مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         بسبب علاقة جنسية مع امرأة ثانية.. سيدة تقتل زوجها بطريقة وحشية وتدفن جثته في مطمورة وتدعي اختطافه من عصابة             اعتقال الكوميدي" فتاح جوادي "بفرنسا والقضية فيها الاغتصاب واعتداء ...             الأمن يكشف مفاجآت جديدة في جريمة قتل شابة بحي الفرح             البيجيدي يرشح وزراء فاشلين سابقين و مغضوب عليهم للإستوزار في “حكومة الكفاءات” !             انسحاب مرشحين من سباق الرئاسة في تونس دعماً للزبيدي             قصة حب وراء مجزرة الصخيرات             مؤلم ... جزائري يضرم النار في جسده بالرباط             هذه تفاصيل اعتقال مسير صفحة التشهير "حمزة مون بيبي" وإيداعه السجن             الاسم الأمازيغي للمغرب Murakuc وتطبيقاته // ذ, مبارك بلقاسم             الطلبة والسعاية والصدقة // ع.الرحيم هريوى             المظاهر خداعة -فيديو يستحق المشاهدة             أزيــلال : مراسم تشييع جثمان المرحوم " احماد ايت علي "            عامل اقليم أزيلال وتعامله مع الساكنة ... شاهد             التفاصيل الكاملة لفاجعة الرشيدية على لسان مساعد سائق الحافلة وأحد الناجين            صدمة في إيران بعد زواج طفلة (9 سنوات) من رجل ثلاثيني            شاهد لحضة قدوم سيول مولاي ابراهيم التي ارعبت السكان والأجانب؟            الجريمة "اللغز"..التفاصيل الكاملة من البداية إلى النهاية بخصوص قتل شابة وتقطيع وحرق جثتها بالبيضاء            ناشط يحرج الجماعة ومسؤولي ايت اعتاب حول تعثر أشغال ملعب القرب            لا صورانص والتعليم الخصوصي             الملعب الذي تحول الى مقبرة             الرباح يعلن الحرب على المقالع            السيسى سيستمر فى الحكم             بدون تعليق             برامج التلفزيون في رمضان .. "الرداءة"            غـــــــــــلاء الأســـــعار             الحق في الاضراب !!            الوزير يشرح             الكسلاء يضربون اساتذتهم            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

المظاهر خداعة -فيديو يستحق المشاهدة


أزيــلال : مراسم تشييع جثمان المرحوم " احماد ايت علي "


عامل اقليم أزيلال وتعامله مع الساكنة ... شاهد


التفاصيل الكاملة لفاجعة الرشيدية على لسان مساعد سائق الحافلة وأحد الناجين


صدمة في إيران بعد زواج طفلة (9 سنوات) من رجل ثلاثيني


شاهد لحضة قدوم سيول مولاي ابراهيم التي ارعبت السكان والأجانب؟


الجريمة "اللغز"..التفاصيل الكاملة من البداية إلى النهاية بخصوص قتل شابة وتقطيع وحرق جثتها بالبيضاء


ناشط يحرج الجماعة ومسؤولي ايت اعتاب حول تعثر أشغال ملعب القرب


شاهد كيف تستخدم تقنية الفار بدوري محلي لكرة القدم بدوار بتاغية إقليم ازيلال


فيديو جديد فاجعة تارودانت يظهر اللحظات الاولى للسيول من منصة الملعب

 
كاريكاتير و صورة

لا صورانص والتعليم الخصوصي
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

دعاء لأختنا الغاليه "شافية كمال " بالشفاء العاجل

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

أزيــلال / واولى : عامل الإقليم يتشرف حضور نهائية الدوري الممتاز وبتقنية ال VAR


فضيحة// فيديو ...خميس الزمامرة يُلحقُ هزيمة مذلة بالرجاء البيضاوي ويحاولون الاعتداء على الحواصلي حارس الزمامرة

 
الجريــمة والعقاب

الأمن يكشف مفاجآت جديدة في جريمة قتل شابة بحي الفرح


أمن البيضاء يوقف قاتل الفتاة التي تم حرقها بحي الفرح ..

 
الحوادث

أزيــلال / تنانت : حادثة إصطدام صاحب دراجة نارية وسائق سيارة بأحد المواطنين ولاذوا بالفرار ..والدرك يلقي القبض عليهم


أفورار : مجهول يصدم مواطنا ويرديه قتيلا ويلوذ بالفرار .. وكاميرات المراقبة ..

 
الأخبار المحلية

أزيـلال : مصرع سائح ألماني بعد سقوطه من أعلى نقطة من شلالات اوزود ...


أزيــلال : واويزغت : حريق شب بسيارة ومالكها غير معروف لحد الآن ,,,


أزيـلال : بالصور...موكب جنائزي مهيب خلال تشييع جنازة الفقيد " احماد ايت علي " رحمه الله ...

 
الجهوية

Le Conseil provincial de Beni Mellal a récemment tenu sa session ordinaire du mois de Septembre 2019


بني ملال: الشرطة القضائية تحيل على النيابة العامة شخصا متهم في قضية تتعلق بالوشاية الكاذبة وإهانة موظفين عموميين،والتبليغ عن جرائم وهمية


برافو...حملات أمنية مكثفة بخنيفرة و النواحي

 
الوطنية

بسبب علاقة جنسية مع امرأة ثانية.. سيدة تقتل زوجها بطريقة وحشية وتدفن جثته في مطمورة وتدعي اختطافه من عصابة


اعتقال الكوميدي" فتاح جوادي "بفرنسا والقضية فيها الاغتصاب واعتداء ...


البيجيدي يرشح وزراء فاشلين سابقين و مغضوب عليهم للإستوزار في “حكومة الكفاءات” !


قصة حب وراء مجزرة الصخيرات


مؤلم ... جزائري يضرم النار في جسده بالرباط

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

المخيمات الصيفية ولعبة الحضور والغياب؟؟ // الحبيب عكي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 غشت 2019 الساعة 02 : 03


المخيمات الصيفية ولعبة الحضور والغياب؟؟

 

 

 

الحبيب عكي

 

 

 

صدق من قال أن الحاضرون في الصالونات وعلى الشاشات هم الغائبون على الأرض وفي الميدان،لا تاريخ ولا جغرافيا ولا فلسفة ولا علوم، فعندما يبلغ عدد الأطفال في البلد أزيد من 6 ملايين طفل وطفلة ولا يستفيد منهم من متعة وحق التخييم حتى السدس(250 ألف)؟،وعندما يتوفر البلد على أزيد من 130 ألف جمعية ولا تستطيع الوزارة في برامجها تعبئة حتى عشر معشارها(630 جمعية فقط مشاركة في البرنامج التخييمي الوطني "عطلة للجميع")؟،بل وتعجز عن تلبية الحاجيات التخييمية والتدريبية لهذه الجمعيات في أدنى حدودها،أعدادا ومراحل وفضاءات ولوجستيك؟،عندما تحرم بعض الجمعيات من حقها من مقاعد التخييم لمجرد اختيارها التربوي الذي يغلفه الرافضون المانحون المانعون بانتمائها السياسي المزعوم؟،وعندما يظل عدد فضاءات التخييم التي تشتعل من أجلها "المندبة" لعقود وعقود في انحصار وتراجع وتدهور وبطىء تجديد وإصلاح تزحف عليه الخوصصة والإغلاق..،رغم ما يرصد لها باسم الأطفال من ميزانيات ومساعدات،فهل نحن حاضرون أصلا،لا في التاريخ ولا في الجغرافيا فبالأحرى الفلسفة والعلوم؟؟.

 

وعندما يغلي قدر المخيمات على قدر ملتهب لمدة لا تقل عن نصف السنة،ولا يتم إنضاجه ولا ضبطه بالشكل اللازم والمطلوب،ولا يعرف من المرجعيات القانونية والخدمات التدبيرية غير المعتاد مما يشكو منه الجميع من الفوضى والتلاعب والروتين والتماطل بكل الأشكال والأحجام وفي مجمل الهيئات والمصالح والأقسام؟،وعندما تظل إجراءات الترشيح من طرف الجمعيات الراغبة في الاستفادة من العرض الوطني للتخييم "عطلة للجميع" معقدة ولا تزداد غير التعقيد في كل عهد،من عهد الوساطات إلى العهد الإداري والمراسلات إلى ما يمكن أن نسميه اليوم بعهد البوابة الإلكترونية؟،عندما تظل شكاوي الجمعيات من الوزارة نفس الشكاوي المعمرة والمستفحلة والمزمنة..التعقيد..الاستفراد..الفضاءات..الأعداد..المنح..النقل..الصفقات..الممون..رخص القبول..،وكل هذا يتولاه من يتولاه باسم الأطفال ولا تنتزعه جمعياتهم إلا كما تنتزع بقايا اللحم بين أنياب السباع؟، فهل نحن حاضرون أصلا،لا في المواكبة والإنصات ولا في التدبير والتواصل؟؟.

 

عندما تسود مثل هذه التعقيدات أيضا في التداريب التحضيرية و التكوينية والتخصصية وأنشطة آخر الأسبوع حتى يصبح التخلي عنها عند عدد من الجمعيات قهرا واضطرارا أيسر لها من الخوض في صراع طواحينها الإدارية ومتاهات الحصول على فتاتها من الدعم الذي لا يسد من تكاليف اللقاءات الجمعوية وتغذيتها وتنقلاتها أعضائها شيئا؟؟،وعندما تظل العديد من الأسر عاجزة عن الحصول على مكان لبعض أبنائها في المخيم أو حتى واحد منهم بالتناوب كل سنة،نظرا..ونظرا..ونظرا لتكلفة النقل الباهضة بما قد يعادل مصروفها الصيفي في العالم القروي (600 إلى 800 درهم،دون مصروف الجيب ومصاريف التسجيل)؟،وعندما تفقد العديد من الأسر الثقة في المخيمات ولا تتجرأ في أن ترسل إليها فلذات أكبادها لكونها تفقدها أو تشوش على رصيدها التربوي الفطري الأسري ببعض برامجها التمييعية وهي التي طالما ادعت الحرص على تربيتهم؟،فهل نحن حاضرون إطلاقا،لا في كسب الثقة ولا في بعض المصداقية؟؟.

 

 

 

 

إذا جاء المخيم طفل لا يتوفر على بذلة أو حذاء،أو قبعة أو معجون أسنان..أو فراش أو غطاء..، وكثيرا ما تتعامل الجمعيات مع هذه الفئات المعوزة من الأطفال..فأي دور يكون للوزارة؟،وإذا سكن في المخيم مؤطر تربوي طيلة الصيف،يضحي مع الأطفال بما يلزم مرحلتين أو ثلاثة،فأي تعويض ترصد له الوزارة،بل أية حماية قانونية تضمنها له إذا ما حدث له حادث غير مقصود؟،وإذا فوتت صفقات المطعمة والخدمات إلى ممونين لا يترجمونها على أرض الواقع إلا كما يشاؤون أو كما هو متاح،وعلى حساب الأطفال والجمعيات طبعا،فمن من الجمعيات يعلم بتفاصيل الصفقة بين الوزارة والممونين ومن يمكنه مراقبتها وفرض احترامها على أرض الواقع؟،إذا استولت الشبيبات الحزبية والجمعيات الوطنية على كل الفضاءات المناسبة والأعداد الهائلة فماذا يتبقى للجمعيات المحلية والمتعددة الفروع غير الفتاة؟،فهل نحن حاضرون إطلاقا،فبالأحرى في العدالة المجالية بين الجهات أو في الإنصاف بين أصناف الجمعيات؟؟.

 

هل المخيم حق من حقوق الطفل أم مجرد متعة وترفيه لمن وجد إليهما سبيلا؟،هل هو خدمة عمومية للجميع أم مجرد امتياز وانتهاز للمحظوظين دون غيرهم؟،هل الجمعيات شركاء حقيقيين أم مجرد أدوات تنفيذ لسياسة وزارة تستفرد فيها بكل شيء وأهم شيء؟،أية رؤية تربوية لمخيماتنا الوطنية وأية محترفات تشاركية هندستها كما ينبغي؟،هل تبقي للتوجيه التربوي والنصح الاجتماعي معنى أم أصبح قانونها الجديد دعه يعمل دعه يمشي كما يشاء؟،ماذا يربط المخيمات بالهوية والمرجعية والانتماء والتنشئة الاجتماعية للمغاربة؟،وماذا عن علاقتها بعروض التكوين الوزارية وموجبات إقامة المخيمات وتاريخها وخريجيها باعتبارها أي المخيمات هي الجامعة الشعبية للمناضلين ورجال الدولة والصالحين والمصلحين؟؟،إشكالات بالجملة فكرية..تربوية..إدارية..تكوينية..مالية..اجتماعية..عدالية..تاريخية..بيئية..كنا نود تضافر الجهود و التصدي لها بكل قوة وحزم وشجاعة،ولكن مع الأسف البعض منا يختار الضيق من الصراع الإيديولوجي السياسوي الانتخابوي..لن يورده غير الموارد والغرق في الأوحال أولها أوحال الخوض في صلاة فجر ومديح ليل وجمعة وجماعة في ظل أو شمس،وبالتالي في هويتها ومرجعيتها وفي برامجها وجمعياتها..،وهي كما قال أحدهم:" تلك هوية ومخيمات كانت قبل الوزراء والوزارات وستظل بعدهم"؟؟:" فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاءً ۖ وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الْأَرْضِ"الرعد/17.

 

 



923

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تياترو TEATRO اللغط السياسي بقلم : محمد علي انور الرڰيبي

هل المرأة ضحية للتحرش الجنسي ؟بقلم: عبد الغني سلامه

اسفي: الغش والتبزنيس في بيوت الله

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

سوق السبت : أعتصام سكان دوار عبد العزيز الصفيحي

أقوى لحظات اليوم الدراسي للفريق النيابي الاستقلالي بدمنات

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

ملاحظات أولية حول مذكرة الحركة الانتقالية الحلقة 1: تدبير الفائض والخصاص بقلم: ذ. الكبير الداديسي

المغرب يعلن انتصاره الدبلوماسي في القضية الوطنية بقلم: ذ. الكبير الداديسي

الملك يطلب من حميد شباط ابقاء وزراء حزب الإستقلال في مناصبهم الى حين عودته من فرنسا

مهرجان تيفاوين بتافراوت فرصة لإعادة الانتصار لفنون القرية

نساء عشقن الملك الحسن الثاني .بقلم ذ.إدريس ولد القابلة

الأمازيغية بين السجن المعنوي و محنة الاعتقال السياسي بقلم : ذ. حميد أعطوش

ردا على صاحب عمود شوف تشوف بقلم: عبدالكريم التيال

عامل إقليم ازيلال محمد عطفاوي يعقد لقاءا تواصليا مع الجسم الصحفي

نقابة الصحافيين المغاربة تستنكر التضييق على الصحفي رشيد نيني

اعـــلان خــاص ببرنامــج المنح الخاص بالجمعيات التنموية برسم سنة2015 إعلان للعموم ببيع متلاشيات ال

جل القرى بإقليم ازيلال لاتتوفر على حدائق وفضاءات تساعد الصغار على تطوير مهاراتهم

بعد مخيمي الحاجب وآسفي تلاميذ بني عياط يتوجهون الأحد صوب مدينة البوغاز

صحافة الإسترزاق : بيان استنكاري





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الاسم الأمازيغي للمغرب Murakuc وتطبيقاته // ذ, مبارك بلقاسم


الطلبة والسعاية والصدقة // ع.الرحيم هريوى


التعريب في التعليم والفشل الذريع الكاتب: لحسن أمقران


نظرات في شعر الأمازيغ.. أبيات من آيات // محمد أعماري


طريدُ الّليلِ... "البحر البسيط" بقلم : ابراهيم امين مؤمن


إياكم وسرقة النعال البلاستيكية! // اسماعيل الحلوتي


هي عاشوراء في المغرب بقلم : ذ. الكبير الداديسي


أنـــا والحبـيـبــــــة وعَمَّــــــــــــان شعــر : حســـين حســــن التلســــــــــيني


مخيمات وشركاء بلا شراكات؟؟ ll الحبيب عكي


السباق نحو الرئاسة في الانتخابات التونسية // د زهير الخويلدي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
التعازي والوفيات

رحم الله الشرطي الخلوق " احماد ايت علي " ، الرجل الطيب ذو الابتسامة التي لا تنسى

 
نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة
 
البحث عن متغيب
 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

الدار البيضاء-سطات.. "الشباب رافعة أساسية لمواصلة المسار" شعار اللقاء الجهوي الثاني لشبيبة “الأحرار”

 
أنشـطـة نقابية

بلاغ حول توقيف الصحافية هاجر الريسوني

 
انشطة الجمعيات

النسيج الجمعوي التنموي بإقليم أزيلال ينظم لقاء حول موضوع” الحق في التنمية “

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

انسحاب مرشحين من سباق الرئاسة في تونس دعماً للزبيدي

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة