مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         تشيد جثمان الصحفي المخضرم محمد الحجام ببني ملال في جنازة مهيبة             هام: انطلاق عملية توقيع الغرامات الخاصة بالإفراط في استعمال “الكلاكسون” وهذه قيمتها             توقيف سائق متهور حاول دهس أمنيين بالدارالبيضاء             سائق متهور يدهس رجل أمن ويرديه قتيلا بكورنيش الرباط             هام ...سيناريو إجراء انتخابات في سنة 2020 يلوح في الأفق             تعزية ومواساة فى وفاة والد السيد عبد العالي رضوان، رئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة أزيلال             بنى ملال / أغبالة : مصرع عداء و إصابة 10 آخرين بجروح خطيرة في انقلاب حافلة نقل رياضيين بمنعرجات             أمزازي يحذر من الإضراب عن العمل و نزار بركة يزف خبرا مهما لأساتذة “الكونطرا             مريرت : حي الغزواني وأفود إكبار يعيشان الإهمال و التهميش             قيدوم الصحافيين المغاربة “محمد الحجام” في ذمة الله             من وسط محكمة الاستئناف بأكادير: الطفلة مريم تصرح لهيئة الدفاع أن أمها من ضربها            لحظة هروب سائق السيارة من الشرطة             حراكة بالناظور استولوا على شاحنة أجنبية وسط الشارع العام !            شاهد لحظة اعتقال المغربي “عزرائيل مافيا المخدرات”            البروفيسور رشيد بن عيسى نحن عرب فينيقيون ولسنا أمازيغ !! الأمازيغية كذب و خرافات            سياح من اليهود المغاربة يتحدثون عن نشأتهم بدمنات            الصين تعتقل المصابين بـ كورونا و تجرهم بالقوة للحجر الصحي            طلع البدر علينا في مؤتمر البام هههه            هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب             ارضاء الذواق            الحكومة المغربية             احنا معاك وراك يا رايس السيسى             لا صورانص والتعليم الخصوصي             الملعب الذي تحول الى مقبرة             الرباح يعلن الحرب على المقالع            السيسى سيستمر فى الحكم             بدون تعليق            
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

فوٌج واضحك معنا شويا

 
صوت وصورة

من وسط محكمة الاستئناف بأكادير: الطفلة مريم تصرح لهيئة الدفاع أن أمها من ضربها


لحظة هروب سائق السيارة من الشرطة


حراكة بالناظور استولوا على شاحنة أجنبية وسط الشارع العام !


شاهد لحظة اعتقال المغربي “عزرائيل مافيا المخدرات”


البروفيسور رشيد بن عيسى نحن عرب فينيقيون ولسنا أمازيغ !! الأمازيغية كذب و خرافات


سياح من اليهود المغاربة يتحدثون عن نشأتهم بدمنات


الصين تعتقل المصابين بـ كورونا و تجرهم بالقوة للحجر الصحي


طلع البدر علينا في مؤتمر البام هههه


شاهد لحظة منع كودار من القاء كلمته في مؤتمر البام وبداية الفوضى


أجي تشوف جمال المغرب : بين الويدان / ازيــلال

 
كاريكاتير و صورة

هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أوتار الكوع، مفصل الكوع الخارجي وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

“واتس آب” يُسقِط زوجة خائنة في قبضة الأمن


شاب يقتل عشيقته الحامل ويدفن جثتها بالغابة

 
الحوادث

بنى ملال / أغبالة : مصرع عداء و إصابة 10 آخرين بجروح خطيرة في انقلاب حافلة نقل رياضيين بمنعرجات

 
الأخبار المحلية

دمنات/ المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية يقدم التعازي في وفاة الأستاذ عبد الكبير مردوخ، ويقوم بأنشطة مكثفة بالمنطقة.


أزيــلال : التنازل ينهي خيانة زوجية بين موظفة و مقاول...


عامل أزيــلال يترأس لقاءا لتقديم آليات البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات

 
الجهوية

تشيد جثمان الصحفي المخضرم محمد الحجام ببني ملال في جنازة مهيبة


مريرت : حي الغزواني وأفود إكبار يعيشان الإهمال و التهميش


بنى ملال : وفاة الشاب المحكوم عليه بالإعدام في قضية قتل الشرطي ... التفاصيل

 
الوطنية

هام: انطلاق عملية توقيع الغرامات الخاصة بالإفراط في استعمال “الكلاكسون” وهذه قيمتها


توقيف سائق متهور حاول دهس أمنيين بالدارالبيضاء


سائق متهور يدهس رجل أمن ويرديه قتيلا بكورنيش الرباط


هام ...سيناريو إجراء انتخابات في سنة 2020 يلوح في الأفق


أمزازي يحذر من الإضراب عن العمل و نزار بركة يزف خبرا مهما لأساتذة “الكونطرا

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

بياض: الاستقلال فرض تملكه للذاكرة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 يناير 2020 الساعة 52 : 00


بياض: الاستقلال فرض تملكه للذاكرة

 

 

المؤرخ أكد وجود تعتيم على وثيقتي المنطقة الخليفية ووثيقة الشورى والاستقلال

أكد الطيب بياض، المؤرخ المتخصص في تاريخ المغرب المعاصر، أن تملك الماضي والذاكرة من قبل حزب الاستقلال هو ما سمح له بترسيخ محطة 11 يناير عنوانا مرجعيا لمطلب الاستقلال، والرقي بها إلى مستوى العيد الوطني.وأوضح بياض في حوار مع «الصباح» أن هناك أكثر من وثيقة للمطالبة بالاستقلال، أشهرها، وثيقة الجبهة القومية للوطنية المغربية، المؤلفة من حزب الإصلاح الوطني، وحزب الوحدة المغربية، ووثيقة المطالبة بالاستقلال باسم الحركة القومية التي كان يتزعمها محمد بن الحسن الوزاني. في ما يلي نص الحوار:
> تثير وثيقة 11 يناير جدلا حول دورها في تحقيق الاستقلال. هل كانت الوثيقة لوحدها كافية، أما أنها جاءت تتويجا لمسار الكفاح المسلح؟

> لا يمكن فهم وثيقة 11 يناير ودورها في تحقيق الاستقلال خارج السياق الذي جاءت فيه، ثم ما أعقبها من أحداث. فقبل تقديمها بعقد من الزمن، أي سنة 1934، قدم الوطنيون المغاربة مطالبهم الإصلاحية، التي تلزم فرنسا باحترام تعهداتها الواردة في نص معاهدة الحماية الموقعة مع المغرب يوم 30 مارس 1912.
والحال أن فرنسا لم تكتف بالاستخفاف بهذه المطالب الإصلاحية، بل أمعنت في اضطهاد المغاربة والتضييق عليهم، فلما تغيرت المعطيات الدولية مع الحرب العالمية الثانية، وبعد إصدار ميثاق الأطلسي، وانعقاد مؤتمر أنفا في 1943، انتبه الوطنيون المغاربة إلى أن شروطا جديدة قد نضجت، ما سمح لهم برفع سقف مطالبهم إلى الاستقلال، عوض الاكتفاء بإصلاحات في ظل نظام الحماية.
هذا الاختيار أدخلهم في اصطدام مباشر وعنيف مع الاستعمار، خاصة بعد مواجهة مطالبهم السلمية بالعنف المسلح، فظهرت المقاومة المسلحة في المدن وجيش التحرير في البوادي خاصة في الشمال، ما أربك حسابات المستعمر وعجل برحيله.

> يتهم البعض حزب الاستقلال باستغلال وثيقة 11 يناير. ما هي الأسباب التي تحكمت في هيمنة الحزب على الوثيقة؟ ولماذا تم تغييب الوثائق الأخرى؟

> أعتقد أن تملك الماضي والذاكرة مرتبط بدرجة الحضور في مواقع تسمح بتثبيت هذا التملك، فكون حزب الاستقلال كان قوة مؤثرة خلال مرحلة النضال الوطني، ثم استمر حاضرا بقوة في التسيير الحكومي خلال تدبير تركة الاستعمار، سمح بترسيخ محطة 11 يناير عنوانا مرجعيا لمطلب الاستقلال يرقى إلى مستوى العيد الوطني، وبالتالي حصل نوع من التعتيم على وثيقتي المنطقة الخليفية السابقة عنها بحوالي سنة، ووثيقة حزب الشورى والاستقلال التي جاءت بعدها بيومين.

> لماذا لم تنل وثائق المكي الناصري وعبد الخالق الطريس والحزب الشيوعي الاهتمام الذي نالته وثيقة 11 يناير؟
> هناك في الواقع أكثر من وثيقة للمطالبة بالاستقلال، لكن أشهرها، والتي قدمت بشكل رسمي، هي تلك التي قدمتها الجبهة القومية للوطنية المغربية، المؤلفة من حزب الإصلاح الوطني بزعامة عبد الخالق الطريس، وحزب الوحدة المغربية بزعامة المكي الناصري يوم 14 فبراير 1943 إلى السلطان والحكومة الإسبانية وقنصليتي الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، ثم وثيقة المطالبة بالاستقلال للسلطان والإقامة العامة يوم 11 يناير 1944 باسم حزب الاستقلال، وبعد يومين، أي يوم 13 يناير من السنة نفسها، تم تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال باسم الحركة القومية التي كان يتزعمها محمد بن الحسن الوزاني، والتي تحولت إلى حزب الشورى والاستقلال.
أما لماذا ترسيخ وثيقة 11 يناير لوحدها دون غيرها، فيرجع في تقديري للأسباب التي بسطتها سابقا والمتعلقة بمؤثرات تملك الذاكرة.

> يرى بعض المؤرخين أن التاريخ الفعلي للمطالبة بالاستقلال هو 29 يناير. ما هو السياق الذي وقعت فيه الانتفاضة الشعبية وكيف تعاطت السلطات الفرنسية معها؟
> بعد تقديم كل هذه الوثائق التي عكست التقاء مختلف المرجعيات والتوجهات داخل الصف الوطني على مطلب الاستقلال، ثارت ثائرة الإقامة العامة، خاصة مع تزايد لوائح التأييد لمطلب الاستقلال، وخروج مظاهرات مؤيدة لهذا المطلب الشعبي، واجهتها بقمع رهيب، كما حصل بين 29 يناير و8 فبراير سنة 1944 بعدد من المدن، خاصة سلا والرباط وفاس.

زخم في الكتابة التاريخية
> يواجه المؤرخ تحديات في عمله الأكاديمي في ظل انحياز رجال السياسة وضعف التوثيق. كيف تعاطى المؤرخون المغاربة مع هذه المرحلة؟
> هذه المرحلة اتسمت بتنوع في الكتابات التي حاولت معالجة أحداثها، هناك الأرشيفات الأجنبية، وهناك كتابات لعدد من مسؤولي إدارة الحماية، ودراسات أكاديمية لمؤرخين مغاربة وأجانب، ثم هناك مذكرات الوطنيين والمقاومين الذين عاشوا جوانب من أحداث هذه المرحلة باعتبارهم فاعلين أو شهودا. هذا الزاد المرجعي أتاح للمؤرخ تقديم قراءات تستحضر السياقات وتربط الأحداث بالبنيات.

في سطور
-أستاذ التاريخ المعاصر بكلية الآداب والعلوم الإنسانية عين الشق بالبيضاء
-منسق فريق البحث في ثقافات البحر الأبيض المتوسط
-عضو المركز المغربي للعلوم الاجتماعية
-عضو المكتب المديري لمركز محمد بنسعيد أيت يدر للدراسات والأبحاث
-مستشار علمي بهيأة تحرير مجلة زمان
-صدرت له مجموعة من الكتب والدراسات من بينها:
«المخزن والضريبة والاستعمار» و»رحالة مغاربة في أوربا بين القرنين 17 و20» و»الصحافة والتاريخ»
أجرى الحوار: برحو بوزياني



790

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



النقابات التعليمية تلتقي المدير الإقليمي لأزيلال، وتتقاسم معطيات الحركة الانتقالية المحلية

بياض: الاستقلال فرض تملكه للذاكرة

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم :ذ. انغير بوبكر

أيت محمد: القائد يفرض توظيف"شيخ" ....

في ذكرى 23 مارس. بقلم : وديع السرغيني

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم الأستاذ انغير بوبكر

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

أقوى لحظات اليوم الدراسي للفريق النيابي الاستقلالي بدمنات

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

سأعود للجبل ، مهما طال الزمان ! ! !. // محمـد همشة


أكادير : وحده القانون يحميكم من الغضب أيها السادة. // عبد الحميد جماهري


مفهوم الحرية الدينية في الإسلام //د زهير الخويلدي


رؤساء الجماعات بالمغرب " حكام بدون حكامة " بواسطة :ذ. محمد بونوار


الذّوقُ وعاطفة القرآن // د. مجدي ابراهيم


"صفقة القرن" بين الحريات الفردية والجرائم الجماعية // الحبيب عكي


ظاهرة شيوع عدوى الدروس الخصوصية وخسائرها الاجتماعية والتربوية – ذ .محمد بادرة.


عبث القرن // مالكة حبرشيد


انا أحب.. أنا انسان // لطيفة حمانو


رد على د. العثماني وذ. الإدريسي حول الأمازيغية مبارك بلقاسم

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

أفورار : التنمية وسؤال الفعل المدني


دمنات / دار الطالبة تحتفي باليوم الوطني للسلامة الطرقية .

 
التعازي والوفيات

تعزية ومواساة فى وفاة والد السيد عبد العالي رضوان، رئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة أزيلال


قيدوم الصحافيين المغاربة “محمد الحجام” في ذمة الله

 
إعلان
 
أنشـطـة نقابية

إضراب بالقطاعين العام وشبه العام الأربعاء المقبل يهدد بشل المؤسسات العمومية

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

تطور جديد فى قضية قتيل فيلا "نانسى عجرم".. وطلب مفاجئ من عائلة الموسى

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة