مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         يخص السائقين ...سعر المازوط ينخفض بدرهم واحد اليوم الإثنين ( الشركات و بالأرقام)             تفاصيل مروعة عن حريق الكنيسة بمصر: 41 قتيلا بينهم الكاهن ..             بني ملال : مديرية الأمن تنفي وقوع جريمة قتل سائح وتُوضّح الحقيقة الكاملة             أمن مراكش يفك لغز جريمة قتل بالمحاميد             مغربي يقتل والده ويقطع رأسه في ليون الفرنسية             مديرية أزيلال: نتائج تعيينات الأساتذة أطر الأكاديميات فوج 2022             قصبة تادلة : تضارب المصالح يعجل بعزل نائب رئيس جماعة             بانرات وتشديدات أمنية فى ثاني جلسات محاكمة قاتلي شيماء جمال             فيديو على مواقع التواصل يقود لاعتقال شاب بالدار البيضا             إلى عزيز أخنوش رفيقي سابقا في "حركة لكل الديمقراطيين" بقلم د: صلاح الوديع             “التبوريدة” باستعمال السيارات العتيقة يثير الاستياء            زايد أوحماد المقاوم الأخير الذي زرع الرعب في الجيش الفرنسي...            نائبة بمجلس جماعي بأزيلال تفجرها:طلب مني كاتب المجلس نقسم تعويضات النواب مع الأعضاء وتعدا عليا             ملخص مباراة الوداد ضد الفتح الرباطي!! نصف نهائي كأس العرش            عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

“التبوريدة” باستعمال السيارات العتيقة يثير الاستياء


زايد أوحماد المقاوم الأخير الذي زرع الرعب في الجيش الفرنسي...


نائبة بمجلس جماعي بأزيلال تفجرها:طلب مني كاتب المجلس نقسم تعويضات النواب مع الأعضاء وتعدا عليا


ملخص مباراة الوداد ضد الفتح الرباطي!! نصف نهائي كأس العرش


قتلوا 1600 جزائري خنقاً بالدخان لأنهم تعاونوا مع المقاومة! جرائم الاستعمار الفرنسي في الجزائر

 
كاريكاتير و صورة

عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس
 
الأخبار المحلية

مديرية أزيلال: نتائج تعيينات الأساتذة أطر الأكاديميات فوج 2022


أزيــلال : "لابيلانص مقطع ليها الفران" تعجل بوفاة حامل وجنينها بجماعة ايت مازيغ


أزيــلال : اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية تصادق على 75 مشروعا بكلفة مالية بلغت أزيد من 14,5 مليون درهم


أزيــلال : لقاء تواصلي مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج


أزيلال : مدينة أزيلال تتحرك ومشاريع مهمة في الأفق والمجلس الترابي يتوعد بمشاريع تنموية هامة قيد الإنجاز ...

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

المبلغ الخيالي الذي تقاضاه “وحيد خاليلوزيتش” مقابل فسخ عقده مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.


اختفاء حاليلوزيتش يثير الجدل في المغرب.. وهذا مصيره


وادي زم : وفاة شاب وسط الملعب بشكل مفاجئ! كان في صحة جيدة

 
الجريــمة والعقاب

أمن مراكش يفك لغز جريمة قتل بالمحاميد


شابة حديثة التخرج من كلية الطبب تقتل خالها ببرشيد

 
الحوادث

بني ملال : “طاكسي” صغير ينهي حياة شاب ... وسائق متدهور يدهس امرأة وطفلها ويلوذ بالفرار


صور.. شاحنة كبيرة ( رموك ) تسحق سيارة وتتسبب بمقتل أسرة كاملة من 5 أفراد : مفتش تربوي وزوجته وثلاثة من أطفالهما... الله إرحمهم

 
الجهوية

بني ملال : مديرية الأمن تنفي وقوع جريمة قتل سائح وتُوضّح الحقيقة الكاملة


قصبة تادلة : تضارب المصالح يعجل بعزل نائب رئيس جماعة


الفقيه بن صالح...أشجار بني عمير تحتضر

 
الوطنية

يخص السائقين ...سعر المازوط ينخفض بدرهم واحد اليوم الإثنين ( الشركات و بالأرقام)


فيديو على مواقع التواصل يقود لاعتقال شاب بالدار البيضا


الملك محمد السادس غاضب من بعض الوزراء ويُكلف أخنوش بهذه المهمة....وهؤولاء هم الوزراء المعنيون بهذا التعديل


فوربس: ثروة أخنوش قفزت بمليار دولار خلال سنتين.. وثروة بنجلون في تراجع مستمر


مديرية الأمن تكشف حقيقة هجوم مسلح استهدف رجال الأمن

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


في المرآة الثقافة: الثروة المسكوت عنها...! بقلم الكاتب والباحث الكبير : عبد الغني عارف
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 31 غشت 2020 الساعة 56 : 03


  في المرآة
الثقافة: الثروة المسكوت عنها...!

 


 بقلم الكاتب  والباحث الكبير : عبد الغني عارف

 

 

في واحدة من أعمق تلميحاته الفكرية الثاقبة، يتحدث الشهيد " مهدي عامل " عن الثقافة بكونها " تتكون دوما ضديّاّ، تنمو وتتكامل في صراع مستمر ضد كل قديم يموت "، ولذلك فلكل نشاط نظري منحاز لسيرورة التغيير طابع نضالي، وهو ما يجعل الثقافة وباستمرار أداة من أدوات ممارسة الصراع المجتمعي. ولأن المجتمعات عادة لا تتطور إلا بحسم التمفصلات الرئيسة في بنية الصراع، فإن الثقافة تشكل رافدا أساسا من روافد التغيير والتطور اللذين ينتصران على كل قديم ومتهالك في ضوء بوصلة يشكل المستقبل أفقها الجاذب.

 

إن الثقافة بهذا المعنى ليست مجرد ترف من الأفكار والممارسات المتعالية عن الواقع، بل هي شرط جوهري لقيام المجتمع وضمان استمراره ووجوده، أي أنها تشكل ثروة حقيقية في ملكية الشعوب، مع التوكيد على أن ما يميز الثقافة باعتبارها ثروة هو كونها لا تنحصر في سياج ما هو مادي ضيق، بل هي تتجاوز ذلك بحيث تكتسب أبعادا رمزية مؤثرة، وهو ما يجعل الطبقات المسيطرة تسعى دائما إلى بسط هيمنتها عن طريق ما تتيحه الثقافة من هوامش السيطرة وفرص تأبيدها، لذلك توجه جهدها نحو جعل الثقافة والمثقف دروعا واقية لها ضمن ما هو سائد. إن التباين بين المجتمعات على سلم التخلف أو التقدم يعود أساسا إلى طبيعة الرؤى ومنظومة القيم الثقافية المحددة لأنماط العيش والتفكير والممارسة في كل مجتمع على حدة. ولأن الثقافة ثروة فهي، مثلها في ذلك مثل باقي أنواع الثروات الأخرى، قابلة للاستثمار الجيد أو السيء، وهي أيضا قابلة للاحتكار والطمس والتهريب..!
فهل يمكن أن نتحدث اليوم في المغرب عن " الثقافة المهربة " ؟!.. وإذا كان الأمر كذلك فمن يتولى هذا التهريب ؟ ولمصلحة من..؟ ولأية أهداف ..؟
نقارب الموضوع بهذه الرؤية المجازية فقط لنقول إن الثقافة ببلادنا، وبكل تجلياتها المتداولة، ما تزال تشكل، للأسف، ثروة منسية، أو بوضوح أكثر، ثروة محتكرة بشكل لا يجعل منها عاملا يسهم، بالشكل المطلوب، في نهضة المجتمع وتقدمه.

 

ولأن المجال لا يسمح بالحديث، وبالتفكيك المفصل، عن التوظيف الفلكلوري الفج للثقافة، باعتباره مظهرا من مظاهر التهريب الثقافي، ولا عن التوظيف الإيديولوجي لكل ما هو ثقافي وإغراقه في لج الغيبي والخرافي، فإننا سنكتفي بالإشارة إلى أنه في كل المجتمعات – وهذا ما أكدته وتؤكده تجارب الشعوب - تعلن الثقافة عن إفلاسها التاريخي حينما تتحول إلى مجرد أداة للتخدير بين أيدي النخبة الفاسدة والكهنة الذين يبررون واقع الفساد. لذلك فإن أن أعداء التغيير ومناوئيه يراهنون دائما على جعل الثقافة في أوجهها المشرقة والمستشرفة للمستقبل ثروة مسكوتا عنها، ويعملون، من خلال هجمات مضادة، على تغييب البعد الدينامي للثقافة بما يضمن إعادة إنتاج واستدامة واقع الاستغلال والجهل، والعمل في المقابل على حصرها في زاوية مغلقة، بحيث تكون، أو يراد لها أن تكون، مجرد إنتاج متعال عن الواقع، وهم بذلك يعملون على وأد القوة الضاربة التي تكون للفعل الثقافي الملتزم ضمن شبكة من التناقضات التي يفرزها الصراع في رقعة مجتمعية معينة وضمن شرط تاريخي خاص.

 

إن الحفاظ على المعطى الثقافي كثروة حقيقية قابلة للاستثمار الإيجابي في المجتمع يتطلب بالضرورة تغيير النظرة إلى ماهية المثقف وإلى طبيعة أدواره ووظائفه، فالمثقف لا يكتسب هذه الهوية الواصفة فقط لأنه يكتب، ولكن أيضا - وربما قبلا – لأن له رؤية محددة للكون وللمجتمع، وله أيضا موقف وموقع ضمن السيرورة التاريخية لتطور / تغير المجتمع الذي ينتمي إليه. من هنا بالضبط تنبع أهمية الثقافة كثروة، أي كمعبر لكل تيارات تغيير المجتمع أو تأبيد حصاره.



1510

2






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- تحية وتقدير

اسلمان

تحية وتقدير للأخ والصديق عبد الغنى ، الغني عن التعريف ، والذي رفع عاليا راية إقليم أزيلال في المحافل التربيوية ، الكاتب والمحلل والراعي للثقافة المغربية ، يحتاج منا الف تكيريم وقد نسيناه ونسينا رجالات الإقليم
رجل قضى حياته بين الكتب وحاول ان يبرز موهبته وهوف فى المدرسة الإبتدائية وكان له ذلك حيث صار رمزا وسفير الثقافة والمعروف وطنيا

تحية الى هذا الشهم .

في 02 شتنبر 2020 الساعة 48 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- جسر الثقافات

توامي أ

الاستاذ عبد الغني معروف بإطلالاته الأدبية مند التسعينات ،الى جانب انه مناضل وما تعرفه الكلمة من معنى . وينحدر من اسرة مثقفة وقد غادروا أزيلال فى اواسط السبعينات الى المحمدية تلبية لأخيهم البير والذي يعمل في صمت السيد حسن عارف ، والملقب ب " روبرت " Robert بعد أن صار استاذ للغة الإنجليزية .
وما زلت اتذكر مسكنهم بأزيلال الذي تحول الى مجموعة من المقاهي قرب المسجد الأعظم ..
ومن هذا المنبر ، ارفع قبعتى استراما لكل الإخوة عارف والله انى تمنيت ان اجالسهم .. السادة حسن وعبد الغنى وأحمد .

في 02 شتنبر 2020 الساعة 32 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

الفقيه بن صالح : تفكيك عصابة مختصة في ترويج المخدرات الصلبة الكوكايين

إدانة مصور البورنوغرافية بسنة حبسا نافذا بالفقه بن صالح

إعـــتذار

بني عياط / سوق أسبوعي جديد قريبا بتراب الجماعة

كتابة ضبط اختصرها: عبدالقادر الهلالي‎

متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

تحقيق: ظاهرة الإجهاض بالجهة تحت مجهر أزيلال 24

سوق السبت : حمادي عبوز وهبه صاحب الجلالة ماذونية سيارة اجرة بالرباط وضاعت منه ببني ملال

صرخة امرأة مغربية في وجه زمزمي. بقلم : ربيعة غازي

نساء عشقن الملك الحسن الثاني .بقلم ذ.إدريس ولد القابلة

بيان حقــيقة من الأستاذ :السيد مسكي باسو

السبات الشتوى سنويا بقلم : عبد القادر الهلالي

مفردات الجنس عند العرب ...بقلم : كامل النجار -

فاطمة تابعمرانت هذه المرأة الأصيلةُ حدّ النخاع بقلم : عبد السلام خلفي

ضحية المستشفى الجهوي ببني ملال تستغيث

ازيلال : المندوبية الإقليمية للتعاون الوطني تحتفي بالمتخرجات الجدد من مراكز التربية والتكوين

صحافة بدون حرية مثل سمكة بلا ماء بقلم ذ. توفيق بوعشرين

تكريم الإنسان بين الأمر الرباني و الواقع الفعلي المعاش بأزيلال.





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

إلى عزيز أخنوش رفيقي سابقا في "حركة لكل الديمقراطيين" بقلم د: صلاح الوديع


فنومينولوجيا سارتر بين الوجود والعدم د زهير الخويلدي


Une flambée des prix de bétail Par : Moumni Amro


الغش يقتحم أسوار كليات الطب! بقلم : د اسماعيل الحلوتي


عاشوراء بدمنات ، خليط من الطقوس الاسلامية واليهودية والامازيغية وموعد مع السحر والشعوذة بقلم د: مولاي نصر الله البوعيشي


يا باغي الإصلاح.. سِرْ فلا كبا بك الفَرس... بقلم : يوسف اتباتو


رفيق المقاوم زايد أوحماد الأعمى والأعرج الذي قاتل الفرنسيين لساعات بقلم د.: مصطفى ملو

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

انفجار الماضي (الجزء الثاني ). الحلقة الثالثة بقلم ذ. : محمــد همشة

 
التعازي والوفيات

ازيلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " الحاج لحسن ايت شطو " ..

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

تفاصيل مروعة عن حريق الكنيسة بمصر: 41 قتيلا بينهم الكاهن ..


مغربي يقتل والده ويقطع رأسه في ليون الفرنسية

 
أنشـطـة نقابية

ممارسات لا أخلاقية وطرد تعسفي وحكرة في حق موظفين ببرنامج القصور والقصبات بوزارة السكنى بطلها مدير البرنامج

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة