مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         تشيد جثمان الصحفي المخضرم محمد الحجام ببني ملال في جنازة مهيبة             هام: انطلاق عملية توقيع الغرامات الخاصة بالإفراط في استعمال “الكلاكسون” وهذه قيمتها             توقيف سائق متهور حاول دهس أمنيين بالدارالبيضاء             سائق متهور يدهس رجل أمن ويرديه قتيلا بكورنيش الرباط             هام ...سيناريو إجراء انتخابات في سنة 2020 يلوح في الأفق             تعزية ومواساة فى وفاة والد السيد عبد العالي رضوان، رئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة أزيلال             بنى ملال / أغبالة : مصرع عداء و إصابة 10 آخرين بجروح خطيرة في انقلاب حافلة نقل رياضيين بمنعرجات             أمزازي يحذر من الإضراب عن العمل و نزار بركة يزف خبرا مهما لأساتذة “الكونطرا             مريرت : حي الغزواني وأفود إكبار يعيشان الإهمال و التهميش             قيدوم الصحافيين المغاربة “محمد الحجام” في ذمة الله             من وسط محكمة الاستئناف بأكادير: الطفلة مريم تصرح لهيئة الدفاع أن أمها من ضربها            لحظة هروب سائق السيارة من الشرطة             حراكة بالناظور استولوا على شاحنة أجنبية وسط الشارع العام !            شاهد لحظة اعتقال المغربي “عزرائيل مافيا المخدرات”            البروفيسور رشيد بن عيسى نحن عرب فينيقيون ولسنا أمازيغ !! الأمازيغية كذب و خرافات            سياح من اليهود المغاربة يتحدثون عن نشأتهم بدمنات            الصين تعتقل المصابين بـ كورونا و تجرهم بالقوة للحجر الصحي            طلع البدر علينا في مؤتمر البام هههه            هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب             ارضاء الذواق            الحكومة المغربية             احنا معاك وراك يا رايس السيسى             لا صورانص والتعليم الخصوصي             الملعب الذي تحول الى مقبرة             الرباح يعلن الحرب على المقالع            السيسى سيستمر فى الحكم             بدون تعليق            
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

فوٌج واضحك معنا شويا

 
صوت وصورة

من وسط محكمة الاستئناف بأكادير: الطفلة مريم تصرح لهيئة الدفاع أن أمها من ضربها


لحظة هروب سائق السيارة من الشرطة


حراكة بالناظور استولوا على شاحنة أجنبية وسط الشارع العام !


شاهد لحظة اعتقال المغربي “عزرائيل مافيا المخدرات”


البروفيسور رشيد بن عيسى نحن عرب فينيقيون ولسنا أمازيغ !! الأمازيغية كذب و خرافات


سياح من اليهود المغاربة يتحدثون عن نشأتهم بدمنات


الصين تعتقل المصابين بـ كورونا و تجرهم بالقوة للحجر الصحي


طلع البدر علينا في مؤتمر البام هههه


شاهد لحظة منع كودار من القاء كلمته في مؤتمر البام وبداية الفوضى


أجي تشوف جمال المغرب : بين الويدان / ازيــلال

 
كاريكاتير و صورة

هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أوتار الكوع، مفصل الكوع الخارجي وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

“واتس آب” يُسقِط زوجة خائنة في قبضة الأمن


شاب يقتل عشيقته الحامل ويدفن جثتها بالغابة

 
الحوادث

بنى ملال / أغبالة : مصرع عداء و إصابة 10 آخرين بجروح خطيرة في انقلاب حافلة نقل رياضيين بمنعرجات

 
الأخبار المحلية

دمنات/ المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية يقدم التعازي في وفاة الأستاذ عبد الكبير مردوخ، ويقوم بأنشطة مكثفة بالمنطقة.


أزيــلال : التنازل ينهي خيانة زوجية بين موظفة و مقاول...


عامل أزيــلال يترأس لقاءا لتقديم آليات البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات

 
الجهوية

تشيد جثمان الصحفي المخضرم محمد الحجام ببني ملال في جنازة مهيبة


مريرت : حي الغزواني وأفود إكبار يعيشان الإهمال و التهميش


بنى ملال : وفاة الشاب المحكوم عليه بالإعدام في قضية قتل الشرطي ... التفاصيل

 
الوطنية

هام: انطلاق عملية توقيع الغرامات الخاصة بالإفراط في استعمال “الكلاكسون” وهذه قيمتها


توقيف سائق متهور حاول دهس أمنيين بالدارالبيضاء


سائق متهور يدهس رجل أمن ويرديه قتيلا بكورنيش الرباط


هام ...سيناريو إجراء انتخابات في سنة 2020 يلوح في الأفق


أمزازي يحذر من الإضراب عن العمل و نزار بركة يزف خبرا مهما لأساتذة “الكونطرا

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

خنيفرة : عرقلة غير مسبوقة في الإدارات بمدينة مريرت
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 يناير 2020 الساعة 05 : 01


خنيفرة : عرقلة غير مسبوقة في الإدارات بمدينة مريرت

 

 

أزيــلال 24 / المراسل

 

 

طغت على السطح وأكثر من أي وقت مضى  بعض  أساليب باك صاحبي على بعض الإدارات  العمومية ووضع عراقيل جمة أمام المواطنين للحيلولة دون قضاء أغراضهم الإدارية و المتجلية في عدم منح الشواهد أو تسلم ملفات جوازات السفر و ملفات التغطية الصحية  ظنا من هؤلاء الموظفون  أنهم المتحكمون في دواليب الدولة وان الإدارة ملخصة فيهم دون سواهم وأنهم هم الآمرون و الناهون متجاوزين بذالك كل المعايير المرتبطة  بالمهام المسندة إليهم و عدم احترام الأوقات القانونية  المرتبطة بالعمل وإفراغ الإدارة أوقات الذروة للتوجه إلى الأزقة و المقاهي مما يزيد من حدة العديد المفارقات وبمجرد ما تلج إلى إحدى الإدارات لإيداع ملفا التغطية الصحية ( الرميد )  تظهر للموظف المسؤول كأنك تعد عنصرا مزعجا إليه حتى يكشر عن أنيابه في وجهك  وكما أن إيداع ملف جواز السفر توضع   لك عراقيل لا تتواجد حتى في  مصالح العمالة والإقليم  أو الإدارات المركزية التابعة لوزارة الداخلية  وكأن هؤلاء الموظفين يمنحون لك تأشيرة " شينغن "


وارتباطا بنفس الموضوع فإن مشهد  الإجتهادات الشخصية إتخذ كذريعة لعدم قضاء الأغراض الإدارية  كما أصبحت سياسة " سير عن هداك راه صاحبي " وتحول بعض الموظفين إلى تجار وسماسرة لبعض وسطاء طوابع  جوازات السفر بأخذ نسبة مئوية عن كل ملف تم إنجازه وعن كل عملية شراء ( أداء ) لواجبات  الطابع  الخاص بجواز السفر وتحولوا إلى محررين من نوع خاص  وترى الغالبية متفرقون على الأزقة باحثين عن زبون و الذي يعد الفرصة الوحيدة لهم  وتحول كل شيء إلى العدمية و الفوضوية وأصبح  أسلوب " باك صاحبي "  و" سير كوليه فلان " هي  الشيفرة  المتعامل بها ضمن هاته الإدارات وإذا كنت شخصا خارجا عن هذه الدائرة وهذه المنظومة المتعامل بها فإنك تعد عنصرا غريبا وتوضع في وجهك العراقيل  تحول دون قضائك للأغراض الإدارية التي جئت من أجلها وتجد أبضا إجتهادات شخصية  بعيدة كل البعد عن القوانين الجاري بها العمل  وهي السمات التي يتميز بعض الموظفين المعروفين  منذ أن سيطروا على مجريات الأمور بعيدا عن رقابة  مرؤوسيهم وأصبحوا هم عين الإدارة وأصحاب جميع القرارات حتى في المهامات الغير المسنودة إليهم


 فعوض الحصول على وثيقة بسيطة لا تحتاج إلى الكثير من الأوقات تجد نفسك أمام جملة من المشاكل تجعلك تسب حتى الظروف التي أتت بك إلى هاته الإدارات التي غلب عليها طابع استحضار أساليب الحسابات الشخصية الضيقة  والتي لا تنم سوى عن حقد دفين أو عدم الفوز بحصة أو نسبة مئوية معينة عن كل وثيقة تم إنجازها و هذه الأساليب لم يعد لها مكانة في عصرنا الحاضر وتعد سلوكا صبيانيا أو عقد نفسية يتم إفراغها وإسقاطها على الغير وجشع فات كل المقاييس وقد تتساءل ألا يتقاضى هؤلاء أجرة شهرية عن عملهم سؤال يعيد نفسه ؟؟؟ أليس لهؤلاء ضمير مهني ؟؟؟ أم أن الطمع و العجرفة و الأنانية دفعت بهم إلى اعتبار أنفسهم فوق كل شيء و المسؤولون عن دواليب الإداراة يعيدا عن كبار مرؤوسيهم وصولا إلى خلق قوانين خاصة و اعتماد إجتهادات كوسيلة وجدوا فيها ضالتهم  لعدم  إنجاز الشواهد الإدارية و قضاء مآرب المواطنين  


"فإن دل هذا فإنما يدل على أن هاته  المرافق والإدارات تعاني من الضعف في الأداء وفي جودة الخدمات التي تقدمها للمواطنين، رغم خطاب الملك.  وتزداد الصعوبة مع هؤلاء "مسامير الميدة"، الذين يرفضون الإصلاح ، ويضعون العراقيل كحجرة عثرة  في خدمة المواطنين


وإذا كانَ الملك قد أكّد في خطابه أمام "ممثلي الأمة" أنّ "المسؤولية تتطلب من الموظف، الذي يمارس مهمة أو سلطة عمومية تضع أمور الناس بين يديه، أن يقوم على الأقل بواجبه في خدمتهم والحرص على مساعدتهم"، فإنَّ مواطنينَ يروْن أنّ هذا الأمرَ لم يجدْ بعدُ طريقه إلى التفعيل


إن الخطابات الملكية و التوجيهات في هذا المضمار بقيت بدون معنى وتم تضليلها من قبل هؤلاء الموظفين الذين لقبوا بالرجال الحديديين

 

 



965

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

مريرت : يوم من اجل ساكنة الأراضي السلالية- الجموع- لقبائل ايت اسكوكو .

مكناس : اعتقال خالة العاهل المغربي وأحد ابنائها

انتخاب غريب عبد اللطيف رئيسا لفرع الجمعية المغربية لمصوري الصحافة لجهة تادلة أزيلال الشاوية ورديغة

خنيفرة : مهدي طفل دو 8 سنوات يعاني في صمت في ضل مرضه المجهول

اللغة الأمازيغية مهددة بالانقراض. بقلم : ص - عزماوي

"إسمنت أطلس" أو المشروع التنموي الضخم الذي سيحول الجهة الى قطب وطني بامتياز في إنتاج الاسمنت!!

راديو تامزغا يبحث عن صحفيين متطوعين

التعليم العتيق و الحفاظ على الهوية المغربية؟

جهة تادلة أزيلال بين مطرقة السلطات المنتخبة وسندان السلطات الوصية بقلم : ذ.محمد السعدي

خنيفرة : عرقلة غير مسبوقة في الإدارات بمدينة مريرت





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

سأعود للجبل ، مهما طال الزمان ! ! !. // محمـد همشة


أكادير : وحده القانون يحميكم من الغضب أيها السادة. // عبد الحميد جماهري


مفهوم الحرية الدينية في الإسلام //د زهير الخويلدي


رؤساء الجماعات بالمغرب " حكام بدون حكامة " بواسطة :ذ. محمد بونوار


الذّوقُ وعاطفة القرآن // د. مجدي ابراهيم


"صفقة القرن" بين الحريات الفردية والجرائم الجماعية // الحبيب عكي


ظاهرة شيوع عدوى الدروس الخصوصية وخسائرها الاجتماعية والتربوية – ذ .محمد بادرة.


عبث القرن // مالكة حبرشيد


انا أحب.. أنا انسان // لطيفة حمانو


رد على د. العثماني وذ. الإدريسي حول الأمازيغية مبارك بلقاسم

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

أفورار : التنمية وسؤال الفعل المدني


دمنات / دار الطالبة تحتفي باليوم الوطني للسلامة الطرقية .

 
التعازي والوفيات

تعزية ومواساة فى وفاة والد السيد عبد العالي رضوان، رئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة أزيلال


قيدوم الصحافيين المغاربة “محمد الحجام” في ذمة الله

 
إعلان
 
أنشـطـة نقابية

إضراب بالقطاعين العام وشبه العام الأربعاء المقبل يهدد بشل المؤسسات العمومية

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

تطور جديد فى قضية قتيل فيلا "نانسى عجرم".. وطلب مفاجئ من عائلة الموسى

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة