دمنات : العثور على أستاذة جثة هامدة والحزن يُخيم على أسرة التعليم بالإقليم             بني ملال : إتهامات بالشطط وصنع محررات رسمية مزيفة يجر قائدا للقضاء             أزيلال…تعبئة كبرى من أجل فك العزلة وإزاحة الثلوج             مندوبية الصحة بأزيلال تستمر في قوافلها الطبية لمواجهة البرد القارس ، وحدة طبية متنقلة الرحال بجماعة             عدم إقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا ،هدر لحق من حقوق الإنسان الأمازيغي المغربي . بقلم: ذ.نصر الله البوعيشي             خنيفرة : لما يطغى خطاب الاهمال والتهميش على قرى الأطلس المتوسط المنسي             ماذا يمكن أن تكون الفلسفة في عيدها العالمي؟ // د زهير الخويلدي             الناشط الشبابي رضوان جخا رئيس مجلس شباب ورزازات يناشد الحكومة جعل رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية مؤدى عنها             الأولى تردّ على النظام الجزائري بعد مسرحية "حرب" البولساريو الوهمية ضد الجيش المغربي             جولة تحت الثلج و الطبيعة بمدينة أزيلال            أمزوج القديم على واد زيز .. المعلمة التاريخية التي رُحلت ساكنتها لتشييد سد الحسن الداخل            تصريحات مؤثرة لعبداللطيف وهبي وشهادات في حق صديقه المرح-وم الوفا رحمك الله             أزيــلال هكذا تعامل الأمن بالمدينة ليلة رأس السنة2021            الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب             كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة             التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر             الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى             محمى من كورونا لا يحتاج الى كمامة             هذا هو حال المستشفى الإقليمي بأزيلال            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

جولة تحت الثلج و الطبيعة بمدينة أزيلال


أمزوج القديم على واد زيز .. المعلمة التاريخية التي رُحلت ساكنتها لتشييد سد الحسن الداخل


تصريحات مؤثرة لعبداللطيف وهبي وشهادات في حق صديقه المرح-وم الوفا رحمك الله


أزيــلال هكذا تعامل الأمن بالمدينة ليلة رأس السنة2021


الأمير النائم" يحرك يده بعد 15 سنة من الغيبوبة


أزيلال :قافلة تضامنية لفائدة الدواوير النائية بدمنات tv tamazight


انقلاب شاحنة لنقل الخمر بمدينة الرباط حي الصناعي كلشي سكراااان


قصيدة برقيتان للشاعر العراقي حسين حسن التلسيني

 
كاريكاتير و صورة

الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

مؤسسة محمد السادس تدعم ستة نوادي للقرب لفائدة أسرة التعليم منها أزيــلال

 
الجريــمة والعقاب

عاجل ..محكمة الإستئناف بطنجة تنطق حكم الإعدام في حق قاتل الطفل عدنان...التفاصيل


ضابط شرطة ينهي حياة مجرم خطير عرض المواطنين والشرطة للخطر

 
الحوادث

أزيــلال : انقلاب خطير لسيارة خفيفة بين جبال تاكلفت بسبب سوء الأحوال الجوية


أزيــلال :فاجعة..هكذا أودت دراجة نارية بحياة صاحبها غرقا في أول يوم من شرائها

 
الأخبار المحلية

أزيلال…تعبئة كبرى من أجل فك العزلة وإزاحة الثلوج


مندوبية الصحة بأزيلال تستمر في قوافلها الطبية لمواجهة البرد القارس ، وحدة طبية متنقلة الرحال بجماعة


المجلس الإقليمي لأزيلال يعقد دورته العادية لشهر يناير ويصادق على حزمة من الاتفاقيات

 
الجهوية

بني ملال : إتهامات بالشطط وصنع محررات رسمية مزيفة يجر قائدا للقضاء


خنيفرة : لما يطغى خطاب الاهمال والتهميش على قرى الأطلس المتوسط المنسي


مناقشة أطروحة في موضوع: "تدبير المراعي الجماعية بالأطلس الكبير الاوسط بين الإستمرارية والتحول"

 
الوطنية

اعتقال ” الشيخة الطراكس” خلال حفل خطوبتها ونقلها هي و والدتها إلى الكوميسارية و تغريم عشرات المدعوات


الأولى تردّ على النظام الجزائري بعد مسرحية "حرب" البولساريو الوهمية ضد الجيش المغربي


إحالة مقترفي جريمة قتل بشعة بينهم فتاة قاصر على النيابة العامة


بلاغ هام من وزارة الداخلية بخصوص الانتخابات


استمرار الجو البارد بالمغرب، ودرجات الحرارة تصل إلى ناقص 10 .

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


لامجال للتغطية على فشل مدبري الشأن الصحي وكلنا مسؤولون عن تفشي كورونا ولا مكان للمخالفين بيننا بقلم محمد الورياشي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 نونبر 2020 الساعة 19 : 00


لامجال للتغطية على فشل مدبري الشأن الصحي وكلنا مسؤولون عن تفشي كورونا ولا مكان للمخالفين بيننا


بقلم محمد الورياشي

أجد نفسي مرة أخرى مضطرا لأن أدلي بدلوي في مستنقع “كورونا” الذي حصد أرواحا دون مراعاة لمجموعة من العوامل ، لدرجة أنني لم أعد أستطيع التجوال كعادتي فالفضاء الأزرق “الفايس بوك” ، والذي تحول في الآونة الأخيرة لمقبرة نتلقى من خلاله العزاء في فقدان عزيز راح بسبب وباء كورونا المستجد.

هذا هو الحال بمجموعة من مناطق مغربنا العزيز ، وضمنها إقليم الناظور الذي نعيش فيه ، فلا حديث إلا عن فقدان أشخاص كنا نشكك في رحيلهم المبكر ، بالرغم من يقيننا وإيماننا بأن الأعمار بيد الله، لإعتبارات ضمنها تمتع غالبتهم بصحة جيدة كما يبدو ومزاولة بعضهم لأنشطة رياضية وصغر سنهم وغيرها من الأمور .

نصدم يوميا لكون سبب الوفاة راجع للوباء الذي حل بالعالم، وزعزع إستقرار بلدان وخلف أزمات إقتصادية وإجتماعية والمغرب غير بعيد عن ذالك وإزدادت تداعيات حالة الطوارئ الصحية خصوصا بعد إغلاق المغرب لحدوده البرية مع إسبانيا عبر مدينة مليلية المحتلة ، وكانت النتائج كارثية .

البطالة والركود التجاري عنوان المرحلة التي نمر منها بالناظور ، وسط ترقب وتوجس من المستقبل القريب ، الكل متوجس وهاجس الخوف يطوق الجميع ، مع تسجيل إرتفاع نسبة اليأس في الأوساط المحلية على إختلاف إنتماءاتها الطبقية …

فارتفاع الوفيات بسبب الوباء والإرتفاع المهول لعدد المصابين به، قد نجد مبررات موضوعية مستقاة من واقع الحال، والتي تفيد وتؤكد إستهتار المواطنين ومخافتهم للإجراءات الإحترازية الموصى بها من قبل مختلف ممثلي الإدارات المعنية….

فارتداء الكمامة لا تراعى التوجيهات الخاصة بها، وأضحت في ذهنية المواطن مرتبطة بحمايته من الغرامة المحددة في 300 درهم، والتباعد لم يعد له أساس سواء في الأماكن العمومية أو الخاصة وغيرها من الإجراءات التي من شأنها الحد من إنتشار الفيروس.

وهنا لابد لي وأن أتوقف لأشير لظاهرة بيع الكمامات خصوصا من قبل الباعة الجائلين بالناظور، وما قد تخلفه من نتائج سلبية على مستعمليها، إذ يعمد الباعة إلى منح المواطن حق تجربة عدد مهم منها من خلال إستعمال عدد كبير قبل الحسم في شراء واحدة قد يراها المشتري ملائمة له من حيث المظهر والمنظر والقياس وهكذا ، وهنا لا بد وأن نثير إنتباه المسؤولين قبل المواطن لخطورة العملية التجارية الغير محترمة بتاتا للإجراءات الإحترازية .

لن ننكر أن السلطات أمنية كانت أم ترابية إنخرطت بشكل كبير في عمليات التوعية والتحسيس وكثفت من تدخلاتها الزجرية في نطاق الإختصاصات المسنودة لها، كما وجب الإقرار أن المواطن نهج أسلوب الكر والفر وإعتمد لعبة القط والفأر مستخفا بمثل هاته التدخلات ، فالمحلات التجارية تغلق أبوابها وتفتح نوافذها في وجه المواطنين ، وكذالك شأن بعض المقاهي المتواجدة بالأحياء وضمنها مقاهي مخصصة لإستهلاك النرجيلة ( الشيشة ) ، وغيرها من الأمور التي تؤكد إستخفاف البعض وتعريضهم حياة المواطنين للخطر.

فالمواطن هو المسؤول بالدرجة الأولى عن إنتشار الفيروس، قبل تحميل المسؤولية بالدرجة الثانية لمدبري الشأن الصحي بالإقليم ، فالأكيد أن مندوبة الصحة مسؤولة عن تدبيرها للوضع . وهنا لابد من التوقف عند تأكيد المتتبعين والمهتمين على فشل ذات المسؤولة في تدبيرها للجائحة، خصوصا بعد تدهور الأوضاع بالمستشفى الإقليمي “الحسني” وخروجها عن السيطرة،وما يؤكد ذالك التخبط والعشوائية .

وإعترافا منا بمجهودات عامل الإقليم لإحتواء الوضع وتصحيح الإختلالات من خلال تدخلاته وتوجيهاته التي تصب في إطار الحد من تفشي الوباء والسيطرة على الأوضاع المستنكرة من قبل المتتبعين ، فلا بذ وأن نقر أن علي خليل يعود له الفضل في تفادي الكارثة بالرغم مما تم تسجيله من عدد لحالات الإصابة أو الوفيات وغيرها .

أقولها وأكررها الأمر خطير والأوضاع جد خطيرة، فلا مجال للإستخفاف والمناورة ولا مجال للتشكيك ، الصرامة ثم الصرامة كلنا مسؤولين وكلنا مطالبين بالتدخل لتفعيل الإجراءات الإحترازية ، ولا مكان للمخالفين بيننا ، نحن مع ربط المسؤولية بالمحاسبة ، فلا مجال للتغطية عن فشل مدبري الشأن الصحي وغيرهم من المسؤولين.

فمزيدا من الحذر للخروج من مرحلة الخطر، وإنتهى الكلام .


774

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

إدانة مصور البورنوغرافية بسنة حبسا نافذا بالفقه بن صالح

توثيق الزواج و التسجيل بالحالة المدنية بواويزغت يوم 8 مارس المقبل

تحقيق: ظاهرة الإجهاض بالجهة تحت مجهر أزيلال 24

سوق السبت : حمادي عبوز وهبه صاحب الجلالة ماذونية سيارة اجرة بالرباط وضاعت منه ببني ملال

أفورار: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ،دار الولادة بأفورار " تحتفل "بإنتهاك كرامة المرأة!!!

هذا عار.. تلميذ يضرب أستاذه بثانوية اوزود التأهيلية

واويزغت :حملــة لإقرار ثبوت الزواج بمدينة واويزغت

تياترو TEATRO اللغط السياسي بقلم : محمد علي انور الرڰيبي

أيت عباس: من يوقف شبح أمازوز بفرعية إجلغيفن

هذا عار.. تلميذ يضرب أستاذه بثانوية اوزود التأهيلية

تلميذ يضرب أستاذه بثانوية الحسن الأول التأهيلية بدار ولد زيدوح

أسرة سائق القطار المتهم في فاجعة بوقنادل تناشد الملك

لامجال للتغطية على فشل مدبري الشأن الصحي وكلنا مسؤولون عن تفشي كورونا ولا مكان للمخالفين بيننا بقلم محمد الورياشي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

عدم إقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا ،هدر لحق من حقوق الإنسان الأمازيغي المغربي . بقلم: ذ.نصر الله البوعيشي


ماذا يمكن أن تكون الفلسفة في عيدها العالمي؟ // د زهير الخويلدي


التعريف بماهية عِلم نفس النُّموّ لدى الانسان . // عبدالاله عنيبة الحمر


الحركة الأمازيغية إلى أين؟ // محمد المحراوي


"الدار البيضاء و الكارثة" بقلم : عبد المجيد العرسيوي


مملكة الشموع ........ بقلم :سعيد لعريفي


الكركرات منطقة منزوعة السلاح و الفنان منزوع الهوية و الكرامة إنها المسرحوفوبيا: منصف الإدريسي الخمليشي


أضواء سايكولوجيّة على قصيدة (متاهات الغموض ) للشاعرة الرائعة المكينة القديرة أ.مالكــة حبر شيـد // أحمد القيسي مملكة النرويج


المغرب الولايات المتحدة الأمريكية الشراكة الاستراتيجية // د. رضوان زهرو


إدارة الأزمات في ظل جائحة "كورونا"، العمل الجمعوي نموذجا بقلم : الحبيب عكي


سلطـة الأمطــار.. - بقلم : عزيز لعويسي


وقْفةٌ على طَللِ الرُّوحِ // د. وليد العرفي


الأزمة الخليجية والدور الدّيبلوماسي المِحوري للمغرب... قِمة العُلا تُنهي الخلاف بين الإخوة الخليجيين.‎ بقلم رضوان جخا ناشط شبابي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

الناشط الشبابي رضوان جخا رئيس مجلس شباب ورزازات يناشد الحكومة جعل رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية مؤدى عنها

 
التعازي والوفيات

أزيلال / دمنات : العثور على أستاذة جثة هامدة والحزن يُخيم على أسرة التعليم بالإقليم


أزيــلال : تعزية في وفاة لمشمولين برحمة الله،" مصطفى البقالي "، موظف سابق بمحطة الأرصاد الجوية " و " عبد القادر الكسال " بحمام خالد


أزيــلال : تعزية في وفاة الرجل الطيب :" مصطفي رضوان " إطار بعمالة أزيلال ، زوج عائشة ايت حدو ...


أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " محــمد عثماني " موظف بالمديرية الإقليمية للفلاحة بأزيلال

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

الاتحاد الاشتراكي بازيلال يطالب بإحداث وكالة لتزويد العالم القروي بالماء الصالح للشرب وتطبيق البروتكول العلاجي وضمان تتبع و مواكبة مرضى و التعليم ..

 
أنشـطـة نقابية

المكتب النقابي الجهوي تستنكر ما تعرض له " رضوان ضناية ، مستخدم بوكالة الخدمات ، الوالدية ، قطاع الكهرباء ..

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

"تفاصيل فاضحة".. الحكم على الداعية التركي الشهير هارون يحيى بالسجن لأكثر من 1000عام


مقتل مهاجر مغربي رميا بالرصاص داخل شقته بمنطقة نايميخن الهولندية

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة