مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         زوجة تحرق زوجها بطريقة متوحشّة بعد أن اتهمته بالسحر من اجل الزواج من امرأة أخري !             نجاح عملية عودة أكثر من 400 طالب إلى ذويهم بأكادير: 17 طالبا الى إقليم أزيلال ..             رحلة في الجحيم.. اختطفها 20 عاما وأجبرها على إنجاب 9 أطفال             لثاني يوم..تسجيل رقم قياسي للمتعافين من كورونا: 517 متعافيا بالمغرب...هذه أسباب ارتفاع العدد ..             بعد مسيرة فنية مع “قشبال” .. الفنان المغربي “زروال” في ذمة الله             أزيــلال : استمرار صرف التعويضات الخاصة بصندوق تدبير جائحة كورونا بايت امحمد‎             دردشات على الواتساب تضع زوجة وعشيقيها السجن المحلي             تعليمات للأمن والدرك بتخفيف إجراءات فرض الطوارئ الصحية             مشاكل نفسية وفشل مادي واجتماعي.. حكاية مسير شركة لكراء السيارات بمراكش في ريعان شبابه قادته أزمة كورونا للانتحار             ارتفاع مستمر في عدد حالات الشفاء من فيروس كورونا وقريبا رفع حالة الطوارئ الصحية بالمغرب             لحظات مؤثرة لليوسفي في المستشفى مع بنسعيد وشهادات في حقه في المقبرة            أزيــلال : فوز رشيد الحسيني بالجائزة الثانية في برنامج تيمسيزوارين نـرمضان2020            مطالب الفلاحين بإقليم ازيلال            هجرة النسور الأمريكية إلى جبال شمال المغرب طنجة بأعداد كبيرة             حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى             محمى من كورونا لا يحتاج الى كمامة             هذا هو حال المستشفى الإقليمي بأزيلال             هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب             ارضاء الذواق            الحكومة المغربية            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

لحظات مؤثرة لليوسفي في المستشفى مع بنسعيد وشهادات في حقه في المقبرة


أزيــلال : فوز رشيد الحسيني بالجائزة الثانية في برنامج تيمسيزوارين نـرمضان2020


مطالب الفلاحين بإقليم ازيلال


هجرة النسور الأمريكية إلى جبال شمال المغرب طنجة بأعداد كبيرة


Didier Raoult annonce la fin de l épidemie du coronavirus


مشاهد فرحة الأسبان بعودة الحياة من ساحة بلازا مايور الشهيرة


دعاء آخر ليلة من رمضان 2020 بصوت محمد الشناوي


طريقة صلاة العيد في البيت اتناء الحجر صحي للوقاية من وباء كرونا 2020

 
كاريكاتير و صورة

حرية التعبير تقود الى السجن
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

مباراة ليفربول وأتلتيكو أدت الى 41 وفاة بفيروس كورونا

 
الجريــمة والعقاب

زوجة تحرق زوجها بطريقة متوحشّة بعد أن اتهمته بالسحر من اجل الزواج من امرأة أخري !


صادم: أم تقتل طفليها وتحاول الانتحار بمنجل

 
الحوادث
 
الأخبار المحلية

أزيــلال : استمرار صرف التعويضات الخاصة بصندوق تدبير جائحة كورونا بايت امحمد‎


أزيــلال : مصرع طفل صعقا بالكهرباء بجماعة أنركي


دمنات /الدرك الملكي يضع حدا لعصابة اجرامية متخصصة في السرقة الموصوفة.

 
الجهوية

إصابة 4 حالات جديدة بفيروس" كورونا" من عائلة بائع السمك ببنى ملال


بنى ملال : بعد أصابة فتاة بفيروس " كورونا " بدمنات ، تسجيل إصابة جديدة ببني ملال لبائع السمك


خطير.... مجهولون يحرقون سيارة اقتنتها صاحبتها قبل 3 أيام وترجيح فرضية تصفية الحسابات

 
الوطنية

نجاح عملية عودة أكثر من 400 طالب إلى ذويهم بأكادير: 17 طالبا الى إقليم أزيلال ..


لثاني يوم..تسجيل رقم قياسي للمتعافين من كورونا: 517 متعافيا بالمغرب...هذه أسباب ارتفاع العدد ..


بعد مسيرة فنية مع “قشبال” .. الفنان المغربي “زروال” في ذمة الله


دردشات على الواتساب تضع زوجة وعشيقيها السجن المحلي


تعليمات للأمن والدرك بتخفيف إجراءات فرض الطوارئ الصحية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


وجهة نظر من لغة الام بالتعليم الابتدائي. LL محمد همشة.
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 شتنبر 2018 الساعة 57 : 02


 وجهة نظر من لغة الام بالتعليم الابتدائي.

 

محمد همشة.

 

ظهرت مؤخرا فكرة ادماج ( لغة الام ) من طرف نور الدين عيوش ، في مستوى ( الاول والثاني والثالث ابتدائي ) ، والتي نرى فيها نوعا من التحفظ ، وليس تعارضا كليا ، نظرا لما لها من ايجابيات وسلبيات كباقي المشاريع التي تظهر ولاول مرة لتجد من يؤيدها ومن يعارضها: فالمعارضة غالبا ما تأتي من وجود جيوب المقاومة التي لاتحبذ اي نمط يعكر نسق عملها وينغص عليها سيرها الذي الفته منذ زمن لا يتسهان به، ولا نقبل كل ما جاء به المشروع نظرا لوجود هفوات معرقلة للتربية والتعليم لذى المتعلم المبتدئ . صحيح يبدو فلأول وهلة يتبادر الى الذهن، ان ( لغة الام ) هي اللغة الدارجة غير ان الامر فيه نقاش ينبني على تحديد المصطلح اولا ، فلغة الام هي تلك اللغة التي يتلقفها الطفل في بيته ابتداء من وجوده كجنين تام في بطن امه ، حتى إن كثيرا من الاطباء النفسانيين يربطون لغة الام وانفعالاتها بوضع الجنين وتفاعله معها ، اي مع امه. لذا وجب تحديد معنى لغة الام، وهنا وجب ضرورة تحديد وضعية الام الاجتماعية والثقافية والجغرافية والاقتصادية ...لكي نحدد لغة الام ، في ما بعد خروج الجنين الى الحياة وزيادة ترابطه بامه ؛ طبقا للميادين السالفة الذكر :وهنا ننبه الى ان وضع الطفل الذي يعيش في المدينة ونواحيها ، ليس كوضع الطفل الذي يعيش في القرية ، وفي اعالي الجبال وبالتالي: نجد لغة الامهات ليست لغة واحدة فالام الامازيغية بصفة عامة ليست كلغة الام الحضرية والعروبية مثلا ،ولهذا ايضا فجميل جدا ان يكون هناك اهتمام بالمتعلم من خلال الواقع الذي يتربى فيه ويترعرع ، ولكن ان لا يكون هذا الاهتمام على حساب اهتمام طفل آخر في واقع آخر ، والا سيصبح هذا المشروع التربوي نخبويا؛ يكرس ايديولوجية ضيقة معينة مستهدفة .ولكي نوضح ما نسعى اليه : نعطي بعض الامثلة المأخوذة من بين صفحات الكتاب القرائي المزعوم تدريسه هذه السنة ؛ هناك كلمات وجمل عامية جديدة والتي اثارت غضب الفيسبوكيين ك (بريوات،بغرير ،نسخن عظيماتي ....

جميل ان نغني لغتنا بمصطلحات واقعية مغربية صرفة والتي هي حية تعيش في واقعنا اليومي ، سواء كنا معاها او ضدها ، وهذا يذكرني بالتطور اللغوي المستمر في اللغات الحية المعاصرة مثل ما نجد في الدول المتقدمة من ادراج لهجات وطنية فارضة نفسها كاللغات الانكلوسكسونية والفرانكوفونية ...فاللغة الانجليزية مثلا بجانبها مائة لهجة وتوظفها في قاموسها اللغوي النخبوي الرسمي ، وكذا اللغة الفرنسية اليوم التي بدأت تتراجع عن قدسيتها المعيقة للنمو والتطور الاجتماعي والفكري ...فهناك في فرنسا منادات كثيرة الى عدم استعمال بعض الحروف المعيقة في الكتابة مثل

Ph=F

واخذ كلمات من لغات اخرى كثيرة ما يسمى بتلاقح اللغات ونفس الشي نجده في لغتنا العربية ك (الدستور ) والتي هي لغة فارسية ، و ( الدكتور ، الاستاذ، البرلمان ، والماكنة: التلفزة ، الراديو ، الواطساب الفايسبوك ....الى آخره من الكلمات التي اصبحنا نقبلها بدون اية ملاحظة ونقبل اللغة الفصحى فقط في الادارة والقوانين المسطرة والمفروضة لغويا على كثير من المواطنين الذين لاعلاقة لهم بقواميس اللغة العربية كمنجد الطلاب والمنهل وقاموس المحيط ، وحين يرتكب خطأ نقول له )لا يعذر احد بجهله للقانون....ههههه وهناك قصص عديدة مضحكة ومبكية وقعت بين المواطنين الاميين الذين لايعرفون حتى اللغة العامية وسط المحاكم و عند مخافر ادارة الدرك او الشرطة ...لقد حان الاوان لتقريب المواطن المهمش من لغته الحقة المتداولة في البيت والشارع ، وحتى في المدارس وخاصة في بعض المواد التي تتطلب استعمال الذكاء وفك بعض الرموز كالرياضيات والفيزياء .... .

من هنا يمكننا نحن ايضا ان نقبل المشروع بعد تنقيحه وازالة كل العيوب التي توجد فيه وبدون تعصب لغوي وايديولوجية ذات مرجعية ضيقة تقف سدا منيعا من اي تطور يفيد لغتنا والاجيال الصاعدة ، ونفس الشيء قامت به تركيا في السنوات الاخيرة اذ راجعت لغتها ولاحظت ان كثيرا من المواطنين لا يطالعون ولايقرؤون الكتب التركية نظرا لصعوبة وقدسية اللغة التي لم تراع الطبقة السفلى الامية من المجتمع ، وبعد اعادة الاعتبار للغة المجتمع اصبح اغلب الاتراك يقرؤون ويطالعون الكتب ويتابعون التطور الحالي في جل الميادين ، وسيتساءل المغاربة لماذا يحب اغلب المغاربة الاميون والذين لم يساعدهم الحظ للولوج الى المدارس والثانويات والجامعات : الافلام المدبلجة لا لشيء سوى انها تخاطب الشعب المهمش الامي الفقير ...فكيف تريد من برنامج على شاشة التلفزة المغربيةيناقش موضوعا هاما يتعلق بالتنمية البشرية ويستهدف الطبقة دات الدخل المحدود ؛ وهذه الطبقة لا تفهم ولا تعرف مايناقشه المحاضرون والمجتمعون امامهم على شاشة التلفاز ؟ .انها والله لمهزلة كبرى ان نخاطب شعبنا بلغة طغت عليها القدسية النخبوية الفاسدة التي ألفت احتكار الخطابات والمهرجانات التي لا علاقة لها بلغة المهمشين والفقراء والمحتاجين

.

 

 

 

 

 

 



1019

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

azilal24in[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



إدانة مصور البورنوغرافية بسنة حبسا نافذا بالفقه بن صالح

اوزود :المتطفلون على القطاع السياحي أمام غياب شرطة سياحية

ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

مستجدات مقتل شاب بابزو و تقديم المتهمين للنيابة العامة بمحكمة الاستئناف ببني ملال

هل المرأة ضحية للتحرش الجنسي ؟بقلم: عبد الغني سلامه

بيان استنكاري من المكتب المغربي لحقوق الإنسان فرع دار ولد زيدوح

ايت امحمد : ساكنة دوار " بيولغمان " يطلبون عون سلطة من دوارهم ....

ماذا يجري بتعاونية الحليب ايت بوزيد أفورار إقليم أزيلال ؟

البعث العربي ومعاداة الأمازيغية من أزيلال بقلم ذ.لحسين الإدريسي

جماعة لكرازة : منصب شيخ الجديد قرار عاملي وليس بيد شيوخ القيادة

وجهة نظر من لغة الام بالتعليم الابتدائي. LL محمد همشة.





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الجالية المغربية تمارس الدبلوماسية الموازية حفاظا على منتزه دولي بجبال الاطلس // محمد بونوار


أسامر ، إنسان ومجال وقيم … لا خبث وعنصرية ! // رجب ماشيشي


كورونا تحيي قيم التضامن بين المغاربة ! // الحسين أعيسى


في رثاء الزعيم عبد الرحمن اليوسفي // إسماعيل علالي*


عبد الرحمن اليوسفي الرّجل الذي قبّلَ الملكُ رأسَه // خالد التوزاني*


شكرا لك كورونا ! // اسماعيل الحلوتي


مقابلة مع هانز جورج جادامير. الحوار الهرمينوطيقي بين الأزمة البيشخصية والكتابة ترجمة د زهير الخويلدي


الأمن الصحي ورهان الدولة على الشعوب (هل تراهن النخبة على شعوب مريضة؟) الكاتب :سعيد لعريفي


أعوامنا الخمسة // د. وليد العرفي


المسرح جنحة و الحضارة في فسحة: بقلم: منصف الإدريسي الخمليشي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

بلاغ حول عقار الهيدروكسي كلوروكين واستخدامه بالمغرب

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية ومواساة لعائلة "سعد" في وفاة شقيقهم " الحسين " رحمه الله


تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" سمحمد أمزوار " أستاذ سابق بمدرسة إزلافن بأزيلال


تعزية ومواساة في وفاة والدة اخواننا وأخواتنا " ال المهرانى " رحمة الله عليها

 
طلب المساعدة من اهل الخير

طلب مساعدة : اللى كيعرف هذ السيد : " بورابعي الحسين "، اخبر السلطات المحلية أو أفراد عائلته ، بهذا الخبر

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

عادل بركات أمينــا جهويــا لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة بني ملال خنيفرة ..

 
أنشـطـة نقابية

النقابة الوطنية للصحافة المغربية والفدرالية المغربية لناشري الصحف يعقدان اجتماعا مشتركا

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

رحلة في الجحيم.. اختطفها 20 عاما وأجبرها على إنجاب 9 أطفال


خبر سار ....لقاح روسي ضد فيروس كورونا ينجح في إختبارات سريرية على البشر

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  طلب المساعدة من اهل الخير

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة